الخميس 27 يوليو 2017 م - ٣ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / حماس تدعو لانسحاب فوري من المفاوضات والجهاد تعتزم نقل عملياتها للضفة الغربية

حماس تدعو لانسحاب فوري من المفاوضات والجهاد تعتزم نقل عملياتها للضفة الغربية

فلسطين المحتلة ـ (الوطن) ـ وكالات:
دعت حركة حماس السلطة الفلسطينية وحركة فتح إلى الانسحاب فوراً من المفاوضات مع إسرائيل فيما عبرت حركة الجهاد عن اعتزامها نقل عملياتها ضد الاحتلال من قطاع غزة الى الضفة الغربية.
وقال المتحدث باسم حركة حماس سامي أبو زهري في بيان صحفي له أمس مبررا هذه الدعوة أنها تأتي “في ظل المعلومات الخطيرة التي يجري تسريبها عن خطة (وزير الخارجية الأمريكي جون) كيري” الذي يتوسط في المفاوضات.
وحذر أبو زهري من أن تقود خطة كيري إلى ” تصفية حقيقية للقضية الفلسطينية”، معتبرا أن على فتح “أن توقف حالة التفرد وتحترم الإجماع الوطني الفلسطيني الرافض لهذه المفاوضات”.
الى ذلك تسعى حركة الجهاد التي يستهدفها جيش الاحتلال الاسرائيلي منذ تكثف عمليات إطلاق الصواريخ واستئناف عمليات التصفية المحددة الأهداف في قطاع غزة، لنقل معركتها إلى الضفة الغربية وإسرائيل بما في ذلك العمليات الفدائية.
ويقول أبو أحمد أحد قادة سرايا القدس الجناح العسكري للجهاد أن قرار تنفيذ عمليات فدائية في المدن الصهيونية لا عودة عنه، معتبرا أن “العمليات في المدن الصهيونية ستحرج السلطة لكنها تحقق ردعا للعدو ومستمرون بمحاولة توجيه العمليات”.
من جهته، يؤكد داوود شهاب المتحدث باسم حركة الجهاد أن “الانفجار قادم في وجه الاحتلال قادم في الضفة الغربية بسبب فشل المشروع السياسي للسلطة ومنظمة التحرير وتغول إسرائيل”. على حد قوله.

إلى الأعلى