الجمعة 29 مايو 2020 م - ٦ شوال ١٤٤١ هـ
الرئيسية / السياسة / إيريني .. عملية أوروبية لمراقبة حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا

إيريني .. عملية أوروبية لمراقبة حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا

بروسكل ـ وكالات: أطلق الاتحاد الأوروبي أمس عملية “إيريني”، لمراقبة حظر توريد وتدفق الأسلحة إلى ليبيا، بهدف إرساء السلام. وقال مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، في مؤتمر صحفي، امس: “نحن (أعضاء الاتحاد الأوروبي) اتفقنا على إطلاق عملية “إيريني” والدول الأعضاء وافقوا أخيرا على إطلاقها”. وأضاف بوريل: “عملية إيريني أطلقت بمهمة واحدة وهي حظر توريد الأسلحة وهي أيضا ستستمر لتدريب خفر السواحل الليبية ومراقبة المجرمين”. وتابع: “إيريني ليست كعملية صوفيا هي عملية مختلفة تمامًا الهدف الرئيس هو حظر ومنع توريد الأسلحة إلى ليبيا”. ودعا من قبل الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش إلى وقف كامل لإطلاق النار في الصراعات بشتى أنحاء العالم، فيما تبذل الحكومات والسلطات الليبية جهودا كبيرة لمواجهة الوباء الذي انتشر إلى معظم الدول.
ميدانيا، أعلنت مصادر عسكرية ليبية أمس إسقاط طائرة مسيرة من نوع “بيرقدار”، بعدما حاولت الإغارة على مواقع بمنطقة الكسارات غرب العاصمة. وذلك بعد ساعات من إسقاط طائرة تركية مسيرة (من دون طيار)، جنوب طرابلس، وقال أبوبكر أدويهش، المسؤول الإعلامي لقوة الاحتياط في ما تعرف بــ”قوات الشرق الليبي” بقيادة خليفة حفتر: “تمكنت وحداتنا من إسقاط طائرة مسيرة من نوع بيرقدار حاولت الإغارة على مواقعنا بمنطقة الكسارات بورشفانة”، غرب طرابلس. وأوضح أدويهش أن وحدات الدفاع الجوي تمكنت من إسقاط الطائرة باستخدام مدفع م ط 14.5، وذلك قبل أن تحقق الأهداف التي أقلعت من أجل تنفيذها.

إلى الأعلى