السبت 19 سبتمبر 2020 م - ١ صفر ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / الرياضة / تأجيل تنفيذ خطة الإعداد إلى شهر نوفمبر للاستفادة من قرار استكمال الموسم
تأجيل تنفيذ خطة الإعداد إلى شهر نوفمبر للاستفادة من قرار استكمال الموسم

تأجيل تنفيذ خطة الإعداد إلى شهر نوفمبر للاستفادة من قرار استكمال الموسم

كما أشار ( الوطن الرياضي ) بالأمس بوجود تغييرات جذرية بخطة إعداد المنتخب

برانكو : قرار التأجيل يمنحنا فرصة أكبر لمتابعة أداء اللاعبين في الجولات المتبقية وباب المنتخب مفتوح للجميع

متابعة ـ عبدالعزيز الزدجالي :

كما أشار ( الوطن الرياضي ) في عدد الأمس بوجود تغييرات جذرية في برنامج إعداد منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم للاستحقاقات القادمة ، وهو الأمر الذي أكده المدرب الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش مدرب منتخبنا الوطني في المؤتمر الصحفي الذي عقده ظهر الأمس بقاعة المؤتمرات بمقر الاتحاد العماني لكرة القدم باستاد السيب للحديث عن تفاصيل تجهيزات الأحمر للاستحقاقات القادمة وأهمها التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لمونديال قطر 2022 ونهائيات أمم آسيا المزمع إقامتها بالصين في 2023، وحضر برفقة المدرب الكرواتي سعيد بن عثمان البلوشي الرئيس التنفيذي لرابطة الدوري العماني ومقبول البلوشي مدير المنتخب وهشام العدواني مدير رابطة الدوري وعدد من مسؤولي اتحاد القدم بالإضافة الى عدد من ممثلي وسائل الاعلام المختلفة.

لعيون الأندية تأجيل معسكر سبتمبر

في بداية المؤتمر رحب الرئيس التنفيذي لاتحاد القدم سعيد بن عثمان البلوشي بالحضور والزملاء الإعلاميين ، بعدها أتاح الفرصة للمدرب برانكو للحديث عن ملامح المرحلة القادمة، حيث عزا أسباب توقف أنشطة المنتخب الوطني لكرة القدم لقرار تجميد كافة المناشط الرياضية خلال الأشهر الثلاث الماضية بسبب جائحة كوفيد – 19 من قبل الجهات المختصة محليا شأنها شأن باقي دول العالم، فكما هو معلوم أن المدرب أعلن سابقا عن إقامة معسكر تدريبي خلال شهر سبتمبر الحالي حتى 12 أكتوبر القادم، إلا أن برانكو احسن التعاطي مع الاحداث الحالية وذلك بالسماح للاعبين بالالتحاق بـأنديتهم بغية استكمال الجولات الثلاث المتبقية من الدوري وتأجيل المعسكر التدريبي، عليه قام بزحزحة البرنامج إلى نوفمبر القادم والذي سيقام بدولة الإمارات العربية المتحدة وتحديدا بإمارة دبي كما أعلن سابقا عنه، وأضاف برانكو بأن المباريات الودية ستكون حسب المخطط لها بذلك المعسكر بنسبة 90٪ مع منتخبي الكويت والأردن.

الجانب الفني هو الأهم

كما أضاف برانكو بأن الهدف من المعسكرات ليس فقط الاهتمام بالجوانب البدنية وإنما هناك جزئيات فنية مهمة يجب الوقوف عليها ومعالجتها إن وجدت أو حتى تطويرها من قبل الجهاز الفني والتي سيتم اكتشافها من خلال متابعة اللاعبين عبر ما تبقى من عمر الدوري.

معسكر مارس

كما تطرق مدرب الأحمر للروزنامة القادمة، إذ أوضح بأنه سوف توضع بالتنسيق مع مدير رابطة الدوري ورئيس الاتحاد العماني لكرة القدم، ولكن فيما يخص شهر مارس القادم فإن اللاعبين سوف يكونوا متوفرين بحكم توافق ذلك مع أيام الفيفا وبلا شك سيتم التنسيق مع مدربي الأندية حول ذلك في حينه.

