الثلاثاء 14 يوليو 2020 م - ٢٢ ذي القعدة ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الرياضة / سلام الغافري: أخصائي العلاج الطبيعي هو المسئول الأول عن التعامل مع إصابات اللاعبين وتأهيلها
سلام الغافري: أخصائي العلاج الطبيعي هو المسئول الأول عن التعامل مع إصابات اللاعبين وتأهيلها

سلام الغافري: أخصائي العلاج الطبيعي هو المسئول الأول عن التعامل مع إصابات اللاعبين وتأهيلها

- الكوادر الوطنية مؤهلة لخدمة مجال الطب الرياضي
- تمزق الأربطة والغضاريف من أهم إصابات الملاعب وحالات بلع اللسان أخطرها

حاوره – سيف بن مرهون الغافري:

يلعب الطب الرياضي دورا جوهريا ومهما في تطوير الرياضة وحماية اللاعبين في مختلف الالعاب من الاصابات والاستمرارية في العطاء وتقديم الافضل.. ولاخصائي العلاج مهام كبيرة في شأن الحفاظ على اللاعبين وصحتهم وهو ركيزة اساسية في أي من الفرق او المنتخبات الوطنية وفي شتى الالعاب وهي احدى الوظائف المهمة في القطاع الرياضي ويلعب دورا مهما وكبيرا في خدمة الرياضيين حاله كحال بقية اعضاء الفريق.
استعرض (الوطن الرياضي) في هذا الحوار مع سلام بن سالم الغافري اخصائي العلاج بنادي الرستاق للوقوف على مهام اخصائيي العلاج والتحديات التي يواجهونها وكذلك الدور الذي يلعبه اخصائي العلاج مع بقية اعضاء الفريق.

في بداية الحوار تحدث سلام الغافري عن بداياته مع الطب الرياضي فقال: كانت بدايتك في هذا المجال مع نادي الرستاق كأخصائي للعلاج الطبيعي في عام ٢٠١٠م وخدمت النادي لعدة سنوات على مدار إدارتين متتاليتين مما أتاح لي الفرصة لاكتساب المعرفة الجيدة في مجال الطبي الرياضي وكيفية التعامل مع مختلف الاصابات الرياضية، كما اتاحت لي الفرصة في تكوين علاقات مع مختصين في نفس المجال سواء كانوا من داخل السلطنة أو من خارجها، وهنا أود أن أسجل كلمة شكر وتقدير لرؤساء نادي الرستاق في تلك الفترة وعلى رأسهم سعادة الدكتور يحيى بن بدر المعولي، وهلال بن طالب البوسعيدي اللذان كان لهما دور كبير في تشجيع الكوادر الوطنية للعمل في النادي في مهمة أخصائي العلاج الطبيعي، وهنا لا أنسى بدايتي مع الفرق الأهلية بالولاية حيث كنت انتمي إلى فريق خفدي الرياضي واكن كل التقدير لإداراته المتتالية التي ساهمت في تمهيد الطريق لي للعمل في هذا المجال.

تنمية الذات
وحول الشهادات التي حصل عليها في مجال الطب الرياضي قال: لا بد للإنسان أن يسعى في تنمية ذاته وصقل مهاراته، ومن هذا المنطلق سعيت للحصول على شهادات الممارسة المهنية في مجال الطب الرياضي وذلك لاهتمامي بهذا المجال المتميز وحبي لخدمة الرياضيين، حصلت على شهادة دبلوم التمريض العام من معهد مسقط للتمريض في عام ١٩٩٦م، وحصلت على شهادات الانعاش القلبي الأساسي والمتقدم، ومحاضر في الانعاش القلبي من جمعية القلب الأميركية وجمعية القلب السعودية، ومحاضر في مجال طب الطوارئ الطبية بتفويض من جامعة جورج واشنطن بالولايات المتحدة الأميركية، وحاصل على شهادة إدارة الأزمات والكوارث وكيفية التعامل مع الاصابات المتعددة من جامعة جورج واشنطن بالولايات المتحدة الأميركية، وحاصل على شهادة التعامل مع الاصابات الطارئة، وشهادة التعامل مع الاصابات الرياضية والتأهيل من نادي الزمالك، وشهادة التدليك الطبي من نادي الزمالك، وشهادة الطب الرياضي من الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا، وشهادة التشخيص الطبي والتأهيل للاصابات الرياضية من الاكاديمية العالمية للتدريب والتطوير البريطانية بالتعاون مع مكتب ركن القيادة، وطموحي خدمة الأندية في السلطنة والوصول إلى المنتخبات الوطنية وحقيقة الطموح عالم ليس له نهاية.

