الأحد 5 أبريل 2020 م - ١١ شعبان ١٤٤١ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / عزيزة الحبسية تصدر كتابا جديدا حول “التمكين الاقتصادي والاجتماعي للمرأة في عمان”
عزيزة الحبسية تصدر كتابا جديدا حول “التمكين الاقتصادي والاجتماعي للمرأة في عمان”

عزيزة الحبسية تصدر كتابا جديدا حول “التمكين الاقتصادي والاجتماعي للمرأة في عمان”

مسقط ـ “الوطن” :
يتناول إصدار الكاتبة عزيزة بنت سليم الحبسية (التمكين الاقتصادي والاجتماعي للمرأة في عمان) والذي صدر مؤخرا عن دار الآن الأردنية للنشر والتوزيع، دور الاعلام العُماني بخاصة في الصحافة المكتوبة في تسليط الضوء على جهود التمكين للمرأة في المجتمع العماني كقطب رئيسي في التأسيس والبناء والتنمية للنهوض بالجوانب المختلفة وعلى رأسها الجانب : الاقتصادي، الاجتماعي، والثقافي وذلك من خلال التطرق الدقيق لهذه الجوانب وحلحلتها على طاولة الندوات ذات البعد النقاشي التي تنظمها بين حين وآخر مؤسسات الاعلام في السلطنة، حيث استطاعت هذه الندوات المتخصصة والتي استضافت أبرز الشخصيات النسائية العمانية ذات الحراك الملموس في التمكين في الجوانب السالفة الذكر أن ينقل الإسهام الإعلامي الذي وقف جنبا الى جنب مع عجلة التنمية في البلاد ليكون الواجهة الحقيقية لما يدور وراء المناصب العليا المتنوعة التي تقلدتها المرأة العمانية. ولعبت الصحافة المكتوبة دورا رئيسيا لخدمة قضايا وشؤون المرأة ونقل واقع إسهاماتها في العصر الحديث للسلطنة . والكتاب والذي يأتي في 178 صفحة وثق صورة العمانية وإنجازاتها التي ساهمت في تنمية عملية التمكين في العصر الحديث. وفي افتتاحية الكتاب أوضحت “الحبسية” أهمية قنوات وسائط الاعلام في دعم مكونات البناء والتأسيس وقالت: ُتعّد الوسائط الإعلامية وسائل فّعالة إذا ُأحسن توجيهها بالشكل الصحيح .حيث كثرت في الآونة الأخيرة كما أكدت الكاتبة المطالبات المتعلقة بالنساء سواء من ناحية المساواة في الترقي الوظيفي والإداري أو من ناحية تكافؤ الفرص المهنية والوظيفية. وكانت الندوات التي عقدت تبحث فيما إذا قدمت المرأة في عمان إعلامياً بالشكل الذي يزيدها حماساً وواقعية تجاه تأكيد اعتبارها نصفاً حقيقياً وشريكاً في التنمية. ولذا فالكتاب اوضح المناقشات التي ناقشتها الندوات كأوضاع العاملات في القطاع الإعلامي العماني ووصول المرأة الى المراكز العليا إعلاميا. كما ناقشت الندوات الصحفية التي يوثقها هذا الكتاب وضعية المرأة العمانية في القطاع الخاص، القطاع الاجتماعي متمثلا في الجمعيات النسائية على مستوى ولايات السلطنة والتدرج الذي كان حليفها في التطوير والتغيير للأفضل.
كتاب (التمكين الاقتصادي والاجتماعي للمرأة في عمان) ضم بين جنباته ستة فصول وهي: الفصل الأول: دور المرأة في حركة محو الأمية بالسلطنة، الفصل الثاني: إسهام الإعلام العماني في نقل صورة واقعية للمرأة العمانية ،الفصل الثالث:تحديث دور الجمعيات النسائية في عمان ، الفصل الرابع: أوضاع العاملات في القطاع الخاص الُعماني، الفصل الخامس: تطوير الحضانات ومؤسسات ما قبل المدرسة، الفصل السادس: ضمانات استحقاق المرأة لأرض وقرض في السلطنة.

إلى الأعلى