الأحد 25 أكتوبر 2020 م - ٨ ربيع الأول ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / منوعات / مع اعتدال درجات الحرارة .. الحدائق المنزلية والمزارع تتزين بألوان الورود والأشجار المثمرة
مع اعتدال درجات الحرارة .. الحدائق المنزلية والمزارع تتزين بألوان الورود والأشجار المثمرة

مع اعتدال درجات الحرارة .. الحدائق المنزلية والمزارع تتزين بألوان الورود والأشجار المثمرة

كتب ـ سعيد بن علي الغافري: مع بداية دخول فصل الشتاء، واعتدال درجات الحرارة، تتفتح الورود والزهور والياسمين بألوانها الرائعة، التي تفوح منها رائحة العطور تبهج النفس وتتزين بها الحدائق المنزلية والمزارع والبساتين التي يحرص أفراد الأسرة على زراعتها في مثل هذه الاوقات من السنة. في هذا الشأن يقول سعيد بن سيف المحمودي المختص في تصميم الحدائق المنزلية وطرق تكاثر الأشجار المثمرة ونباتات الزينة والعناية بها : موسم الشتاء يعد من افضل فصول السنة للزراعة وتقليم الاشجار وتكون في الأشهر من بداية أكتوبر، حيث تعطي هذه الأشجار طابعا مميزا في أفنية المنازل والمزارع كحدائق تتزين بألوان من الجمال، واستطعت من خلال التجارب الزراعية التي قمت بها أن أتعمق في العالم الأخضر في رحلة استكشافية لزراعة مختلف الأصناف، لاسيما التجارب التي قمت بها في زراعة وتكاثر الاشجار المثمرة ونباتات الزينة وإنبات بذور المكسرات كالفستق واللوز والبندق وغيرها من المحاصيل فالحدائق المنزلية بهجة وجمال وشذى يعطر الأجواء وجنبات المكان بالالوان الزاهية والجذابة.
يحرص الاهالي على التنوع في زراعة الاشجار ذات الجمال في ألوانها كالورد العماني والذي يعد في طليعة الاشجار وياسمين الرازقي، الذي يتمتع برائحته العطرية والكيذا التي تملأ جوانب المنزل بجوها العطري والحناء بعناقيد زهورها المتفتحة الرائعة، بجانب الزهور والنباتات التي تزخر بها الطبيعة العمانية تضفي جماليات لها وقعها وتأثيرها الإيجابي على النفوس
فالاستجمام بين احضان وجمال الطبيعة يبعث الراحة والسعادة والشعور بالبهجة وتقوم الاسر في قرانا بتقديم الورود العطرية كهدايا فيما بينها وايضا يتم عصرها واستخراج منها الزيوت العطرية.

إلى الأعلى