أهمية معسكر نوفمبر

وعن الهدف من معسكر نوفمبر القادم، أجاب برانكو بأن المعسكر سوف يشمل جميع اللاعبين بما فيهم لاعب نادي ظفار الذين لم تتح له الفرصة لمتابعتهم سابقا بسبب الاستحقاقات الآسيوية التي خاضها النادي، فمعظم لاعبي ظفار هم من العناصر الأساسية للمنتخب، ومن هنا تكمن أهمية معسكر نوفمبر بإمارة دبي .

مباريات ودية

من جانبه ، أجاب الأمين العام لاتحاد القدم حول اختيار منتخبات الكويت والأردن للمباريات الودية، حيث قال : هذه المنتخبات هي من قامت بمخاطبة الاتحاد العماني وأبدت استعدادها، اذ انها سوف تكون متواجدة بذات الفترة بإمارة دبي، ولكن بحكم الظروف الحالية قد يطرأ تعديل او إضافة إلى قائمة المواجهات الودية بناء على ظروف وجاهزية الدول الشقيقة والصديقة والتي هي الأخرى تسعى للوقوف على جاهزيتها لخوض المنافسات الآسيوية وكذلك تصفيات كأس العالم 2022.
متابعة المقبالي والبوسعيدي
وعن كيفية متابعة نجمي المنتخب عبدالعزيز المقبالي وعلي البوسعيدي اللذين قاما بفسخ عقديهما مع نادي ظفار ولن يتمكنا من اللعب، فيما تبقى من عمر الدوري، أجاب فرانكو بأن هذه الأمور تحدث في معظم الوقت، إلا أن اللاعبين يتمتعون بمهارات تتيح لهم الانخراط في أي نادي سواء كان محليا أو إقليميا، عليه فإنه من السهل الحكم على مستواهم، وفي الوقت ذاته فإنهما سوف يخضعان لتقييم عبر مشاركتهم في المعسكر القادم.
غياب الجماهير عن مواجهة قطر
برانكو أبدى اسفه بلا شك عن غياب الجمهور العماني في مواجهة متصدر المجموعة منتخب قطر التي سوف تجري مجرياتها بالسلطنة، الا أن برانكو قلل من شأن ذلك نظرا للاستجابة التي قامت بها جميع دول العالم بحجب الحضور الجماهيري نظرا لتفشي الجائحة كوفيد – 19 وذلك حفاظا على سلامة الجماهير الوفية التي طالما قطعت المسافات خلف الأحمر وتواظب على مساندته في أحلك الظروف.

تقييم مستمر لعناصر المنتخب

فيما يتعلق باعتماد قائمة المنتخب، أجاب برانكو بأنه لا توجد هناك قائمة نهائية، في اعتماد العناصر التي سوف تمثل المنتخب الوطني الأول مفتوحة للأمد الطويل وباب المنتخب مفتوح ، فنحن لدينا مشروع ممتد حتى عام 2023، ولكن ما أستطيع البوح به أن القائمة تعتمد بشكل رئيسي على اختيار أنسب العناصر التي بإمكانها تحقيق المطلوب، لذا فإننا مستمرون في متابعة اللاعبين من خلال المنافسات المحلية.
التعاون مع مدربي الأندية
برانكو أشار أيضا بأنه يعتبر الأندية شريكا أساسيا لا يمكن الاستغناء عن خدماتها فيما يتعلق في إعداد لاعبي المنتخب من الناحيتين البدنية والتكتيكية، كما أنه لن يدخر أي جهد وعناء في التشاور والتعاون مع مدربي الأندية فيما يتعلق بهذا الخصوص، وحسب قوله بأن المنتخب الوطني يمثل جميع شرائح الوطن فالجميع يتحمل مسؤوليته بالشق الذي يعنيه.

تسجيل اللاعبين

كما كان هناك مداخلة أخرى من قبل مدير رابطة الدوري العماني هشام العدواني عن مواعيد فتح تسجيل اللاعبين، حيث أوضح انها سوف تكون متاحة بعد التأكد من مواعيد روزنامة الموسم القادم .

إلى الأعلى