الجمعة 15 ديسمبر 2017 م - ٢٦ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / الحكومة الفلسطينية تؤكد التزامها بإعمار غزة وتدعو المانحين للالتزام بالتمويل
الحكومة الفلسطينية تؤكد التزامها بإعمار غزة وتدعو المانحين للالتزام بالتمويل

الحكومة الفلسطينية تؤكد التزامها بإعمار غزة وتدعو المانحين للالتزام بالتمويل

القدس المحتلة:
قال رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله: ‘إن الحكومة الفلسطينية ملتزمة بإعادة إعمار قطاع غزة، وبتوحيد مؤسسات الوطن’، مؤكداً على اهمية تسريع عملية إعادة الإعمار وضرورة التزام الدول المانحة بتقديم الأموال التي تم التعهد بها خلال مؤتمر إعادة الإعمار في القاهرة، وبشكل خاص في ظل ما يعانيه أبناء شعبنا في قطاع غزة خلال فصل الشتاء. جاء ذلك خلال اجتماع عقده أمس مع عدد من سفراء وقناصل الدول العربية والأجنبية، وبحضور مدير المركز الإعلامي الحكومي والمتحدث باسم حكومة الوفاق الوطني د. إيهاب بسيسو، حيث أطلعهم الحمد الله على آخر تطورات عملية إعادة إعمار قطاع غزة. كما وناقش الحمد الله، بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية، معهم كافة القضايا العالقة مثل دخول مواد البناء إلى القطاع، والقيود الإسرائيلية التي تحول دون دخول الكميات اللازمة من مواد البناء من خلال المعابر، وفي هذا السياق طالب رئيس الوزراء الفلسطيني بتدخل المجتمع الدولي للضغط على إسرائيل من أجل السماح بدخول المزيد من مواد البناء، بالإضافة إلى إنهاء الحصار المفروض على قطاع غزة بشكل كامل.
ووضع الحمد الله السفراء والقناصل في صورة إنجازات الحكومة فيما يخص إعادة الإعمار، مؤكدا أن الحكومة قامت بتوقيع العديد من الاتفاقيات مع مختلف الدول والمنظمات الدولية للبدء الفوري بعملية اصلاح البيوت المهدمة بشكل جزئي وإزالة الركام، بالإضافة إلى ترميم شبكات المياه والكهرباء والصرف الصحي، وزيادة توفير ساعات التيار الكهربائي من 5-16 ساعة في اليوم. وأطلع الحمد الله الحضور على نتائج الزيارة التي قام بها إلى دولتي الإمارات وقطر، وبأنه سعى خلال الزيارة إلى توفير دفعة عاجلة لتسريع عملية إعادة الإعمار، مشيرا إلى أن قطر سترسل دفعة مالية بقيمة 200 مليون دولار لصالح عملية إعادة الإعمار. وفي نهاية اللقاء شكر الحمد الله كل الدول التي قامت وستقوم بتقديم الدعم المالي اللازم لإعادة الإعمار سواء أكان ذلك بتقديم الدعم المالي المباشر، أم بتنفيذ المشاريع التنموية هناك. من جهة اخرى أعلن السفير الفلسطيني في القاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية جمال الشوبكي، أن السلطات المصرية قامت بفتح معبر رفح البري امس الأربعاء واليوم الخميس، عقب اتصالات حثيثة رفيعة المستوى مع الإخوة في جمهورية مصر العربية.
وقال الشوبكي في تصريح له بثته وكالة الانباء الفلسطينية امس الاربعاء، إن المعبر فتح في تمام الساعة 12 ظهرا وحتى الرابعة مساءً، واليوم الخميس من السابعة صباحا، وحتى الرابعة عصرا.
ويعاد فتح المعبر لمرور سكان غزة العالقين في الجانب المصري من الحدود، كما اوضح مسؤولون امنيون مصريون.
واكد ماهر ابو صبحة مسؤول هيئة المعابر في قطاع غزة ، “ابلغتنا السلطات المصرية انها ستقوم بفتح معبر رفح لدخول العالقين فقط، دون السماح للمغادرين بالسفر من غزة”.
وتؤكد الامم المتحدة ان اكثر من 3500 فلسطيني منعوا من العودة الى ديارهم منذ اغلاق المعبر في 25 اكتوبر، غداة هجوم انتحاري اسفر عن مقتل 30 جنديا مصريا شمال سيناء. وفي الاتجاه المعاكس منع ايضا آلاف الفلسطينيين بينهم مرضى او طلاب من مغادرة قطاع للتوجه إلى الخارج كما اوضحت الامم المتحدة. وخلال الاشهر الستة الاولى من العام اغلق المعبر الذي يجتازه نحو 6200 شخص كل شهر، لمدة 22 يوما.
وبدأت مصر في الآونة الاخيرة اشغالا لاقامة منطقة عازلة على حدود قطاع غزة في محاولة لمنع تهريب الاسلحة والتسلل.

إلى الأعلى