الأربعاء 27 مايو 2020 م - ٤ شوال ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / بلدية مسقط تقف على أوضاع السوق المركزي للخضروات والفواكه لضمان انسيابية توريد البضائع ووفرة المخزون الغذائي
بلدية مسقط تقف على أوضاع السوق المركزي للخضروات والفواكه لضمان انسيابية توريد البضائع ووفرة المخزون الغذائي

بلدية مسقط تقف على أوضاع السوق المركزي للخضروات والفواكه لضمان انسيابية توريد البضائع ووفرة المخزون الغذائي

مسقط ـ “الوطن”:
تتابع بلدية مسقط انسيابية الاستيراد ووفرة المخزون الغذائي بالسوق المركزي للخضروات والفواكه في الموالح، وفي هذا الإطار اجتمعت بعدد من ممثلي الجهات الحكومية والشركات العاملة في السوق؛ لمناقشة مسألة توفير البضائع، وإيجاد الحلول والتسهيلات اللازمة للاستيراد المباشر من دول المنشأ.
جرى خلال الاجتماع مناقشة أبرز التحديات التي تواجه الشركات المستوردة في ظل انتشار جائحة كورونا في الوضع الراهن، والتحديات التي تواجه البلدان المصدرة للبضائع في الموانئ وفي خطوط النقل البحري، كما شهد الاجتماع تبادل الآراء بين التجار والمستوردين والجهات الحكومية؛ للخروج بإجراءات وتسهيلات ميسرّة للجميع.
كما أثارت بلدية مسقط حوارًا بشأن أهمية توفير الحلول للاستيراد المباشر من دول العالم عبر الموانئ العُمانية، وذلك بالنظر إلى دور المجموعة العمانية للوجستيات “أسياد” في تسيير مجموعة من السفن إلى الموانئ المصدرة بحسب برنامج محدد لاستيراد كافة أنواع السلع والبضائع، والمواد الغذائية والخضروات والفواكه واللحوم وغيرها في حاويات مبرّدة في كل الأوقات لضمان استدامة واستمرارية توفر السلع الأساسية في الفترة الراهنة.
مبنى متكامل
يذكر بأن بلدية مسقط قد حرصت على تلبية رغبة التاجر من حيث تخليص الإجراءات المتعلقة بالمنتجات في مكان واحد، إذ أقيم بالسوق مبنى متكامل يضم إدارة السوق المركزي للخضروات والفواكه والجهات الحكومية الأخرى، مثل مكتب وزارة الزراعة والثروة السمكية والذي يضم قسمين هما: قسم الحجر الزراعي؛ ويعني هذا القسم بالتحكم بعملية المراقبة الصحية للواردات الزراعية، والتي تعرف بأنها حزمة من “النظم والتشريعات والإجراءات التي تفرضها الدول لتتحكم في حركة نقل النباتات والمنتجات النباتية؛ من أجل منع أو تأخير دخول الآفات الزراعية والأمراض إلى مناطق ما زالت خالية، بالإضافة لمكتب معلومات السوق والذي يعُنى بتنظيم عملية الاستيراد من الخارج، حيث يقوم التاجر الراغب في الاستيراد بتعبئة استمارة (استيراد منتجات زراعية ) يذكر فيها كمية ونوع وبلد المنشأ للمنتجات، كما يقوم المكتب بمتابعة أسعار المنتجات في أسواق الجملة والتجزئة، ويأتي كذلك مكتب شرطة عمان السلطانية ( الإدارة العامة للجمارك ) ضمن مكونات المبنى المتكامل للسوق حيث يقوم هذا المكتب بتسهيل عملية التخليص الجمركي، من خلال التأكد من بعض المستندات اللازمة، وفواتير شراء البضاعة. وتجدر الإشارة هنا إلى أن أغلب الخضروات والفواكه المستوردة للسوق المركزي للخضروات والفواكه معفية من الرسوم الجمركية.
تسهيل الإجراءات
في جانب آخر اعتمدت إدارة السوق المركزي للخضروات والفواكه مبدأ تسهيل إجراءات الشركات الراغبة في التسجيل بالسوق، حيث لا يشترط على الشخص المتقدم سوى أن يرفق مع طلبه شهادة تشمل بيانات السجل التجاري الخاص بالشركة أو المؤسسة (يصدر السجل من قبل وزارة التجارة والصناعة) ونموذج التوقيع، وصورة من البطاقة الشخصية لمالك المؤسسة أو المفوض بالتوقيع، كما يشترط تعهد مالك المؤسسة بتحمل كافة المسؤوليات التي تترتب على الشركة جراء ممارستها العمل التجاري بالسوق المركزي للخضروات والفواكه، وفور اكتمال هذه المستندات وتقديمها لإدارة السوق، تقوم الأخيرة باتخاذ إجراءات التسجيل والقيد.
جودة ومراقبة
تحرص بلدية مسقط ممثلة في إدارة السوق على جودة البضائع القادمة للسوق وسلامتها بالتنسيق مع الجهات الحكومية الأخرى العاملة في السوق، والعمل على سرعة إنجاز الاجراءات اللازمة بكل سهولة ويسر.
أما من الناحية الرقابية، فقد اهتمت إدارة السوق المركزي من خلال فريق الرقابة على سلامة الخضروات والفواكه بالسوق المركزي والمكون من الجهات الحكومية الأخرى العاملة فيه كشرطة عمان السلطانية ممثلة بقسم الجمارك، ووزارة الزراعة والثروة السميكة ممثلة بقسم الحجر الزراعي، وبلدية مسقط ممثلة بقسم رقابة الأغذية حرصًا على صحة وسلامة المستهلك والتأكد من التقيد بالاشتراطات الصحية اللازمة ضماناً لوصول البضائع سليمة وخالية من أية ملوثات ومتبقيات المبيدات.

إلى الأعلى