الجمعة 25 سبتمبر 2020 م - ٧ صفر ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / السياسة / لبنان: غضب متزايد رغم استقالة الحكومة وفرنسا تدعو لـ(الاستماع للشعب)
لبنان: غضب متزايد رغم استقالة الحكومة وفرنسا تدعو لـ(الاستماع للشعب)

لبنان: غضب متزايد رغم استقالة الحكومة وفرنسا تدعو لـ(الاستماع للشعب)

بيروت ـ استمر الغضب في أوساط المحتجين اللبنانيين رغم إعلان رئيس الوزراء حسان دياب استقالة حكومته فيما دعت فرنسا إلى الإسراع بتشكيل حكومة جديدة (تلبي طموحات الشعب).
وتواصلت المظاهرات في وسط بيروت, حيث ألقى بعض المحتجين الحجارة على قوات الأمن التي تحرس مدخلا يؤدي إلى مبنى البرلمان مما دفعها للرد بالغاز المسيل للدموع.
وقال مهندس من بيروت اسمه جو حداد إنه لا بد من تغيير النظام بأكمله، مؤكدا أن تولي حكومة جديدة السلطة لن يغير من الوضع شيئا. وأضاف أن بلاده بحاجة لانتخابات سريعة.
وكان حسان دياب قد قال في كلمته التي أعلن فيها استقالة الحكومة إن الانفجار القوي الذي هز بيروت وفجر مشاعر الغضب لدى المواطنين كان نتيجة للفساد المستشري.
وقبل الرئيس ميشال عون الاستقالة وطلب من حكومة دياب الاستمرار بتصريف الأعمال ريثما تتشكل الحكومة الجديدة، حسبما ورد في إعلان نقله التلفزيون.
ودعا وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان في باريس إلى سرعة تشكيل حكومة جديدة. وقال في بيان “من الضروري من الآن فصاعدا الاستماع لطموحات الشعب في الإصلاح والحكم”.

إلى الأعلى