الأربعاء 27 مايو 2020 م - ٤ شوال ١٤٤١ هـ
الرئيسية / السياسة / 6 مراحل لتطوير اللقاح .. والمضادات الحيوية لا تقي من الفيروس
6 مراحل لتطوير اللقاح .. والمضادات الحيوية لا تقي من الفيروس

6 مراحل لتطوير اللقاح .. والمضادات الحيوية لا تقي من الفيروس

خبراء إيطاليون: اختبار للأجسام المضادة لكورونا قد يكون جاهزا قريبا

ـ 4 وفيات جديدة بالسعودية وعزل أحياء بجدة والكويت تسجل أول وفاة لمقيم
ـ الإمارات تسجل 241 إصابة جديدة ووفاة واحدة وتمدد حظر التجول ليلا
ـ البحرين تعلن شفاء 11 وإصابات جديدة في لبنان والمغرب والسودان
ـ مصر تنفي عودة صلاة الجمعة والجماعة وطوارئ بجامعة القاهرة
ـ ليبيا تستعد لتركيب مستشفى ميداني وتسجل 6 إصابات جديدة
ـ 11 حالة جديدة في فلسطين وإسرائيل تعزل بلدة بني براق
ـ الوفيات تتجاوز عتبة 7 آلاف في أميركا و3452 في إيران
ـ بريطانيا لن تخفف القيود وتشن حملة على العلاجات الوهمية
ـ انخفاض الوفيات بإسبانيا وحالات الإصابة في فرنسا تتجاوز حالات الصين
ـ 140 وفاة جديدة في بلجيكا وبلغاريا تمدد الطوارئ وتركيا تغلق 31 مدينة
ـ ارتفاع عدد المصابين بسويسرا وبولندا تطور دواء
ـ الشيشان أول منطقة روسية تفرض حظر التجول وارتفاع الوفيات بفنزويلا
ـ بيرو تخصص أيام خروج للرجال من المنزل وأخرى للنساء
ـ الهند تمدد العزل العام وإصابات جديدة بتايلاند وإندونيسيا وماليزيا والفلبين
ـ يوم حداد وطني في الصين وكوريا الجنوبية تمدد التباعد الاجتماعي
ـ كوريا الشمالية تؤكد خلوها من الفيروس واليابان تخصص 300 ألف ين لكل أسرة متضررة

جنيف ـ عواصم ـ وكالات:
يستغرق أقرب احتمال لتطوير لقاح لفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″ ما بين 12 و18شهرا، بعد عبوره 6 مراحل أساسية. بحسب آخر تقرير لمنظمة الصحة العالمية والتي أكدت فيه أن عملية تطوير لقاح “كوفيد19″ هي عملية استثنائية، حيث يستغرق إنتاج لقاح في العادة بين 5 و10 في المتوسط. يأتي ذلك فيما أكدت المنظمة أن المضادات الحيوية لا تقضي على الفيروسات، بل تقضي على الجراثيم فقط.

