الجمعة 5 يونيو 2020 م - ١٣ شوال ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الرياضة / محمد عبدالعظيم لـ الوطن الرياضي : بنسبة كبيرة جدا سأكون مع ظفار في الموسم القادم
محمد عبدالعظيم لـ الوطن الرياضي : بنسبة كبيرة جدا سأكون مع ظفار في الموسم القادم

محمد عبدالعظيم لـ الوطن الرياضي : بنسبة كبيرة جدا سأكون مع ظفار في الموسم القادم

ظفار فريق كبير وشارك في 4 بطولات ونافس عليها سنحافظ على اللاعبين الحاليين والتعاقدات الجديدة حسب المستجدات

قرار تعليق النشاط الرياضي في محله ووضعنا خططا بديلة لكل الظروف
حاوره ـ يحيى بن سالم المعمري:
سافر المدرب المصري محمد عبدالعظيم مدرب ظفار إلى ألمانيا وذلك بعد قرار تعليق النشاط الرياضي في السلطنة بسبب فيروس كورونا كوفيد 19 ، وتمنى عظيمة السلامة للجميع وأن يحفظ الله سبحانه وتعالى جلالة السلطان والشعب العماني من كل مكروه ، وقال عظيمة أنه سعيد بالعمل مع ظفار وبنسبة كبيرة جدا سيعود لتولي القيادة الفنية للزعيم بعد زوال الأزمة الحالية .. محمد عبدالعظيم تحدث عن قيادته لظفار في الحوار التالي …
في بداية الحوار تقدم الكابتن محمد عبدالعظيم بالشكر لمجلس إدارة نادي ظفار برئاسة الشيخ علي الرواس وأعضاء مجلس الإدارة وللعاملين في النادي والجماهير وللجهاز الفني المساعد والمعاون واللاعبين وقال : أحب أن أشكر كل الناس في نادي ظفار ويشرفني العمل في هذا النادي العريق وبنسبة كبيرة جدا سأكون متواجدا في الموسم القادم للإشراف على الفريق والظروف الحالية قد يكون لها بعض التدخلات في تغيير الأمور .
نتائج إيجابية
تحدث عظيمة عن فترة عمله مع نادي ظفار قائلا : ظفار ناد كبير ويملك مقومات النجاح ، وحقق نتائج جيدة جدا في ظل مشاركته في 4 مسابقات هذا الموسم وهي كأس الاتحاد ودوري عمانتل وبطولة الكأس ومسابقة كأس الاتحاد الآسيوي وكان يقدم المستوى المميز في كل المشاركات وينافس عليها أيضا باستثناء بعض النتائج والتي كان سببها الإرهاق وعدم التوفيق ، ولقب الدوري ما زال في الملعب والفريق بانتظار لقاء الإياب في نصف نهائي بطولة الكأس وفي المسابقة الآسيوية لعب أمام الجزيرة الأردني وحقق نتيجة الفوز ويملك 3 نقاط في رصيده وفرصته كبيرة للتأهل من دوري المجموعات وحظوظه قوية للوصول إلى المباراة النهائية .
صعوبات
وأضاف مدرب ظفار : بذل اللاعبون جهدا كبيرا بالمشاركة في 4 بطولات وهناك ضغط مباريات متواصل وفي شهر واحد لعب الفريق ما يزيد عن 10 مباريات ، عدد كبير من المباريات في فترة زمنية قصيرة ولم يكن هناك الوقت الكافي للاستشفاء والراحة وهذا أثر على اللاعبين ، وفي بعض الأحيان تأثرنا بعدم الانسجام بين اللاعبين في الملعب ونقص اللياقة البدنية ولكن بتعاون الجميع عملنا على ذلك وقدمنا مستويات عالية .
تميز
رأى محمد عبدالعظيم أن فريقه ظفار والسيب كانا الأبرز في دوري هذا الموسم مع ظهور النهضة بمستوى جيد في بعض الفترات كما أشاد بأداء صحم وصحار وقال إن الفريقين كان لهما ظهور ملحوظ في بعض المباريات كما أثنى على بعض اللاعبين وقال : معظم لاعبي ظفار كانوا مميزين وفي نادي السيب أعجبني حاتم الروشدي وباسل الرواحي وعيد الفارسي وأحمد فرج ولا أنسى ما قدمه أجانب ظفار والمهاجم السوداني بكري المدينة لم يأخذ الوقت الكافي وسيكون له شأن كبير في الفترة القادمة وأعجبني كذلك المحترف جيبولا لاعب السيب .
توقف النشاط
وعن تعليق النشاط الرياضي في السلطنة قال عظيمة : قرار التوقف وتأجيل الدوري والمسابقات الرياضية كان في محله والصحة أهم من كل شئ ، العالم كله متوقف بسبب الوباء وعلينا الالتزام بالقرارات ونتمنى السلامة للجميع في العالم أجمع ، ولا أريد الخوض في آلية تكملة الدوري فمن الممكن أن تصدر تعليمات خاصة من الاتحاد الدولي لكرة القدم ومعظم الاتحادات ستعمل بتلك اللوائح والإجراءات ونحن بانتظار ذلك وستكون هناك مقترحات كثيرة حول ذلك حسب اللوائح الجديدة وفي الفترة القادمة ستتضح أمور كثيرة .
برنامج تدريبي
مدرب ظفار وضع برنامج تدريبي خاص للاعبي فريقه خلال فترة التوقف وعن ذلك البرنامج قال عظيمة : هناك برنامج تدريبي تم وضعه للاعبين لتطبيقه بالتنسيق مع المعد البدني ونحن نتابع اللاعبين ويتم التواصل معهم للاطمئنان عليهم وهناك مناقشات واستفسارات عنهم وعن البرنامج والأمور جيدة ومطمئنة واللاعبون ينفذون البرنامج حسب ما تم الاتفاق عليه .
خطة عمل
تحدث مدرب ظفار عن خطة عمله في الفترة القادمة وقال : تحدثت مع إدارة النادي برئاسة الشيخ علي الرواس عن كل شئ ولكن كما قلت تركنا بعض الأشياء للظروف ونحن بانتظار المستجدات ، وفيما يخص إعداد الفريق سنحدد ذلك في الوقت المناسب بعد صدور القرارات واللوائح الجديدة من الفيفا واتحاد الكرة ، وضعنا خطة عمل واضحة وكذلك خطط بديلة تتماشى مع كل الظروف وحسب ما يصدر من قرارات ولكل خطة حددنا البداية المناسبة ، وسنحافظ على اللاعبين الموجودين في الفريق وهناك بعض التغييرات وبعض التعاقدات حسب المستجدات ونحن مستعدون لكل الظروف .

إلى الأعلى