الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / افتتاح مؤتمر الجمعية العمومية لاتحاد وكالات الأنباء العربية
افتتاح مؤتمر الجمعية العمومية لاتحاد وكالات الأنباء العربية

افتتاح مؤتمر الجمعية العمومية لاتحاد وكالات الأنباء العربية

المنامة ـ العمانية : شاركت وكالة الأنباء العمانية في أعمال المؤتمر الـ42 للجمعية العمومية لاتحاد وكالات الأنباء العربية فانا بعنوان الأخلاقية والكفاءة في عمل وكالات الأنباء تستضيفه وكالة أنباء البحرين حالياً في العاصمة المنامة .
وقد افتتح أعمال المؤتمر معالي عبدالله فهد الحسين رئيس وكالة الأنباء السعودية رئيس اتحاد وكالات الأنباء العربية رئيس المجلس الدولي لوكالات الأنباء بالمنامة أمس بحضورالدكتورفريد ايار الامين العام لاتحاد وكالات الانباء العربية ويمثل وكالة الأنباء العمانية في أعمال الاجتماع الدكتور محمد بن مبارك العريمي القائم بأعمال المدير العام ورئيس التحرير .
ويبحث المؤتمر خلال الاجتماع نشاطات وأعمال الاتحاد والتقارير الخاصة بالأحداث الحاصلة في الدول العربية وتأثيراتها على نشاطات المنظمات المعنية وعلاقة الاتحاد بالمنظمات الاقليمية والدولية والتعاون معها في مجال التبادل الإخباري والفني ومناقشة قبول عضوية بعض الوكالات الجديدة .
كما يبحث المؤتمر مشاركة رئيس وكالة الأنباء السعودية رئيس اتحاد وكالات الأنباء العربية رئيس المجلس الدولي لوكالات الأنباء في اجتماعات المجلس الدولي لوكالات الأنباء التي تعقد بلندن الشهر المقبل ودعوة الأقسام الفنية للعمل على إيجاد السبل الفنية الكفيلة لتمكين الصحفيين والعاملين في وكالات الانباء من الحصول على المعلومات من أي مكان يكونون فيه أسوة بما فعلته وكالة الانباء البلجيكية .
ويناقش المؤتمر ما يتصل بمواكبة التقدم السريع الذي يشهده مجال الاتصالات وتنظيم وتفعيل أطر التعاون المشترك بين الوكالات الأعضاء في الاتحاد في ظل المستجدات المتلاحقة التي يشهدها العالم حالياً .
وكانت معالي سميرة ابراهيم بن رجب وزيرة الدولة للإعلام المتحدث الرسمي باسم الحكومة البحرينية قد افتتحت قبل بدء الاجتماع معرض الصور المصاحب وتجولت في جنباته وتعرفت على محتوياته ومكوناته .
وقد اشتمل المعرض على مجموعة من الصور الفوتوغرافية المتحركة للدول العربية المشاركة التي تتناول موضوعات سياسية وثقافية واقتصادية وتنموية وفنية ورياضية وصور لبعض المعالم السياحية والعمرانية .
وعبرت معاليها عن سعادتها بما احتوى عليه المعرض من قيم جمالية وإبداعية عكست ما تزخر به البلاد العربية من نهضة وتطور ومقومات طبيعية ومقومات تعكس النهضة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية .
وقد ثمنت معاليها فكرة إقامة وتنظيم هذا المعرض وقالت : ذلك يعزز الثقة في قدراتنا وإمكانياتنا التي نعتز بها في مجالات التعاون بين البلدان وفي كافة المناحي خاصة الإعلام مشيدة بروح التعاون والتنسيق بين الوفود المشاركة في هذا الاجتماع .
من جانبهم عبر المشاركون في الاجتماع عن سعادتهم بإقامة المعرض وطريقة العرض وما احتوى عليه من صور معربين عن شكرهم لوكالة أنباء البحرين للجهود التي بذلتها من أجل إنجاح الفعاليات التي اقيمت على هامش الاجتماع لوكالات الانباء العربية .
وكانت قد عقدت أمس جلسة حوارية عن الأخلاق والكفاءة في عمل وكالات الأنباء في جامعة البحرين شارك فيها عدد من اعضاء اتحاد وكالات الانباء العربية بحضور معالي سميرة ابراهيم بن رجب وزيرة الدولة لشؤون الإعلام المتحدث الرسمي باسم الحكومة البحرينية .
وقد أكد مديرو ومسؤولو وكالات الانباء العربية خلالها دور وكالات الأنباء العربية الهام في مجال نشر الأخبار الموثوقة وتوعية المواطن والتصدي للمعلومات المضللة والمحرفة وشددوا على أهمية الالتزام بالموضوعية والمهنية وضرورة أن تواكب وكالات الانباء سرعة انتشار الاخبار على وسائل التواصل الاجتماعي التي قد تبث أخباراً مضللة وغير صحيحة.
وتقدم الدكتور محمد بن مبارك العريمي المكلف بأعمال مدير عام ورئيس تحرير وكالة الانباء العمانية خلال الجلسة الحوارية بورقة عمل تحدث خلالها عن الصعوبات التي تواجهها وكالات الأنباء العربية وسبل الارتقاء بالعمل الصحفي والعاملين في هذا الحقل والسلبيات التي قد تحدث نتيجة اتجاه معظم الناس لوسائل التواصل الاجتماعي لمعرفة الاحداث التي تدور من حولهم وهي غالباً ما تكون أخبار غير صحيحة ومضللة .
وأكد العريمي على ضرورة دعم وكالات الانباء العربية مادياً ومعنوياً من قبل الحكومات حتى تستطيع المنافسة ورفدها بالكوادر القادرة المدربة لتقوم بدورها الاعلامي على أكمل وجه والتصدي لكل محاولات التضليل ونشر المعلومات غير الدقيقة التي تؤثر سلباً على الفرد والمجتمع .
كما أكد أن المسؤولين بوكالات الانباء العربية يبذلون قصارى جهدهم من اجل الارتقاء بالرسالة الاعلامية داعيا الى ضرورة أخذ المعلومة من مصدرها خصوصاً وأن كل وكالات الانباء العربية لديها مواقع على وسائل التواصل المختلفة .
وأوضح الدكتور محمد بن مبارك العريمي أن وكالات الانباء الرسمية تعتبر الضامن الأساسي لصوت الدولة والمدافع عن مصالحها أمام المئات من وسائل الإعلام الإقليمية والدولية التي تبث أحيانا أخباراً وأحداثاً غير لائقة وبعيدة كل البعد عن العمل الصحفي أو الإعلامي الامر الذي يؤدي بدوره الى وجود نوع من عدم الأمن والاستقرار.
كما ألقى عدد من المسؤولين بوكالات الانباء العربية العديد من أوراق العمل تمحورت حول أخلاقيات العمل الصحفي ودور وكالات الانباء في التصدي للحملات الاعلامية الموجهة أكدوا خلالها على أهمية دعم وكالات الانباء للقيام بدورها الاعلامي في خدمة قضايا المنطقة المختلفة .

إلى الأعلى