وتأتي المرحلة الأولى من تطوير اللقاح وهي مرحلة الفهم الأساسي للفيروس، حيث يحدد العلماء أولا البروتينات والسكريات على سطح الفيروس أو الخلايا المصابة، ثم يدرسون إمكانية استخدامها لإنتاج استجابة مناعية فيما تتضمن المرحلة الثانية، عزل الفيروس الحي قبل تعطيله أو إضعافه، ثم تحديد ما إذا كان هذا الفيروس المعدّل يُنتج مناعة لدى الناس. المرحلة الثالثة هي مرحلة الاختبارات ما قبل السريرية، وتجرى على الحيوانات لإعطاء فكرة عن الاستجابات لدى البشر. فيما تتضمن المرحلة الرابعة التجارب السريرية أو الاختبار على البشر، وتمر بدورها بثلاث مراحل: وهي إجراء اختبار على بضع عشرات من المتطوعين الأصحاء، واختبار فعالية على مئات من الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالمرض، ثم اختبار على آلاف الأشخاص من أجل تحديد الفعالية والسلامة. نصل إلى المرحلة الخامسة وفيها تتم الموافقات التنظيمية، ويمكن تسريع هذه الخطوة في حال وجود موافقات سابقة على منتجات مماثلة. كما يمكن استخدام اللقاح قبل الترخيص النهائي في حال الطوارئ الصحية العامة.المرحلة الأخيرة هي الإنتاج، ولتحقيق إنتاج كميات كبيرة يجب توفّر البنية التحتية والموظفين والمعدات، كما هناك حاجة أيضاً إلى مراقبة الجودة. الى ذلك لفتت منظمة الصحة العالمية إلى أن فيروس كورونا المستجد يعد من الفيروسات، لذلك يجب عدم استخدام المضادات الحيوية في الوقاية منه أو علاجه، مشددة على أنه مع ذلك، إذا تم إدخالك إلى المستشفى بسبب فيروس كورونا المستجد، فقد تحصل على المضادات الحيوية لاحتمالية إصابتك بعدوى جرثومية مصاحبة.

خليجيا، أعلنت وزارة الصحة السعودية تسجيل 4 حالات وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد . وأشار المتحدث باسم وزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي، في مؤتمر صحفي تسجيل 140 إصابة جديدة بالفيروس ليرتفع إجمالي الإصابات المؤكدة في المملكة إلى 2179 إصابة.كما أعلنت وزارة الداخلية السعودية حظر التجول في احياء سكنية بمحافظة جدة على مدار 24 ساعة اعتبارا من عصر امس ضمن جهود مواجهة كورونا .

من جانبها، أفادت وزراة الصحة الإماراتية تسجيل 241 إصابة جديدة وحالة وفاة واحدة خلال ال24 ساعة الماضية، كما أفادت وكالة أنباء الإمارات بأن الإمارات قررت تمديد حظر التجول القائم أثناء ساعات الليل إلى أجل غير مسمى لتطهير الأماكن العامة بهدف مكافحة انتشار فيروس كورونا.

وفي الكويت، أعلنت وزارة الصحة الكویتیة تسجیل 62 حالة إصابة جدیدة بفیروس كورونا المستجد لیرتفع بذلك عدد الحالات المسجلة في الكويت إلى 479 حالة. كما تم تسجیل حالة وفاة واحدة لمقیم من الجنسیة الهندية یبلغ من العمر 46 عاما أصیب بالفیروس. من جانبها، اعنلت وزارة الصحة البحرينية تعافي 11 حالة جديدة من فيروس كورونا ليصل العدد الإجمالي لحالات الشفاء إلى 399 .
الى ذلك، أعلنت وزارة الصحة اللبنانية، تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع العدد الإجمالي إلى 520 إصابة. بدورها، أعلنت وزارة الصحة المغربية تسجيل 53 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالفيروس في المملكة إلى 844 حالة. فيما أعلنت وزارة الصحة السودانية، تسجيل إصابتين جديدتين بفيروس كورونا المستجد، ليصل عدد المصابين بمرض “كوفيد 19″ الكلي في السودان إلى 10 إصابات، فيما توفي شخصان منذ مطلع مارس الماضي.

وفي مصر، نفت وزارة الأوقاف عودة صلاة الجمعة والجماعة بالمساجد الأسبوع المقبل. وشددت الوزارة على أن قرار تعليق إقامة الجمع والجماعات بالمساجد قائم، ولم يُلغ لحين زوال علة الغلق، وهو وباء كورونا. من جهة أخرى، أكدت جامعة القاهرة اكتشاف 17 حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد بين الممرضين والأطباء بالمعهد القومي للأورام التابع لها. وقررت الجامعة المصرية نقل المصابين إلى مستشفيات تابعة لوزارة الصحة، كما تم أخذ عينات من المخالطين لهم بالمعهد لتحليلها. واقتصرت الجامعة عمل العيادات الخارجية بالمعهد على الحالات العاجلة والطارئة، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية المقررة للحد من انتشار الفيروس. وكانت وزارة الصحة والسكان المصرية أعلنت مساء امس الاول عن إصابة 120 شخصا بفيروس كورونا بينهم 3 أجانب و117 مصريًا، بينهم عائدون من الخارج إضافة إلى المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها سابقًا.

