الأربعاء 24 مايو 2017 م - ٢٧ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / منتخبنا الوطني يكثف من تدريباته استعدادا لبروفة اليمن الأخيرة
منتخبنا الوطني يكثف من تدريباته استعدادا لبروفة اليمن الأخيرة

منتخبنا الوطني يكثف من تدريباته استعدادا لبروفة اليمن الأخيرة

بمعنويات مرتفعة وطموحات كبيرة
بعثتنا تطير إلى الرياض الثلاثاء القادم .. والأحمر في انتظار الحبسي
(المران) يكذب وسائل التواصل الاجتماعي بتواجد المقبالي وكانو

متابعة : صالح بن راشد البارحي :
وسط معنويات عالية … وبطموحات كبيرة … وتحت أنظار السيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس الاتحاد العماني لكرة القدم وعدد من أعضاء مجلس الإدارة … يواصل منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم تدريباته اليومية على ساحة ملعب شؤون البلاط بقيادة مدربه الفرنسي بول لوجوين … حيث خاض في الرابعة والنصف مساء أمس حصته التدريبية المقررة في هذا اليوم … وذلك بمشاركة (25) لاعبا كانوا على قدر من عال من التركيز طيلة الحصة التدريبية التي استمرت لمدة ساعة ونصف الساعة … في حين يعود الأحمر الكبير مساء اليوم لذات الملعب في حصة تدريبية جديدة تبدأ عند الرابعة مساء إن شاء الله تعالى … وذلك من أجل التهيئة الكاملة للمشاركة لمواجهة اليمن الودية مساء الجمعة القادم والتي ستكون آخر بروفاته قبل التوجه لخليجي 22 بالعاصمة السعودية الرياض .
تنويع في التدريب
شهدت تدريبات منتخبنا مساء أمس بملعب شؤون البلاط تنويعا فيها ، حيث بدأها لوجوين بإجراء تدريبات الإحماء التي أعقبت المحاضرة السريعة للاعبين والتي تحدث لوجوين من خلالها عن ماهية الحصة التدريبية وأجزائها ، ثم تحول إلى التدريب الثاني وهو الشكل الدفاعي الذي يفترض أن يكون عليه لاعبو خط وسط منتخبنا ومدافعيه في ظل الهجمة على مرمى الأحمر وكيفية التحرك كتلة واحدة لمجابهة مثل هذه الهجمات ، فيما أشرف مهنا العدوي على تدريب آخر في ذات الوقت وهو كيفية استغلال الكرات العرضية وتبادل المراكز بين اللاعبين وبناء الهجمات .
أما آخر محطات تدريب الأمس فجاء عبر تقسيمة بين فريقين لكنها (مقننة) ، حيث جاءت الدقائق الست الأولى منها بتصحيح الأخطاء التي وقعت خلال هذا الوقت في تلك التقسيمة ، فيما استكملت التقسيمة بذات الشكل لكن بشيء من الأريحية بعد أن بدأ اللاعبون يتداركون تلك الأخطاء التي أوقف لوجوين بشأنها هذه التقسيمة ، وهو الأمر الذي استمر إيجابيا حتى نهاية وقت التدريب المحدد لأمسية الأمس .
الأحمر ينتظر الحبسي
لن يتمكن علي الحبسي حارس مرمى منتخبنا من التواجد في مباراتنا الودية أمام اليمن مساء الجمعة القادم السابع من نوفمبر الحالي عند السادسة والنصف مساء بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر ، حيث سيلتحق بمعسكر المنتخب بتاريخ 9 نوفمبر أي قبل السفر للرياض بيومين فقط ، وذلك بسبب ارتباطه مع ناديه الجديد برايتون الإنجليزي خلال هذه الفترة .
الجدير بالذكر ، بأن (الأمين) سيتواجد مجددا في حراسة مرمى منتخبنا في خليجي 22 بعد أن غاب لبطولتين متتاليتين وهما خليجي 20 باليمن وخليجي 21في البحرين .
برنامج اليوم
أعد بول لوجوين مدرب منتخبنا برنامجه التدريبي لهذا اليوم عبر جزئين ، حيث سيكون الجزء الأول عبر محاضرة فيديو عند العاشرة صباح اليوم بمقر إقامة المنتخب ، وهي المحاضرة التي ستشهد الكثير من الجوانب النقاشية والشرح والتفصيل لأمور تهم مسيرة منتخبنا في البطولة ، فيما سيكون الجزء الثاني عبر الحصة التدريبية المعتادة والتي سيخوضها منتخبنا من ساحة ملعب شؤون البلاط عند الرابعة مساء اليوم إن شاء الله تعالى .
المغادرة للرياض
حدد مجلس إدارة الاتحاد العماني لكرة القدم الساعة الحادية عشر صباح الثلاثاء القادم موعدا لمغادرة بعثة منتخبنا للعاصمة السعودية الرياض للمشاركة في خليجي 22 والتي سيبدأ منتخبنا مشواره فيها بلقاء المنتخب الاماراتي الشقيق في ثاني أيام البطولة التي ستنطلق مساء الثالث عشر من الشهر الحالي إن شاء الله تعالى .
متابعة دقيقة