مهام أخصائي العلاج الطبيعي
وعن مهام ودور أخصائى العلاج الطبيعي قال: يعتبر أخصائى العلاج الطبيعي أو الطب الرياضي هو المسئول الأول فى الملعب عن التعامل مع الإصابات التي تلحق باللاعبين أثناء المباريات أو التدريبات، كما أن من مهامه تقوية العضلات وتحسين مستويات اللياقة البدنية عند اللاعبين، ومساعدتهم وتوجيههم إلى تجنب الإصابات أثناء ممارسة الرياضة، كما يساعد اللاعبين المصابين فى عملية إعادة تأهيلهم باستخدام تقنيات وأساليب مختلفة منها التدليك، والتدريب واستخدام الموجات فوق الصوتية وكل ذلك من أجل الوصول إلى مستويات اللياقة البدنية المطلوبة.

أهم إصابات الملاعب
وحول أهم إصابات الملاعب وأخطرها قال: هناك الكثير من الاصابات الرياضية التي قد تحدث وتواجه اللاعب اثناء التدريب أو المباريات وهي عديدة ولها تصنيفات كثيرة ويمكن أن تختصر من خلال الاصابات العضلية كالتمزق والشد العضلي والكدمات العضلية والتي تستغرق أحيانا وقتا طويلا ومراحل في التأهيل، وكذلك اصابات الأربطة والغضاريف، وحالات بلع اللسان وهذه اخطرها، وكذلك لا ننسى الاصابات التي تكون سببها أمراض مزمنة مثلا الصرع وصعوبة التنفس وارتفاع في درجات الحرارة أثناء الصيف وهبوط السكر والنزيف الانفي، ويحب أن يكون الطاقم الطبي لديه الجاهزية للتعامل مع هذا النوع من الحالات لذلك ينصح بالكشف الطبي الشامل لكل لاعب ومعرفة حالته المرضية، كما يجب أن يكون الطاقم الطبي مجهزا بالتجهيزات الطبية اللازمة والطارئة مثل جهاز انعاش خفقان القلب (AED) والاكسجين وغيرها من الادوات الطبية التي يمكن الاستعانة بها اثناء التعامل مع الاصابات الرياضية.

نصائح للرياضيين
وعن النصائح التي يوجهها للرياضيين لتجنب إصابات الملاعب قال: يجب على كل رياضي الاهتمام بالاعداد البدني الصحيح والتقوية المستمرة حتى في فترات التوقف الموسمية والانتظام الغذائي وتجنب السهر الليلي، واستغلال فترات التوقف في التأهيل اذا كانت هناك اصابات عضلية وغيرها، ونحن والحمد لله منتخبات وانديتنا تمتلك كوادر طبية متقدمة ومتميزة في المجال التشخيص والتأهيل الطبي.

مواقف في الذاكرة
وحول المواقف التي لا تزال عالقة في ذاكرة سلام الغافري لاصابات الملاعب قال: هناك الكثير من المواقف التي لا أنساها ومن الحالات التي تعاملت معها أثناء تواجدي مع النادي اصابة اللاعب المحترف للنادي بخلع في عظمة الكتف وهذه اصابة متكررة لدى اللاعب وقمت بالتعامل معها في الموقع مباشرة، وكذلك أثناء مباراة النادي مع أحد الأندية في دوري الدرجة الأولى اصابة حارس الفريق الخصم بنوبة من الصرع وتم نقله لأحد المستشفيات في ولاية صور وهنا على الطاقم الطبي أن يكون جاهزا للتعامل مع مثل هذه الحالات.

إلى الأعلى