السبت 23 سبتمبر 2017 م - ٢ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / خريجو كليتي الطب والتمريض بجامعة السلطان قابوس يؤدون القسم الطبي والتمريضي
خريجو كليتي الطب والتمريض بجامعة السلطان قابوس يؤدون القسم الطبي والتمريضي

خريجو كليتي الطب والتمريض بجامعة السلطان قابوس يؤدون القسم الطبي والتمريضي

أقامت جامعة السلطان قابوس صباح أمس حفل أداء القسم الطبي لخريجي كلية الطب والعلوم الصحية والقسم التمريضي لخريجي كلية التمريض بقاعة المؤتمرات بجامعة السلطان قابوس وذلك تحت رعاية سعادة الدكتور علي بن سعود البيماني رئيس جامعة السلطان قابوس، وبحضور أعضاء هيئة التدريس .
وقد بلغ عدد الخريجين من كلية الطب والعلوم الصحية الدفعة الخامسة والعشرين الذين قاموا بتأدية القسم الطبي 104 اطباء وطبيبات وبالنسبة لعدد الخريجين من كلية التمريض الدفعة الثامنة ،والذين قاموا بتأدية القسم التمريضي فقد بلغ 74 ممرضا و ممرضة.
اشتمل حفل أداء القسم على العديد من الفقرات فقد ألقى الأستاذ الدكتور عمر بن عوض الرواس عميد كلية الطب والعلوم الصحية كلمة شكر فيها الخريجين والخريجات قال فيها : في هذا اليوم الزاخر بالاحتفالات يسرني وبكل فخر أن، أتقدم لكم ولذويكم بأحر التهاني والتبريكات على وصولكم إلى هذه المرحلة بنجاح واقتدار .
وأضاف: كما يشرفني أن أتقدم باسمكم جميعا إلى المقام السامي لمولانا صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد ـ حفظه الله ورعاه ـ بأصدق التهاني بمناسبة العيد الوطني المجيد معبرين عن فرحتنا بالاطمئنان على صحة جلالته مؤكدين له الولاء والعرفان ماضين جميعا على درب البناء وداعين الله أن يمده بالصحة الكاملة والعمر المديد .
كما يسرني أن أبارك لكم وللجامعة وعلى رأسها سعادة الرئيس فوز كلية الطب والعلوم الصحية بجائزة الشيخ حمدان بن راشد لأفضل كلية طب بالعالم العربي ، والذي يأتي تتويجا للجهود المخلصة من جميع منتسبي الكلية والمستشفى الجامعي والدعم المتواصل من إدارة الجامعة ، وتأتي هذه الجائزة تأكيدا لريادة الكلية بالمنطقة وذلك بعد حصولها العام الماضي على شهادة الاعتماد الاكاديمي الدولي من رابطة التعليم الطبي لمنطقة الشرق المتوسط بالتعاون مع الاتحاد الدولي للتعليم الطبي .
بعدها ألقت الدكتورة إسراء الخصاونة عميدة كلية التمريض كلمة كلية التمريض قالت فيها : في هذه الاجواء المفعمة بمشاعر الحب والوفاء مشاعر البهجة والسعادة والتي نحتفي بها بتخريج الدفعة الثامنة من حملة البكالوريوس في علم التمريض ازجي إليكم تحية معطرة بشذى الفرحة والافتخار في هذا اليوم الجميل اليوم الذي نقف فيه جميعا وقفة اعتزاز وتقدير لكم ابنائنا الخريجين لنشارككم فرحتكم ، فاليوم هو يوم مجيد يضاف لأيام مجد هذه البلاد الطيبة المعطاءة ، يوم نستبشر فيه بتخريج دفعة جديدة من طليعة متعلمي هذه البلاد ومثقفيها حاملي مشاعل النور والتقدم والعلم .
وأضافت : أما وقد انقضى اليوم الجزء التأسيسي من مرحلة طلب العلم وتبدأ المرحلة الاهم والاكبر تأثيرا ، ألا وهي مرحلة العمل وبذل الجهد لبناء الوطن وذلك من خلال العزم والتحلي بالخلق الكريم والمبادئ الاسلامية النبيلة ، وإني ليحدوني الامل في استمراركم في زيادة معارفكم وصقل مهاراتكم لتحقيق أهدافكم وغاياتكم بإذن الله وذلك من خلال مواصلة السعي لتعلم ماهو جديد في هذه المهنة ومواكبة المستجدات لتكونوا قادرين على تحمل المسؤولية والمساهمة في مسيرة الرعاية الصحية للوطن .
كما ألقت الخريجة شهيرة بنت مبارك المقبالية كلمة كلية الطب والعلوم الصحية نيابة عن زملائها وزميلاتها، وقالت : ها نحن نقف شامخين علي منصة التخرج ،وقد ارتسمت البسمة علي شفاه ارواحنا ،نعيد شريط الذكريات إلي الوراء ،لنتذكر تلك السنين المكتضة بذاكرة جهدنا وتعبنا ،وتكبدنا البعد عن الاهل والاحباب ،وتحملنا بعد المسافة وطول الطريق حيث بدأت الايام تمضي بنا ،شكونا الجهد والتعب ،سهرنا ليال طوال ،حرمنا انفسنا الكثير ،وقعنا تحت ضغط وأعباء دراسية كثيرة ومرت الايام وتعاقبت السنوات وصنعنا فلسفة جديدة من الزمن عنوانها الاصرار واصبحنا نتحدي الصعاب ونستصغر العقبات وحين شاهدنا ابتسامة الرضي والامتنان تنضح من قسمات مرضانا، وحين رأينا أكف دعاءهم ترتفع لنا عاليا ،تضائل كل شيء أمامنا ،ومضينا نبحث عن تلكم البسمة في وجوه جميع المرضي وادركنا ان الطب كان القدر الاجمل في حياتنا .
والقت خريجة التمريض مريم بنت سالم المنذرية كلمة نيابة عن زملائها الخريجين وقالت :قبل سنوات مضت انتسبنا الي هذه الجامعة العريقة وبدأنا مسيرتنا الجامعية وكنا نتطلع الى يوم تخرجنا على انه نهاية المشوار وها نحن اليوم نعيش لحظات التخرج ونتذوق طعم النجاح ونعانق احلامنا التي بذلنا الكثير من الجهد في سبيل تحقيقيها ،وما ان وصلنا الي هذا اليوم حتي ادركنا بأن تخرجنا ماهو الا نهاية لمرحلة عنوانها اكتساب العلم والمعرفه والخبرات الحياتية ،وبداية لمرحلة اخري عنوانها المساهمة بكل مانملك في بناء وطننا ومجتمعنا .
بعدها قام الاطباء الخريجون بأداء القسم الطبي بقيادة الدكتورة مني السعدون ،عقبها قام الممرضين والممرضات الخريجين بأداء القسم التمريضي بقيادة ناصر السالمي .

إلى الأعلى