الإثنين 24 يوليو 2017 م - ٢٩ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / روسيا والصين تدشنان (المسار الغربي) للغاز

روسيا والصين تدشنان (المسار الغربي) للغاز

بكين ـ (الوطن):
دشنت روسيا والصين أمس المسار الغربي للغاز بتوقيع مذكرة تفاهم حول توريد الغاز الروسي إلى الصين.
وتم توقيع المذكرة بين شركة الغاز الروسية “جازبروم” والمؤسسة الوطنية الصينية للنفط “CNPC” بحضور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الصيني شي جين بينج.
وقال رئيس شركة “جازبروم” الروسية للطاقة ألكسي ميللر إنه وبموجب هذه المذكرة ستصبح الصين أكبر مستورد للغاز الروسي في العالم.
وفي تعليق للصحفيين على مذكرة التفاهم التي أبرمت بين موسكو وبكين، رجح ميللر أن يفوق حجم صادرات الغاز الطبيعي إلى الصين ما تصدره روسيا في الوقت الراهن إلى أوروبا.
ويهدف مشروع “المسار الغربي” إلى توريد الغاز الروسي من سيبيريا الغربية إلى الصين مباشرة، ومن المقرر أن يبدأ عمله نهاية عام 2019.
وكانت موسكو وبكين قد وقعتا في شهر مايو الماضي، عقدا طويل الأمد لتزويد الصين بالغاز الطبيعي الروسي عبر “المسار الشرقي” لمدة 30 عاما بمقدار 38 مليار متر مكعب سنويًّا، تصل قيمته إلى 400 مليار دولار، والذي يضمن لأكبر دولة مستهلكة للطاقة في العالم مصدرا جديدا مهما للوقود النظيف.
كما تم توقيع مذكرة تفاهم أخرى بين البلدين، تساهم الصين بموجبها مع روسيا بنسبة 10% في مشروع تطوير حقل النفط والغاز “فانكور” في شرق سيبيريا.
وتقدر احتياطات حقل “فانكور” بنحو 550 مليون طن من النفط الخام، بما يزيد على 100 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي. وقال الناطق الرسمي باسم الرئيس الروسي دميتري بيسكوف إن الرئيسين الروسي والصيني ناقشا إمكانية إجراء الحسابات التجارية بين البلدين باليوان مباشرة.

إلى الأعلى