السبت 26 سبتمبر 2020 م - ٨ صفر ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / الرياضة / المدينة الرياضية بالمصنعة تستعد لاستضافة النسخة العاشرة من أسبوع المصنعة للإبحار الشراعي
المدينة الرياضية بالمصنعة تستعد لاستضافة النسخة العاشرة من أسبوع المصنعة للإبحار الشراعي

المدينة الرياضية بالمصنعة تستعد لاستضافة النسخة العاشرة من أسبوع المصنعة للإبحار الشراعي

تستعد المدينة الرياضية بالمصنعة لاستضافة النسخة العاشرة من أسبوع المصنعة للإبحار الشراعي 2020 – البطولة الأكبر في المنطقة والأكثر شهرة في فعاليات الإبحار الشراعي للناشئين والتي ستنطلق فعالياتها في الفترة من تاريخ 24 فبراير الجاري وحتى الأول من شهر مارس القادم , حيث تستقطب الفعالية البحّارة الناشئين من مختلف مدارس الإبحار الشراعي التابعة لمؤسسة عُمان للإبحار للتنافس وخوض مجريات السباقات ضد مجموعة من البحّارة الدوليين البارزين والذين يتميزون بمستويات أدائهم القوية، وذلك بهدف تبادل الخبرات والمهارات فيما بينهم حيث ستقام السباقات وسط ظروف مناخية مثالية لممارسة هذه الرياضة.ويُعد أسبوع المصنعة للإبحار الشراعي أحد أبرز الفعاليات التي أسستها عُمان للإبحار في عام 2011م وتحرص على إقامتها بشكل سنوي، والتي يخوض خلالها البحّارة الناشئون المنافسات عبر قوارب من فئات الأوبتمست التي تعتبر القاعدة الأولى للبحّارة الناشئين وفئة قوارب الليزر 4.7 والليزر راديال وأخيراً فئة التزلج بالألواح الشراعية آر إس إكس و تكنو بالإضافة فئة “آي فويل” والتي تم اعتمادها مؤخراً من قبل الاتحاد الدولي للإبحار الشراعي. حيث سيشارك في الفعالية أيضاً البحّار التايلندي المتألق ويكا بهانوند والمتوّج بالمركز الثاني في بطولة آسيا وأوقيانوسيا للأوبتمست والتي أقيمت في وقت سابق بالمدينة الرياضية بالمصنعة في شهر أكتوبر الماضي.
استضافة بطولة تكنو الآسيوية 2020
وفي نفس الوقت، سيتم الإعلان عن استضافة السلطنة لبطولة تكنو الآسيوية 2020 لفئات قوارب تكنو والتي تستقطب عدداً من البحّارة البارزين في رياضة التزلج بالألواح الشراعية من مختلف دول العالم للفئات العمرية؛ دون 15 سنة و دون 17 سنة بالإضافة إلى البحّارة عبر فئة قوارب تكنو بلاس، وذلك في الفترة من تاريخ 27 فبراير وحتى الأول من مارس، حيث ستعمل هذه البطولة على تعزيز مستوى الفعالية وزيادة شدة المنافسة في أسبوع المصنعة للإبحار الشراعي، كما وسيشهد هذا الحدث أيضاً استضافة النسخة العاشرة من بطولة دول مجلس التعاون الخليجي للإبحار الشراعي، وهي بطولة تقام بشكل سنوي لإظهار واكتشاف مهارات البحّارة الناشئين، حيث تشرف على تنظيمها اللجنة التنظيمية للشراع والتجديف بدول المجلس بالتعاون مع اللجنة العُمانية للرياضات البحرية.
قوارب التزلج بالألواح
سيشهد أسبوع المصنعة للإبحار الشراعي لهذا العام تحدياً أولمبياً إضافياً خاصاً بفئة قوارب التزلج بالألواح الشراعية “آي فويل” والتي اعتمدها مؤخراً الإتحاد الدولي للإبحار الشراعي والمعتمدة أيضاً في أولمبياد باريس 2024، حيث سيتولى الإشراف على الجلسات التدريبية الخاصة بهذا النوع من القوارب المدرب الأرجنتيني جونزالو كوستا هوفيل، من جمعية المحترفين لرياضية ركوب الأمواج والذي سبق له المشاركة في بطولة العالم لقوارب التزلج بالألواح الشراعية “آي فويل”.
وفي هذا الصدد، قال راشد بن إبراهيم الكندي، القائم بأعمال مدير عام الإبحار الشراعي بعُمان للإبحار: “لقد أصبح أسبوع المصنعة للإبحار الشراعي حدثاً رياضياً مهماً في المنطقة، حيث تمكن من استقطاب عدد متزايد من البحّارة الناشئين من السلطنة ومنطقة الخليج العربي والشرق الأوسط بالإضافة إلى باقي دول العالم”. وأضاف: النسخة العاشرة من الفعالية لهذا العام ستوفر مجموعة من الخبرات التدريبية وعدد من السباقات التي ستكون ذات تنافسية قوية يديرها فريق تحكيمي ذي خبرة عالية والذي سيقدم لهم تجربة إبحار مميزة تمنحهم مزيداً من الخبرات تعمل على صقل مواهبهم وتطويرها.
وأكد القائم بأعمال مدير عام الإبحار الشراعي بأن هذه الفعالية تعتبر فرصة رائعة لاستضافة بطولة تكنو الآسيوية 2020، بالإضافة إلى خوض السباقات عبر الفئة الجديدة من القوارب “آي فويل” والتي سيتم استخدامها في أولمبياد باريس 2024، حيث تعتبر منافسات هذا العام استثنائية بالنسبة للبحّارة.
مرافق أولمبية
ويخوض البحّارة منافسات البطولة بالمدينة الرياضية بالمصنعة نظراً لما توفّره بمرافقها الأولمبية الكثير من المزايا للمشاركين والمنظمين والزوار، بما فيها منتجع ميلينيوم ذو الأربع نجوم، حيث جاء تأسيس المدينة الرياضية منذ البداية لاستضافة مثل هذه الفعاليات العالمية، علاوة على ما تمتاز به سواحل ولاية المصنعة من ظروف مواتية بسمائها الزرقاء الصافية، وحرارتها المعتدلة ورياحها الثابتة المناسبة جدا للسباقات.
وستكون فعاليات الإبحار الشراعي مقسمة على مدى أربعة أيام من السباقات، حيث تسبقها ثلاثة أيام من التدريبات والتمارين على السباقات لكل فئة من فئات القوارب على يد بحّارة مخضرمين يحظون بتقدير عالمي. وسيتضمن المخيم التدريبي حصصا عملية على الماء تتطرق إلى جوانب مختلفة من الإبحار الشراعي مثل سرعة القارب، والتحكم فيه، وتكتيكات الانطلاق في السباقات والمناورات، وسيصاحب هذه الحصص بعض الدروس النظرية على اليابسة تغطي الجانب المعرفي مثل استراتيجيات السباقات، والقوانين المعمول بها، واللياقة البدنية، والتغذية، والصحة النفسية.
وستقام بطولة تكنو الآسيوية 2020، بناءً على موافقة الاتحاد الدولي لركوب الأمواج، وذلك في الفترة من تاريخ 27 فبراير الجاري إلى 1 مارس القادم والتي ستكون متاحة لجميع البحّارة من مختلف دول العالم للمشاركة وخوض التجربة، من خلال الموقع الإلكتروني.

إلى الأعلى