الأحد 29 مارس 2020 م - ٤ شعبان ١٤٤١ هـ
الرئيسية / المحليات / استعراض مضامين الخطاب التاريخي السامي لجلالة السلطان خلال إجتماع مشترك لمكتبي (الدولة) و(الشورى)
استعراض مضامين الخطاب التاريخي السامي لجلالة السلطان خلال إجتماع مشترك لمكتبي (الدولة) و(الشورى)

استعراض مضامين الخطاب التاريخي السامي لجلالة السلطان خلال إجتماع مشترك لمكتبي (الدولة) و(الشورى)

ـ التأكيد على أهمية التنسيق بين المجلسين فيما يتعلق بتحديث التشريعات والقوانين
تناول اللقاء المشترك بين مكتبي مجلسي الدولة والشورى عدة مواضيع تتعلق بالتنسيق المشترك بين المجلسين.
وكان ضمن أولويات الاجتماع استعراض مضامين الخطاب التاريخي السامي لجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وذلك خلال الاجتماع الأول من هذه الفترة.
وقد ترأس الاجتماع سعادة الشيخ خالد بن هلال المعولي رئيس مجلس الشورى، وبحضور معالي الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة وأعضاء مكتبي مجلسي الدولة والشورى والأمينين العامين بالمجلسين.
في بداية الاجتماع أكد سعادة رئيس مجلس الشورى على أهمية مضامين الخطاب السامي لجلالته ـ حفظه الله ورعاه ـ حيث كان لتلك المضامين الأثر الإيجابي البالغ على كافة أفراد المجتمع. مؤكدا سعادته بأن على أعضاء المجلسين أن يكونوا عند حسن ظن جلالته من أجل تحقيق طموحاته وطموحات الشعب العماني، خاصة فيما يتعلق بتحديث التشريعات والقوانين وفقا لمتطلبات المرحلة القادمة، وكذلك التركيز على جوانب الدراسات الهادفة ومواصلة التنسيق بين المجلسين.
وفي هذا الإطار تقدم سعادته بالشكر والتقدير لمعالي الدكتور رئيس مجلس الدولة على جهوده الحثيثة في دعم وتفعيل التنسيق والتعاون المشترك بين المجلسين طوال الفترات السابقة.
مؤكداً على حرص الأمانتين العامتين بمجلسي الدولة والشورى على بذل الجهود المستمرة من أجل تحقيق تلك الرؤى والتطلعات والعمل سويا على تحقيق تلك الغايات كما عهدناه من المجلسين سابقا. من جانبه أكد معالي الدكتور رئيس مجلس الدولة بأن خطاب جلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ كان شاملا وحدد من خلاله العديد من النقاط، وكان على رأسها الاهتمام بالتعليم، والابتكار وقطاع الشباب، ودولة المؤسسات، وأهمية الحوكمة والنزاهة والمحاسبة، وتطبيق القانون والعدالة الاجتماعية، والتي تتضح معالمها من خلال الرؤية المستقبلية عمان 2040.
وقد أثنى معاليه على مستوى التنسيق القائم بين مجلسي الدولة والشورى عبر الأمانتين العامتين بالمجلسين، مؤكداً على أهمية مواصلة العمل التكاملي المشترك بين المجلسين.
من جانب آخر تم خلال اجتماع مكتبي مجلسي الدولة والشورى، استعراض رسالة مجلس الوزراء حول برنامج العروض المرئية والتأكيد على أهمية تلك العروض التي تحدد الملامح والخطط التنفيذية لتلك المؤسسات.
كما تمت مناقشة جوانب أخرى تتعلق باللقاء السنوي لأعضاء مجلسي الدولة والشورى مع مجلس الوزراء، إضافة الى مناقشة أهمية تبادل الدراسات والتقارير التي يتم إعدادها في المجلسين. كما تناول اللقاء مواضيع تتعلق بمساهمة مجلسي الدولة والشورى في الموازنات السنوية للاتحادات البرلمانية الإقليمية والدولية ومواصلة التنسيق والتعاون في المشاركات التي يتم تمثيل السلطنة فيها عبر مجلس عمان.
وعلى هامش الاجتماع تم الاطلاع والإحاطة بمقررات اجتماع اللجنة المشتركة لشعبة العلاقات الخارجية بمجلس عمان، واعتماد محضر الاجتماع السابق.

إلى الأعلى