الجمعة 24 مارس 2017 م - ٢٥ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / وزير العدل يرعى احتفال الحرس السلطاني العماني بيومه السنوي
وزير العدل يرعى احتفال الحرس السلطاني العماني بيومه السنوي

وزير العدل يرعى احتفال الحرس السلطاني العماني بيومه السنوي

أشاد بمستواهم التدريبي والعسكري
احتفل الحرس السلطاني العماني صباح أمس بيومه السنوي الذي يوافق الأول من نوفمبر من كل عام وذلك تحت رعاية معالي الشيخ عبدالملك بن عبدالله الخليلي وزير العدل اشتمل الاحتفال الذي أقيم بميدان قيادة الحرس السلطاني العماني على تخريج دفعة جديدة من الجنود المستجدين الذين التحقوا بالخدمة العسكرية حديثاً ، وتقليد عدد من منتسبي الحرس السلطاني العماني ميدالية الخدمة الخاصة للحرس.
بدأت فقرات الاحتفال بعزف السلام السلطاني لدى وصول راعي المناسبة ثم استعرض معاليه الصف الأمامي من طابور الخريجين بعد ذلك بدأ الخريجون تقديم عروضهم العسكرية بالمشاة الصامتة وحركات السلاح بتشكيلات ومهارات ميدانية متنوعة بعدها قدم الخريجون عرضاً في المشاة العسكرية بالمسير المعتدل والبطيء مرورا من أمام المنصة الرئيسية بمصاحبة موسيقى الحرس السلطاني العماني.
بعد ذلك سلم معالي الشيخ وزير العدل الشهادات التقديرية للمتفوقين ، حيث حقق المركز الأول على المستوى العام للدورة الجندي المستجد أحمد بن حمد المقبالي ، وحصل الجندي المستجد محمد بن سيف الندابي على المركز الأول في مسابقة رماية البندقية وأحرز الجندي المستجد بدر بن خميس البلوشي المركز الأول في مسابقة رماية المسدس ، وحصل الجندي المستجد الخليل بن أحمد العبدلي على المركز الأول في مسابقة رماية الرشاش ، بينما جاء الجندي المستجد مصعب بن ناصر الشرقي في المركز الأول في مسابقة اللياقة البدنية ، ونال الجندي المستجد فاتك بن ربيع الرواحي المركز الأول في مسابقة المسير وقوة التحمل .
عقب ذلك قلد معالي الشيخ راعي المناسبة ميدالية الخدمة الخاصة للحرس لعدد من منتسبي الحرس السلطاني العماني تقديرا لإخلاصهم في خدمة الوطن وجلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة وتفانيهم في أداء الواجب الوطني المقدس، ثم ألقى معاليه كلمة قال فيها: إنه من يمن الطالع أن نشهد في هذا اليوم الأغر من أيام النهضة المباركة هذا الاحتفال بتخريج الدورة الرابعة والأربعين من جنود الحرس المستجدين ، والذي يأتي في إطار احتفال الحرس السلطاني العماني بيومه السنوي ، لينضموا إلى من سبقهم من إخوانهم رجال الحرس ، منتظمين في سلك الخدمة الوطنية العسكرية قاطعين العهد على الولاء للوطن وقائده ، مخلصين في الذود عن حياضه ، باذلين أرواحهم في صون منجزاته ، لتبقى رايته كما هي عالية خفاقه في سماء المجد والعز ترفرف بالعيش الرغيد على الشعب ، ويحتمي ببأس رجالها الوطن ، ويستمر في ظلها دولاب التنمية في الدوران ، بفضل الله العلي القدير ، ثم بفضل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – الذي تحقق لعمان وشعبها على يديه ما جعل بلادنا واحة آمنة ، تفيض بالأمان على محيطها الإقليمي والقومي والدولي . وأضاف معاليه مخاطباً الخريجين : إن تخرجكم اليوم يمثل تتويجاً للجهد العظيم الذي بذله القادة والضباط وضباط الصف ، الذين تولوا تدريبكم التدريب التأسيسي ، الذي أهلكم لأن تصلوا إلى هذا الحدث السعيد ، حيث يتم الاحتفال بتخرجكم ، ونيلكم شرف الانخراط في الخدمة الوطنية ، وإنني لكلى ثقة بأن ما خضعتم له من تدريب ، وما نلتموه من تأهيل وإعداد متميز ، قد غرس فيكم روح الضبط والربط العسكري والالتزام بنظم الجندية ، وهو ما نشهد الآن بعض مظاهره في هذا العرض العسكري الرائع ، والاداء المنظم ، الذي كان وراءه مدربون ماهرون ، أثـمر جهدهم فيما بدوتم عليه من مستوى مشرف عكس مدى استيعابكم لما تلقيتموه من تدريب».
وقال : وفي هذا المقام لا يسعني إلا أن أهنئ الحرس السلطاني العماني قيادة وضباطا وجنودا بيوم الحرس السنوي ، وبانضمامكم إليهم ، ومباركاً لكم أولى خطواتكم في سلك العمل العسكري والأمل معقود بعزائمكم ومنوط بهممكم ، بأنكم ستبذلون قصارى الجهد لخدمة عمان متمسكين بفضائل أهلها مخلصين لقائدها المفدى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ـ مجللا بالصحة ، مكللا بالعافية ، مؤيدا في كل خطواته ، مظفرا بتحقيق أهدافه وغاياته بعدها ردد الخريجون نشيد الحرس السلطاني العماني ونداء الولاء وهتفوا ثلاثاً بحياة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة ـ حفظه الله ورعاه ـ متزامناً ذلك مع عرض مظلي قدمه فريق القفز الحر التابع للحرس السلطاني العماني بعدها تقدم الطابور بهيئة الاستعراض للأمام وعزف السلام السلطاني ، ثم أستأذن قائد الطابور بالانصراف من الميدان معلناً بذلك انتهاء مراسم التخريج بعدها التقطت الصور التذكارية لمعاليه مع أفراد الدورة المتخرجة .
وفي الصالة الرياضية تجول معالي الشيخ راعي المناسبة وكبار المدعوين في المعرض الثابت الذي ضم عددا من النماذج الإبداعية لطلبة كلية الحرس السلطاني العماني التقنية كما استمعوا إلى مقطوعات موسيقية قدمها طلبة وطالبات الأوركسترا السيمفونية السلطانية العمانية.
حضر المناسبة عدد من أصحاب السمو والمعالي الوزراء ورئيس مجلس الشورى وعدد من قادة قوات السلطان المسلحة والأجهزة العسكرية والأمنية وعدد من المكرمين أعضاء مجلس الدولة، كما حضر المناسبة عدد من أصحاب السعادة الوكلاء ، وعدد من أصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى ، وعدد مــن كبار ضباط قوات السلطان المسلحة والحرس السلطاني العماني ، وشرطة عمان السلطانية ، وعدد من المدعوين من كبار الضباط المتقاعدين من الحرس السلطاني العماني ، وجمع من ضباط وضباط صف وأفراد الحرس السلطاني العماني.

إلى الأعلى