وفي ليبيا، أعلن رئيس المجلس التسييري لبلدية مدينة إجدابيا أمبارك المنفي ، البدء في تركيب مستشفى ميداني بسعة 50 سريراً و 10 غرف عناية فائقة ضمن الإجراءات الاحترازية لمكافحة فيروس كورونا ياتي ذلك بينما أعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض الليبي ارتفاع عدد الحالات المصابة بفيروس كورونا إلى 17 حالة عقب تسجيل 6 حالة إصابة جديدة أمس وفي فلسطين، أعلنت وزارة الصحة تسجيل 11 إصابة جديدة مما يرفع عدد الإصابات في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة إلى 205 حالات، وفي السياق، عزلت شرطة الاحتلال الإسرائيلي بالحواجز المعدنية وحواجز الطرق بلدة بني براق الواقعة قرب تل أبيب وهي بلدة لليهود المتشددين بعد أن شهدت تفشيا للفيروس.

دوليا، قال المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية كيانوش جهانبور إن إجمالي وفيات فيروس كورونا زاد إلى 3452 بعد وفاة 158 شخصا بالمرض خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية. يأتي ذلك بينما أعلنت جامعة “جونز هوبكنز” الأميركية، وصول عدد حالات الوفيات بفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة إلى 7077 حالة وفاة.
وفي بريطانيا، قال مستشار حكومي بارز إن بلاده لن تكون قادرة على تخفيف إجراءات العزل العام الصارمة حتى نهاية مايو ، مشيرا إلى ضرورة أن يتباطأ انتشار فيروس كورونا أولا وأن يتم إجراء فحوص مكثفة. وذلك بالتزامن مع بدء حملة شنتها السلطات على العلاجات الوهمية للفيروس الذي ليس له حاليا علاج محدد مرخص.

الى ذلك، قال مستشارون علميون للحكومة الإيطالية إن اختبارا موثوقا به للأجسام المضادة في الدم لكشف المصابين بفيروس كورونا سيعطي صورة أفضل عن مدى انتشار الوباء في إيطاليا ويمكن تحديده في غضون أيام. وارتفع عدد الوفيات بإيطاليا بواقع 766 ليصل إلى 14681، وهو رقم أعلى قليلا من الحصيلة التي سجلت قبل يوم وكانت 760. وكانت أعداد حالات الإصابة الجديدة أقل قليلا لترتفع بواقع 4585 مقارنة مع 4668 قبل يوم، ليصل العدد الإجمالي لحالات الإصابة منذ بداية التفشي يوم 21 فبراير إلى 119827. من جانبها، قالت وزارة الصحة الإسبانية إن عدد الوفيات في إسبانيا ارتفع إلى 11744 أمس من 10935 أمس الاول، على الرغم من أنه اليوم الثاني على التوالي الذي ينخفض فيه العدد اليومي للوفيات الجديدة.

وفي فرنسا، قالت وزارة الصحة إن عدد الأشخاص الذين توفوا جراء فيروس كورونا في فرنسا ارتفع 61 في المئة إلى 6507 أشخاص خلال يومين بعد ضم بيانات من دور المسنين كما قفزت حالات الإصابة المؤكدة بهذا المرض 44 في المئة إلى 82165 حالة مما يجعل فرنسا خامس دولة تعلن عدد حالات أكثر من الصين. من جانبها، أعلنت وزارة الصحة البلجيكية عن تسجيل 140 وفاة جديدة جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 1283 حالة. فيما وافق البرلمان البلغاري على تمديد حالة الطوارئ لمدة شهر آخر لوقف انتشار الفيروس. وفي تركيا قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده فرضت حظر تجول جزئيا على المواطنين الاتراك الذين تقل أعمارهم عن 20 عاما كما قرر إغلاق 31 مدينة أمام حركة المركبات باستثناء الإمدادات الحيوية، مثل الأغذية والأدوية ومنتجات العناية الصحية، بهدف احتواء التفشي.

