الخميس 27 فبراير 2020 م - ٣ رجب ١٤٤١ هـ
الرئيسية / السياسة / الجيش السوري يتقدم باتجاه معرة النعمان بريف إدلب

الجيش السوري يتقدم باتجاه معرة النعمان بريف إدلب

دمشق ـ الوطن: أحرز الجيش السوري تقدما جديدا في ريف إدلب الجنوبي الشرقي باتجاه مدينة معرة النعمان مسيطرا على عدد من البلدات والقرى. واستعادت وحدات من الجيش السوري السيطرة على بلدات كرسيان ومعر شمارين وأبو جريف وتقانة بعد “القضاء على آخر بؤر الإرهاب فيها بريف إدلب الجنوبي الشرقي محققة تقدما جديداً باتجاه مدينة معرة النعمان وذلك بعد تكبيد الإرهابيين خسائر بالأفراد والعتاد” بحسب وكالة “سانا” للأنباء. وأفادت الوكالة السورية بقيام الجيش السوري بعمليات وصفت بـالدقيقة “ترافقت برمايات مدفعية وصليات صاروخية تمهيدية على محور قرية أبو جريف وبلدتي كرسيان ومعر شمارين وقرية تقانة التابعة لمنطقة معرة النعمان أحد أكبر مناطق انتشار إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات الإرهابية المتحالفة معها بريف إدلب الجنوبي”. ونوهت “سانا” إلى أنّ “العملية العسكرية على هذا المحور انتهت باستعادة السيطرة على بلدتي كرسيان ومعر شمارين وقريتي أبو جريف وتقانة وسط انهيار في صفوف الإرهابيين بعد مقتل عدد منهم وإصابة آخرين فيما لاذت مجموعات منهم باتجاه مدينة معرة النعمان”. وكان الجيش السوري قد أعلن أمس الاول استعادة بلدات السمكة والتح ودير الشرقي بريف إدلب الجنوبي الشرقي بعد التصدي لهجوم كبير شنه إرهابيو تنظيم “جبهة النصرة” مكبدا المسلحين حسائر كبيرة في العتاد والسلاح.
الى ذلك، يواصل الجيش السوري عملياته على محاور ريف إدلب وغرب حلب، وبالتوازي مع تقدمه شرق معرة النعمان، وذكرت وسائل إعلام سورية أن وحدات أخرى تقدمت غرب حلب وسيطرت على مركز إكثار البذار. حيث أفاد موقع فضائية “الميادين” اللبنانية الاخبارية أن وحدات من الجيش السوري في حلب بدأت “عملية عسكرية غربي المدينة واستعاد السيطرة على مركز إكثار البذار وعلى عدد من الأبنية على أطراف حي “جمعية الزهراء”. ونقلت “سانا” الرسمية أن مصدرا عسكريا أكد أن التنظيمات الإرهابية تمنع المدنيين من الخروج من مناطق سيطرتها إلى المناطق الآمنة عبر المعابر التي فتحتها الحكومة السورية. ونقلت وسائل التواصل عمليات استهداف جوي مكثف لمواقع المجموعات المسلحة غرب حلب أدت لتدمير عدد من المواقع والحصينات، فيما كانت تعزيزات عسكرية للجيش السوري وصلت منذ أيام إلى حلب.

إلى الأعلى