الثلاثاء 28 مارس 2017 م - ٢٩ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في سباق البحرين الحارثي يتطلع لتحقيق الفوز في أول ظهور له مع فريق النابودة
في سباق البحرين الحارثي يتطلع لتحقيق الفوز في أول ظهور له مع فريق النابودة

في سباق البحرين الحارثي يتطلع لتحقيق الفوز في أول ظهور له مع فريق النابودة

أكد السائق العماني أحمد الحارثي أنه سيشارك بذهنية الفوز لا غير في أول ظهور له مع فريق النابودة للسباقات، الذي يبدأ مساعيه في الحفاظ على لقب الفرق في بطولة تحدي كأس بورشه جي تي3 الشرق الأوسط، التي تنطلق أحداثها في البحرين الأسبوع القادم.
ويثق الحارثي، الذي يتّحد مع كليمنز شميد، حامل لقب السائقين لموسم 2012-2013 في تحدي كأس بورشه جي تي3 لخوض البطولة المؤلفة من 12 جولة، أن بإمكانه التناغم والتفاهم مع السائق النمساوي والحفاظ على لقب الفرق لصالح فريق دبي.
وقال الحارثي: “لم أنتسب يوما لفريق لم يكن تواقا لتحقيق الألقاب، وفريق النابودة للسباقات تواق للبطولات ويسعى للحفاظ على اللقب للعام الثالث على التوالي. هدفنا واضح تماما وكل منا سيلعب دوره لتحقيق هذا الهدف”.
ويعود شميد، الذي فاز بسبعة من اصل 12 سباقا في الموسمين السابقين والتي ساهمت وبشكل كبير في فوز فريق النابودة للسباقات بلقب الفرق، للمنافسة في البطولة بعد أن حقق المركز العاشر في الترتيب العام للسائقين في بطولة بورشه موبيل1 سوبركب، والتي تقام كسباق داعم لسباقات الفورمولا واحد.
وبتحقيقه نتائج متقدمة في حلبة أميركاس في أوستن ـ تكساس الأسبوع الماضي، برهن شميد بأنه جاهز تماما للمنافسة بعد أن تعرض لحادث أثناء أحد السباقات في ألمانيا، والحارثي يرى أن شراكته الجديدة يمكن أن تؤتي ثمارها من أول سباق يخوضانه معا والذي يقام يومي 14 و15 نوفمبر.
وقال الحارثي: “أتطلع وكليمنز لتحقيق نتائج إيجابية للفريق وهذا يدفعنا للأمام. هو سائق متميز وأتطلع لتعلم الكثير منه، خاصة في السباق الأول، وقد أتمكن أيضا من الإضافة على خبرته، ذلك أن كلانا يتطلع لتطوير مهاراته لتحقيق الفوز”.
وتابع: “يحظى شميد بخبرة أكبر على الحلبة وهو قادم إلى البحرين مباشرة من مشاركته في بطولة السوبركب. ستشكل مشاركتي في البطولة منحنى كبيرا في مسيرتي الاحترافية”.
ولم يشارك الحارثي في بطولة تحدي كأس بورشه جي تي3 الشرق الأوسط منذ مشاركته المحدودة فيها خلال موسم 2011-2012، والتي فاز فيها بجولة في حلبة مرسى ياس بأبوظبي.
وقال محترف السباقات العماني، والذي ركز في الموسم الماضي على المشاركة في سباقات التحمل في البريطانية: “ما يهمني الآن هو التمرس على قيادة سيارة كأس بورشه جي تي3 مرة أخرى. لم أقد السيارة لفترة من الزمن، وعلي الآن أن أتفهمها وفي الوقت ذاته أن أتعرف على طبيعة سباق كأس بورشه جي تي3. لكن علي التدرب أكثر والاستعداد لانطلاق الموسم”.
من جهته علق فيجاي راو، مدير الفريق والمدير العام في النابودة للسيارات، الوكيل الحصري لعلامة بورشه في دبي والإمارات الشمالية، قائلا: “سنعمل بشكل متواصل وسندعم أحمد بشكل كبير حتى يتأقلم بسرعة مع الفريق. نحن واثقون من أن خبرته وشخصيته ستمكنانه من الاستقرار بسرعة”.

إلى الأعلى