الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / المنتدى السنوي التاسع «جيبكا» يدعو إلى التركيز على صناعة البتروكيماويات والارتقاء بالإنتاج الخليجي ومضاعفة الاهتمام بحماية البيئة
المنتدى السنوي التاسع «جيبكا» يدعو إلى التركيز على صناعة البتروكيماويات والارتقاء بالإنتاج الخليجي ومضاعفة الاهتمام بحماية البيئة

المنتدى السنوي التاسع «جيبكا» يدعو إلى التركيز على صناعة البتروكيماويات والارتقاء بالإنتاج الخليجي ومضاعفة الاهتمام بحماية البيئة

دبي ـ من صلاح بن سعيد العبري:
■ اختتمت بإمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة أمس فعاليات المنتدى السنوي التاسع للاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات « جيبكا « الذي حمل عنوان «التوجهات الاستراتيجية لقطاع للبتروكيماويات .. ماذا بعد ؟» والذي استمر ثلاثة أيام بحضور ومشاركة ممثلي اكثر من 40 دولة من دول العالم من بينها السلطنة.
وحفل المنتدى بمجموعة كبيرة من أوراق العمل وحلقات النقاش والجلسات العلمية بمشاركة المسئولين والتنفيذيين على مستوى العالم المعنيين بصناعة الكيماويات والبتروكيماويات والمدعوين ورجال الاعمال والمهتمين الصناعيين والتجاريين.
وفي اليوم الختامي ناقش المنتدى الجوانب ذات العلاقة المباشرة بتنمية صادرات هذه الصناعة وضرورة تذليل كل العقبات نحو الارتقاء بِهَا وتطويرها لينعكس ذلك بصورة إيجابية على تعزيز الناتج الخليجي. بجانب الحرص والعمل على تطوير جميع عمليات هذه الصناعة العالمية بشكل مستمر بغية احداث نقلة نوعية نحو المزيد من الأرباح والمكاسب كون دول المجلس تعتبر من الدول المتقدمة في مجال صناعة الكيماويات والبتروكيماويات مع التركيز على استمرارية البقاء ضمن دائرة المنافسة ومواصلة تحقيق الأرباح المستدامة بالصورة التي تعكس التوجهات والطموحات المستقبلية لهذه الصناعة الحيوية الفاعلة كون ان نسبة الانتاج بدول المجلس في مجال البتروكيماويات يبلغ ما نسبته 11./. من نسبة الانتاج العالمي. كون هذا الناتج قد تضاعف بصورة مطمئنة.
وأكد المجتمعون على اهمية مواصلة الارتقاء بالكادر الوظيفي في هذه الصناعة بجميع دول العالم ومنها دول المجلس حيث قطعت دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي شوطاً كبيرا في هذا المجال من خلال توطين ابنائها المؤهلين والذي يعد احدى الاهتمامات والأولويات لهذا القطاع كما أكد المشاركون على أهمية ان تكون حماية البيئة من التلوث الناتج عن هذه الصناعات من أولويات اهتمام القائمين على صناعة الكيماويات والبيتروكيماويات والذي حظي ولا يزال يحظى بالاهتمام الكبير نحو بيئة صحية تعكس حرص المختصين بهذه الصناعة على حماية البيئة وصون مواردها الطبيعية. ■

إلى الأعلى