الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الاحتلال يقمع مسيرات الضفة بالرصاص الحي .. وتفاهم إضافي لغزة
الاحتلال يقمع مسيرات الضفة بالرصاص الحي .. وتفاهم إضافي لغزة

الاحتلال يقمع مسيرات الضفة بالرصاص الحي .. وتفاهم إضافي لغزة

القدس المحتلة ـ (الوطن) ـ وكالات:
أقدم الاحتلال الإسرائيلي على قمع المسيرات السلمية المناهضة للاستيطان وجدار الفصل العنصري بالضفة الغربية مستخدما الرصاص الحي، فيما أعلن المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط روبرت سيري، أنه وضمن الاتفاقية الثلاثية التي تمت ما بين إسرائيل وحكومة التوافق الوطني الفلسطيني والأمم المتحدة، في شهر سبتمبر الماضي، تم التوصل إلى تفاهم إضافي بين الجهات على أنه وبدءًا من الأسبوع المقبل سيتمكن ما يقارب من 25000 من أصحاب المنازل في غزة من الوصول إلى مواد البناء من أجل ترميم بيوتهم المتضررة.
وأصيبت ناريمان التميمي، وباسل الريماوي، أمس الجمعة، بالرصاص الحي خلال قمع الاحتلال لمسيرة النبي صالح الأسبوعية المناوئة للاستيطان.
وأفادت اللجنة التنسيقية للمقاومة الشعبية في النبي صالح، بأن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز باتجاه المشاركين، ما أدى إلى إصابة الناشطين التميمي والريماوي، بالرصاص الحي كما أصيب العشرات بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والاختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.
إلى ذلك أعلن المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط روبرت سيري، عن أنه وضمن الاتفاقية الثلاثية التي تمت ما بين إسرائيل وحكومة التوافق الوطني الفلسطيني والأمم المتحدة، في شهر سبتمبر الماضي، تم التوصل إلى تفاهم إضافي بين الجهات على أنه وبدءًا من الأسبوع المقبل سيتمكن ما يقارب من 25000 من أصحاب المنازل في غزة من الوصول إلى مواد البناء من أجل ترميم بيوتهم المتضررة.
وأضاف سيري في بيان له أمس ، إن حكومة التوافق الوطني ستقوم قريبا بنشر إعلان عام منفصل بشأن عملية الوصول إلى مواد البناء اللازمة.

إلى الأعلى