الأربعاء 26 فبراير 2020 م - ٢ رجب ١٤٤١ هـ
الرئيسية / المحليات / محاضرة حول (حفظ القرآن الكريم وأثره على التحصيل) بنزوى

محاضرة حول (حفظ القرآن الكريم وأثره على التحصيل) بنزوى

نزوى ـ من سالم بن خليفة البوسعيدي:
نظم قسم مدارس القرآن الكريم بإدارة الأوقاف والشؤون الدينية بمحافظة الداخلية بالتعاون مع الجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريم مؤخراً محاضرة دينية في قاعة المحاضرات بجامع عبدالله بن إباض لطالبات البرنامج الشتوي لمدارس القرآن بنزوى تحت عنوان:(حفظ القرآن الكريم وأثره على التحصيل).
قدم المحاضرة السيد الدكتور أحمد بن سعيد البوسعيدي مدير مختص بالمديرية العامة للوعظ والإرشاد بوزارة الأوقاف والشؤون الدينية، نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية للعناية بالقرآن.
حيث عرّف المحاضر فيها بالجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريم، ثم تطرق إلى أهمية حفظ القرآن الكريم للجميع صغاراً وكباراً رجالاً ونساء ومنها البركة التي تحل على الإنسان في مختلف جوانب الحياة، وذكر قصصاً متعلقة بذلك، كما أنه يهدي لأقوم الطرق في مختلف مناحي الحياة، وتطرق أيضاً إلى أثر حفظ القرآن الكريم على التحصيل الدراسي فهو ينشط العمليات العقلية المختلفة ومنها المتعلقة بالقدرات العليا، كما يعلمنا القرآن المثابرة والجد لتحقيق النجاح والأهداف، وكذلك يحقق الاطمئنان والاستقرار النفسي المؤثر إيجاباً على التحصيل العلمي، ومنها أيضا وجود آيات في القرآن الكريم تدفع إلى تعلم مختلف العلوم، وتساعد على استحضار المعلومات ومن آثاره أيضاً أنه يساعد على الفهم والتدبر، وفي هذا تقوية للقدرات العقلية، وفتح لآفاق الحافظ مما ينعكس إيجابا على التحصيل الدراسي، ويقلل من المشاكل المشتتة عن التحصيل الدراسي ويستجلب توفيق الله في الدنيا والآخرة، وفي مقدمتها التفوق الدراسي.
وفي ختام المحاضرة فتح المجال للمناقشة ووجه خلالها إلى أن حفظ القرآن الكريم لا يتعارض مع تدبره وفهمه، بل هو مساعد عليه، مبينً أن هناك برامج عديدة لحفظ القرآن الكريم، وكل برنامج له مزايا، وفيه كذلك بعض النواقص، ويعود نجاح أي برنامج لحفظ القرآن الكريم إلى مدى مناسبته للشخص؛ ولذلك فهذا يختلف من شخص لآخر، ولكن الأهم أنه بعد اختيار المنهج المناسب فإنه يجب الالتزام به، كما بيّن من خلال محاضرته أهمية وقت السحر للحفظ والاستذكار.

إلى الأعلى