الإثنين 29 مايو 2017 م - ٢ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / السائق المتألق أحمد الحارثي يحمل طموحات وآمال عمان في سباقات السيارات
السائق المتألق أحمد الحارثي يحمل طموحات وآمال عمان في سباقات السيارات

السائق المتألق أحمد الحارثي يحمل طموحات وآمال عمان في سباقات السيارات

في تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط

يتطلع سائق السباقات العُماني أحمد الحارثي نحو مستقبلٍ حافل بالنجاح والفوز بالألقاب خلال استعداده للموسم السادس من تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط، سلسلة سباقات السيارات الأكثر نجاحاً في المنطقة. ويستعد أحمد لقيادة سيارة بورشه 911 جي تي 3 لفريقه النابودة رايسنج، حيث سيواجه الحارثي تحدياً قوياً من منافسيه في الفرق الأخرى من قطر والإمارات والكويت والبحرين والمملكة العربية السعودية، وهو يدرك جيداً أهمية سرعة التعلم إذا أراد الفوز بالسباقات.

ومع انطلاقة الموسم السادس من السلسلة على حلبة البحرين الدولية يوم 14 نوفمبر، ستتصاعد الإثارة لتلهب حماسة السائقين ومشجعيهم في المنطقة في اللحظات التي تسبق شارة انطلاق السباق الأول، والتي ستؤذن بعودة أهم بطولة للسائقين المحترفين في الشرق الأوسط.

وسبق لأحمد الحارثي المشاركة في تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط في العام 2011، ولذلك فهو يعي جيداً ما هو مطلوب منه، لكنه يعرف أيضاً أن منافسيه أمضوا وقتاً أطول بكثير للتعود على الخصائص الفريدة للسيارات والحلبات التي تستضيف جولات البطولة، وهي حلبة البحرين الدولي وأوتودروم دبي وحلبة لوسيل الدولية في قطر. ومع ذلك، فقد أنفق السائق العُماني، منذ آخر مشاركة له في تحدي كأس بورشه جي تي 3، مئات الساعات في قيادة سيارات سباق رفيعة المستوى، وهو يتطلع بشوق للخروج إلى الحلبة من جديد بسيارة بورشه 911 جي تي 3.

وقال الحارثي قبل انطلاق الجولة الافتتاحية للبطولة: “من الرائع أن يكون لديك معرفة مسبقة بالسلسلة ونظامها، وبالأجيال السابقة من السيارة، لكن خبرة السنوات الماضية صقلت مهاراتي وأسلوبي في جميع أشكال السباقات، ولذلك فإنني سأواصل العمل بالاتجاه ذاته. وسيكون التركيز في البداية على جوانب قيادتي وأدائي أكثر من أداء المنافسين كي أتمكن من التطور بسرعة. لقد واظبت على متابعة السلسلة خلال المواسم السابقة، وأعرف عدداً من السائقين بصفة شخصية، ولذلك سيكون من الجميل أن أرى مدى التقدم الذي أحرزوه. إنّ قيادة سيارة بورشه 911 جي تي 3 ستتطلب منّي أن أتعلم بسرعة كبيرة، وأنا مستعد للتحدي ومتحمس للغاية لبدء العمل. ولدينا في الفريق أملٌ كبير بالنجاح، كما أرغب بالطبع في الفوز ببعض الألقاب، سواءً ضمن الفريق، أو بشكل شخصي”.

ويفخر أحمد الحارثي أيضاً بأنه السائق العُماني الوحيد في هذا الموسم من تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط، ويعتقد بأن مشاركته ستضيف بعداً جديداً لهذه السلسلة. وهو يأمل أيضاً أن تفتح مشاركته الطريق أمام غيره من السائقين العُمانيين الطامحين للمنافسة على أعلى مستويات رياضة سباقات السيارات.

