الإثنين 10 أغسطس 2020 م - ٢٠ ذي الحجة ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الأولى / تقييم يناسب احتياجات المرحلة

تقييم يناسب احتياجات المرحلة

أن يتم تصنيف السلطنة من ضمن قائمة الدول “المتقدمة جدًّا في مجال الحكومة الإلكترونية” في العالم للعام الجاري 2020م, فإن هذا التقييم المرتفع يأتي متناسبًا مع مقتضيات المرحلة الحالية التي تتطلب تسريع التحول الإلكتروني.
فوفقًا لتقرير جديد أصدرته إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية التابعة للأمم المتحدة, جاءت السلطنة الخامسة عربيًّا وفي المركز الـ50 عالميًّا في المؤشر الذي يضم 193 دولة وحصلت على 7749ر0 نقطة في تقريرها الذي نشرته على موقعها الإلكتروني الليلة قبل الماضية.
وهذا التصنيف المرتفع يأتي متزامنًا مع المتطلبات التي فرضتها جائحة انتشار فيروس كورونا، والتي تعتمد بالدرجة الأولى على إنجاز الأعمال عن بُعد، وكذلك تخليص المعاملات دون الحاجة إلى مراجعة الجهة المعنية.
ويتضح ذلك من المؤشرات الفرعية لهذا التصنيف، إذ حصلت السلطنة على 8529ر0 نقطة في المؤشر الفرعي للخدمات عبر الإنترنت، و6967ر0 نقطة في مؤشر البنية الأساسية للاتصالات، و7751ر0 في مؤشر رأس المال البشري.
كما أن انتقال السلطنة من قائمة الدول المتطورة إلى قائمة الدول المتطورة جدًّا خلال الفترة بين إصدار تقريري 2018 م و2020 م، مرجعه إلى الاهتمام الذي أولته السلطنة لجهود التحول الإلكتروني، سواء كان عبر تهيئة البنية الأساسية لقطاع الاتصالات أو العمل على تأهيل الكوادر البشرية لإنجاح هذا التحول.
ويبقى العمل على تفعيل خطط التحول الرقمي الوطني بما يمكن من ضمان توافق هذه الخطط مع خطط التنمية الوطنية الواردة في الرؤية المستقبلية “ عمان 2040” جنبًا إلى جنب، مع المزيد من الاستثمارات الجريئة في قطاع التكنولوجيا.
الإغلاق
وناقش مجلس إدارة الهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة “ريادة” التقرير الخاص بفرص المستقبل للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة لما بعد أزمة كورونا والحالة الاستثنائية التي مر بها العالم بانتشار هذه الجائحة والتأثير العام على رواد الأعمال.

المحرر

إلى الأعلى