الجمعة 14 أغسطس 2020 م - ٢٤ ذي الحجة ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الأولى / هبة الله تحصد ذهبية قفز الحواجز بهولندا
هبة الله تحصد ذهبية قفز الحواجز بهولندا

هبة الله تحصد ذهبية قفز الحواجز بهولندا

- على أحد مضامير هولندا .. الفرس «هبة الله» تحصد الميدالية الذهبية في قفز الحواجز
- حمود الطوقي : بيئة السلطنة مهيأة لتوليد وإنتاج خيول عالمية .. ومشاركة أولمبية قادمة

سجلت الفرس “هبة الله” لمالكها حمود بن سلطان بن محمد الطوقي إنجازا وذلك بعد فوزها بالمركز الأول والميدالية الذهبية في المسابقة الدولية “هوتن” لقفز الحواجز والتي أقيمت بمملكة هولندا والتي اختتمت منافساتها مساء أمس الأول (السبت)، وبمشاركة 75 متسابقا يمثلون 12 دولة. وحول هذا الفوز الدولي قال عضو مجلس إدارة الاتحاد العماني للفروسية ورئيس مركز تدريب الفروسية الأولمبي حمود الطوقي: الحمد لله على الفوز المستحق بالمركز الأول والميدالية الذهبية والذي كنت واثقا منه بعدما تأكدت أن الفرس سيكون لها شأن كبير في البطولات العالمية، وخاصة أن هذه الفرس هي من سلالة الفحل العالمي “ألكافارو” والمعروف بإنتاج خيول عالمية ولها باع طويل في الفوز ببطولات وألقاب عالمية، والفرس “هبة الله” بعدما أكلمت 4 سنوات من عمرها بدأنا في ترويضها بشكل أولمبي من أجل أن يكون لها شأن عالمي مستقبلا وقد قمنا بإشراكها في العديد من البطولات المحلية والخارجية ولمدة 5 سنوات وكان لها نصيب من المراكز الأولى في البطولات التي شاركت فيها.
وقال ايضا: تواصل الفرس “هبة الله” مشوارها الناجح في المسابقات الأوروبية وهي بلا شك سفيرة السلطنة في هذه المحافل العالمية، والشيء المهم ايضا أنه تم تسجيلها في سجلات الاتحاد الدولي لإنتاج الخيول الرياضية، حيث قدم لها جواز رسمي (شهادة الاعتراف بالسلالة العمانية للفرس). وأضاف الطوقي: حظيت هذه البطولة بتنافس كبير جدا من قبل الدول المشاركة وقد أثبتت الفرس “هبة الله” أنها الأفضل بين الخيول العالمية المشاركة على الرغم من تواجد العديد من الخيول والفرسان المدربين بتدريب عالٍ، إلا أن الفرس “هبة الله” كان لها رأي آخر وأثبتت أنها قادرة على مواصلة تحقيق الألقاب والفوز بالمركز الأول في هذه البطولات المهمة.
إنجازات مهمة
وتابع عضو الاتحاد العماني للفروسية ورئيس مركز تدريب الفروسية الأولمبي حمود الطوقي حديثه بالقول: الفرس “هبة الله” كانت قد تمكنت خلال الأشهر الماضية من الوقوف على منصات التتويج وتسجيل اسم السلطنة في المحافل الأوروبية والعالمية، وذلك بعدما توجت بلقب مسابقة الدوري المحلي والتي اقيمت بمنطقة سوست بمدينة امسفورت والتي تبعد عن العاصمة الهولندية أمستردام بـ١٥ كيلومترا، وقد استطاعت الفرس العمانية “هبة الله” بقيادة الفارسة ليزي دي خويا من الحصول على المركز الاول بجدارة. وكانت الفرس “هبة الله” قد سجلت مؤخرا انجازا عالميا للسلطنة في ثاني مشاركتها في المحافل الدولية، وذلك بعدما واصلت التألق في البطولات الكبيرة، حيث حصدت المركز الثامن عالميا في بطولة العالم “زي وولد” لقفز الحواجز والتي اقيمت بهولندا بمشاركة أكثر من 1450 خيلا من مختلف دول العالم وبمشاركة 4 دول عربية وهي السلطنة والكويت ولبنان ومصر، وجاء تتويج الفرس “هبة الله” بالمركز الثامن بقيادة الفارسة ليزي دي خويا وذلك بعد الأداء العالمي الذي قدمته الفرسو الذي أشاد به الجميع. كما حصدت الفرس “هبة الله” مؤخرا لقب البطولة الدولية لقفز الحواجز والتي أقيمت بمدينة بلبارجن بهولندا، وبمشاركة أكثر من 50 من نخبة الخيول العالمية والتي مثلت 12 دولة من مختلف دول العالم، وقد مثل العرب في هذه البطولة العالمية 3 دول عربية وهي السلطنة والكويت ومصر. كما أكد الطوقي أنه لا يوجد في دول مجلس التعاون الخليجي ولا حتى في الشرق الأوسط كاملا من يقوم بتوليد الخيول في رياضة قفز الحواجز، إلا في السلطنة فقط وبالتحديد في مقر الخيالة السلطانية، وإنما يقوم ملاك الخيول وخاصة في بعض دول مجلس التعاون بجلب لقاح الخيول الأصيلة من أوروبا من أجل توليد الخيول في دول الخليج، وايضا معنا في مركز تدريب الفروسية الأولمبي قمنا بعمل برنامج لتوليد خيول قفز الحواجز منذ 8 سنوات وأقوم بإنتاج 3 خيول سنويا في هذه الرياضة، وخلال مشاركتنا في البطولات الدولية لقفز الحواجز، أشاد الجميع بالفرس “هبة الله” ومهارتها وأن السلطنة استطاعت توليد فرس مثلها، وأكد المتابعون وملاك الخيل العالميون أن بيئة السلطنة مهيأة لتوليد وإنتاج خيول عالمية، وهذا بحد ذاته ترويج عالمي للسلطنة في رياضة الفروسية.
ورفض حمود بن سلطان الطوقي، عضو الاتحاد العماني للفروسية ورئيس مركز تدريب الفروسية الأولمبي، بيع الفرس “هبة الله” وقال انها ليست للبيع، وهذا بعدما تهاتف العديد من ملاك الخيل من طرح أرقام مالية كبيرة لمالك الفرس حمود الطوقي والذي رفض كل العروض التي أعطيت له، حيث قال: لا أريد بيع هذه الفرس لأنها الفرس الوحيدة التي انتجت وتم توليدها في دول مجلس التعاون الخليجي والشرق الأوسط والمشاركة في هذه البطولة، كما أنني تعبت في تربية هذه الخيل، وايضا كما يعلم الجميع أن الخيل عندما تبلغ 10 سنوات سيسمح لها بالدخول في تصفيات كأس العالم لقفز الحواجز والتصفيات الأولمبية ومن النادر أن نحصل على فرس في مثل هذا العمر وتشارك وتفوز ايضا في مثل البطولات العالمية إلا بعد عمر 10 سنوات وأكثر، وهذه الفرس “هبة الله” حاليا تبلغ من العمر 9 سنوات ولديها القوة الكبيرة من أجل الوصول إلى منصات التتويج خلال الفترة المقبلة وينتظرها أيضا المشاركة في بطولات عالمية والألعاب الأولمبية المقبلة، لذا قررت عدم بيع هذه الفرس خلال هذه الفترة.

إلى الأعلى