في سياق متصل، قالت وكالة الصحة العامة في سويسرا إن عدد الأشخاص الذين تأكدت إصابتهم بعدوى فيروس كورونا ارتفع إلى 20278 من 19303 أمس الاول. بدورهم، أعلن علماء من جامعة جاجيلونيان في كراكوف ببولندا أنهم ابتكروا مادة تؤدي إلى إبطاء الإصابة بفيروس كورونا بشكل كبير. وقال البروفيسور كرزيستوف بيرش، عالم الفيروسات، للصحفيين “إن المادة التي طورناها ابتكار على مستوى العالم”. ويعتقد الباحثون أن النتائج هي “خطوة أولى واعدة نحو تحضير الدواء”.

الى ذلك، أصبحت الشيشان في جنوب روسيا أول منطقة في روسيا تفرض حظر التجول ليلا وفي فنزويلا، أعلن الرئيس نيكولاس مادورو ارتفاع حصيلة وفيات فيروس كورونا المستجد إلى 7 أشخاص والإصابات المؤكدة إلى 153 حالة. وفي بيرو قامت السلطات بتخصيص أيام معينة تخرج فيها النساء من المنازل، وأخرى للرجال، في إطار إجراء جديد لمكافحة انتشار الفيروس. وفي الهند اقترب عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا من 6000 رغم تشديد سلطات بعض المدن القيود المفروضة على الحركة وتحذيرها من إمكانية تمديد فترة العزل العام في محاولة لكبح انتشار الجائحة. في حين سجلت تايلاند 89 إصابة جديدة، كما سجلت إندونيسيا 106 حالات إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا، بدورها أعلنت ماليزيا عن 150 إصابة جديدة، بينما
أعلنت السلطات الفلبينية عن تسجيل 8 وفيات إضافة إلى 76 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد.

الى ذلك، أعلنت الصين يوم حداد على آلاف الضحايا الذين قضوا نحبهم في تفشي فيروس كورونا المستجد ونكست الأعلام في جميع أنحاء الصين وعلقت كل أشكال الترفيه. وتزامن يوم الحداد مع حلول عيد تشينغ مينغ السنوي الذي تكرم فيه ملايين الأسر الصينية أسلافها. وقد أعلن بر الصين الرئيسي امس 19 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا. من جهتها، قالت كوريا الجنوبية إنها ستمدد حملة التباعد الاجتماعي المكثفة التي كان من المقرر أن تنتهي يوم الاثنين وذلك لمدة أسبوعين في محاولة للحد من معدل الإصابة بفيروس كورونا لنحو 50 حالة يوميا. وفي كوريا الشمالية أكدت السلطات الصحية عدم تسجيل أي إصابة واحدة بفيروس كورونا الجديد. وفي اليابان قالت الحكومة انها ستقدم 300 ألف ين (2800 دولار) لكل أسرة متضررة من تراجع الدخل، وسط انتشار فيروس كورونا المستجد. الى ذلك، أعطت استراليا امس مؤشرات أكبر على استقرار انتشار فيروس كورونا المستجد. حيث أشارت بيانات وزارة الصحة إلى وجود 230 حالة إصابة جديدة بكورونا خلال 24 ساعة ليصل مجمل عدد حالات الإصابة إلى 5454 حالة. ويشير هذا إلى استمرار استقرار الزيادة اليومية عند نحو خمسة في المئة في الأيام الأخيرة وهو أقل بكثير عن القفزات التي حدتت خلال الأسبوعين الماضيين وبلغت 30 في المئة.

إلى الأعلى