وأردف الحارثي: “أعتبر المشاركة في هذه السلسلة شرفاً كبيراً لي، حيث سأكون بالطبع ممثلاً لبلدي سلطنة عُمان أولاً ثم لدولة الإمارات حيث يوجد فريقي النابودة رايسنج. وأعتقد أن مشاركتي تثبت قدرة عُمان على المنافسة في أعلى مستويات بطولات السائقين المحترفين على الرغم من أنها لا تملك حلبة دولية للسباقات. وقد شهدت عُمان استثمارات ضخمة في سباقات الكارتينج، وبدأت تلك الاستثمارات تؤتي أكلها، لكن سلسلة تحدي كأس بورشه هي المستوى التالي الذي نريد رؤية مشاركة العُمانيين فيه لتحسين مهاراتهم، وأنا فخور جداً بأن أكون أول من يفتح هذا الباب. ولا شك أن عالم السباقات في منطقة الشرق الأوسط يدين بعظيم الامتنان لتحدي كأس بورشه جي تي 3، حيث تواصل هذه السلسلة دعمها لتطور ونمو رياضة سباقات السيارات في عُمان والخليج وغيرها من دول المنطقة”.

يُعدّ تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط أنقى أشكال السباقات التي تبرز مهارات السائقين، نظراً لمشاركتهم جميعاً على سيارات متطابقة من طراز بورشه 911 جي تي 3 الجيل الخامس، وتتألف هذه البطولة أحادية الصانع من 12 جولة تمتد بين نوفمبر 2014 وأبريل 2015، حيث سيتم تنظيم ست جولات حامية الوطيس من السباقات في أبرز حلبات المنطقة موزّعة بالتساوي بين كل من البحرين وقطر والإمارات على مدى ستة أشهر. ويأتي الموسم السادس من هذا السباق بعد نجاح السائق الكويتي زيد أشكناني في الموسم الخامس، حيث تفوق بفارق نقطة واحدة على بطل الموسم السابق وزميل الحارثي في الفريق هذا الموسم كليمنس شميد. ويتوقع أن يكن الموسم السادس من أكثر المواسم تنافسية وإثارة حتى الان.

وستكون انطلاقة الموسم الجديد مبهرة بسباق ليليّ على حلبة البحرين الدولية في 14 نوفمبر 2014، وسيكون ذلك السباق على هامش حدث عالمي هو بطولة العالم للقدرة. وستكون هذه المرة الأولى التي تنطلق فيها البطولة تحت الأضواء الكاشفة لتزيد من إثارة وتحدي السباق الأول للموسم الجديد.

ولن يكون ختام البطولة أقل إبهاراً حيث ستعود من جديد إلى حلبة البحرين الدولية في الصخير في الجولة الأخيرة من الموسم. وفي ختامٍ يناسب هذه السلسلة الرائعة، ويمنح السائقين المحليين فرصة العمر، ستكون الجولة الأخيرة من الموسم السادس جزءاً من الجدول الرسمي المصاحب لسباق جائزة البحرين الكبرى للفورمولا 1 في أبريل 2015.

وفيما يلي جدول سباقات تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط للعام 2014 / 2015:

الجولة الأولى
السباق الأوّل – 14 نوفمبر 2014
السباق الثاني – 15 نوفمبر 2014
حلبة البحرين الدولية، البحرين

الجولة الثانية
السباق الثالث– 5 ديسمبر 2014
السباق الرابع– 6 ديسمبر 2014
حلبة دبي أوتودروم، الإمارات العربية المتحدة

الجولة الثالثة
السباق الخامس – 23 يناير 2015
السباق السادس– 24 يناير 2015
حلبة لوسيل الدولية، قطر

الجولة الرابعة
السباق السابع – 13 فبراير 2015
السباق الثامن – 14 فبراير 2015
حلبة لوسيل الدولية، قطر

الجولة الخامسة
السباق التاسع – 27 فبراير 2015
السباق العاشر – 28 فبراير 2015
حلبة دبي أوتودروم، الإمارات العربية المتحدة

الجولة السادسة
السباق الحادي عشر – 4 مارس 2015
السباق الثاني عشر – 5 مارس 2015
حلبة البحرين الدولية، البحرين

إلى الأعلى