حرصا منه على متابعة أدق تفاصيل استعدادات منتخبنا ، ونظرا لأهمية المرحلة الحالية للأحمر العماني قبل التوجه للمشاركة في خليجي 22 ، وإيمانا منه بضرورة وجود الدعم المعنوي للاعبين في هذه الفترة ، فقد تواجد السيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس الاتحاد العماني لكرة القدم في تدريبات المنتخب مساء أمس وهي العادة التي بات يسلكها بشكل يومي خلال هذه الفترة حتى يكون قريبا من كافة الأمور المتعلقة بالتهيئة المناسبة لسامبا الخليج .
كما تواجد في التدريبات مساء أمس كل من الشيخ شبيب بن هلال الحوسني والخبير الاسترالي جيم سيلبي وعدد من أعضاء مجلس ادارة الاتحاد وهم احمد بن عبدالله الحبسي واحمد المياسي وحميد الجابري ومحمد الشحي وأمين السر العام بالاتحاد سلطان الزدجالي ، بالاضافة إلى حمد العزاني مدرب منتخبنا الأولمبي وصلاح ثويني مدير المنتخب الأولمبي ، وخميس صالح المنسق الإعلامي للمنتخب ، حيث كان لتواجدهم بالغ الأثر في تحفيز اللاعبين بالتدريبات .
قناة الكأس تتابع
تواجد الزميل راشد الشيذاني مراسل قناة الكأس القطرية في تدريبات أمس لمنتخبنا الوطني ، حيث تابع التدريبات من خلال كاميرا القناة ، قبل أن ينفرد بعدد من التصاريح الصحفية لكل من السيد خالد بن حمد رئيس الاتحاد وعدد من أعضاء مجلس الادارة والجهاز الاداري للأحمر .
جدير بالذكر ، بأن اهتمام الزميل راشد الشيذاني بمتابعة تدريبات المنتخب ينم عن مدى حرصه لنقل أدق التفاصيل للمتابع الخليجي لاستعدادات منتخبنا ، بالاضافة إلى متابعته عن قرب للحصص التدريبية للاطمئنان أكثر عن مدى جاهزية الفريق الأحمر للبطولة .
الحضري والحسني منفردان
لم يخض حسين الحضري نجم خط وسط منتخبنا الوطني التدريبات التي قادها بول لوجوين مساء أمس ، حيث اكتفى مدرب اللياقة البدنية بالجهاز الفني بتكليفه بعدد من التدريبات الخاصة بإعادة تأهيله جراء الإصابة التي يعاني منها في الفترة الماضية ، كما لم يشارك مهاجم منتخبنا الواعد سامي الحسني في التدريبات , واكتفى بتلقي العلاج الطبي خارج الملعب على يد الجهاز الطبي المشرف على منتخبنا حاليا ، في حين أن إصابتيهما غير مقلقتين تماما .
25 لاعبا
شارك في تدريبات أمس (25) لاعبا وهم : مهند الزعابي وسليمان البريكي ومازن الكاسبي وسعد سهيل وجابر العويسي وعبدالسلام عامر ومحمد المسلمي وعيد الفارسي واحمد كانو ورائد ابراهيم وقاسم سعيد ومحمد السيابي وعماد الحوسني وناصر الشملي وحسن مظفر وعلي البوسعيدي وعلي سالم وجمعة درويش وعلي الجابري وفهد الجلبوبي ومحمد الغساني وهاني الضابط وعبدالعزيز المقبالي وحسين الحضري وسامي الحسني .
همســة
بالأمس تناولت أغلب وسائل التواصل الاجتماعي خبرا عن إبعاد عبدالعزيز المقبالي من قائمة المنتخب المغادرة لخليجي 22 بالرياض ، وذهب خبر آخر لإبعاد احمد كانو بجانب المقبالي من ذات القائمة ، وأصبح هذان الخبران بمثابة الشغل الشاغل لعدد كبير من الوسط الرياضي ، وكثرت التساؤلات حول الأسباب وطرح تفسيرات وتأويلات من هنا وهناك ، إلا أن التأكيد جاء مباشرة بعد أن تواجد الاثنان في تدريبات المنتخب رفقة زملائهم بصفوف الأحمر الذي يستعد للتواجد بخليجي 22 .
هذان الخبران وفي هذا التوقيت بالذات تتضح نواياه تماما عبر مجموعة من المغرضين الذين بدأوا يصطادوا في الماء العكر وهو الأمر الذي اعتاد عليه الوسط الرياضي في خليجي 20 باليمن عبر حكاية حولها هؤلاء إلى رواية لم تنته إلا بعد خروج منتخبنا من الدور الأول وكأنها لحظة الفرح بالنسبة لهم وهي حكاية (الفئران) بغرف نوم اللاعبين ، ليأتي الدور على فوزي بشير وعلاقته ببول لوجوين قبل السفر إلى البحرين للمشاركة في خليجي 21 وفي هذا التوقيت بالذات ، والآن بدأت تظهر (الأكاذيب) بشأن احمد كانو والمقبالي في توقيت يدركه الجميع بأنه هام وبحاجة إلى دعم معنوي بدلا من نشر (الاكاذيب) حول لاعبينا بطبيعة الحال .
همسة في أذن كل من يهمه مسيرة المنتخب في هذا التوقيت … احذروا فإن النوايا باتت واضحة للعيان … ويجب علينا الوقوف صفا واحدا لإعادة النبض الواحد في خليجي 22 بالرياض إن شاء الله تعالى .

إلى الأعلى