السبت 4 أبريل 2020 م - ١٠ شعبان ١٤٤١ هـ
الرئيسية / المحليات / ختام الدورة التدريبية للكوادر الدينية بعنوان:(المدخل إلى نفس الإنسان) بجامع نـزوى
ختام الدورة التدريبية للكوادر الدينية بعنوان:(المدخل إلى نفس الإنسان) بجامع نـزوى

ختام الدورة التدريبية للكوادر الدينية بعنوان:(المدخل إلى نفس الإنسان) بجامع نـزوى

نـزوى ـ من سالم بن عبدالله السالمي:
اختتمت أمس بجامع السلطان قابوس بـنـزوى الدورة التدريبية في مجال عمل الكوادر الدينية بعنوان:(المدخل إلى نفس الإنسان) والتي نظمتها إدارة الاوقاف والشؤون الدينية بمحافظة الداخلية ممثلة بقسم الائمة والخطباء.
حاضر في الدورة عبيد بن هاشل الهنائي الموجه الديني بإدارة الاوقاف والشؤون الدينية بمحافظة شمال الباطنة وبحضور المكلف بأعمال رئيس قسم الأئمة والخطباء.
حيث تضمنت مواضيع الدورة عدة محاور أهمها المحور الأول:(خلافة الإنسان في الأرض من حيث التمكين والتفويض) فقد مُكِّن الإنسان في الأرض حيث سُخر له ما في السموات والأرض وفوضه الله لأجل العبادة ولعمارة الأرض، والمحور الثاني:(نظرة الإنسان للإنسان) وذلك من ثلاث زوايا نظرة الانسان للإنسان ونظرته لنفسه ونظرته لنظرة غيره له، أما المحور الثالث فهي عن (أقسام العقل ووظيفة كل قسم) والتي ذكرت في القرآن الكريم وهي: النفس اللوامة والمطمئنة والأمارة بالسوء.
واختتمت الدورة بذكر أهم الأمور التي تساعد الإنسان على تقوية عقله والتغلب على المشاكل وطرق علاجها ومنها القراءة والكتابة وهما من أهم وسائل تنشيط العقل وزيادة مدارك التفكير والخيال وصناعة الفارق العقلي على المدى البعيد وكذلك الرياضة فهي تؤثر بتطوير الوظائف العقلية فبها تولّد خلايا وأوعية دموية في العقل إضافة لنشاط تدفق الدّم ونقل الأكسجين للدماغ والاستمتاعُ بالطبيعة والبعد عن التكنولوجيا، حيث تعتبر الطبيعة من العوامل المنشطة للعقل والإبداع التأمل، فقد أثبتت الدراسات أن التأمل له دور كبير في تنشيط العقل وتحسين الذاكرة الضحك، فهناك علاقة طردية بين المزاج الجيد والضحك واختلاق الحلول الإبداعية تركُ المجال لتساؤلات العقل، فلا بد للعقل أن يبدي التساؤلات والتفكير وعدم ترك الملاحظات تمرّ بسطحية النوم الجيد فالنوم من أكثر الوسائل فاعلية في إراحة الدماغ والعقل تمهيداً لإعادة نشاطه.

إلى الأعلى