الأحد 25 أكتوبر 2020 م - ٨ ربيع الأول ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / منوعات / السلطنة تحتفل مع دول العالم باليوم الدولي للغة الإشارة
السلطنة تحتفل مع دول العالم باليوم الدولي للغة الإشارة

السلطنة تحتفل مع دول العالم باليوم الدولي للغة الإشارة

مسقط ـ الوطن:
تحتفل السلطنة ممثلة بالجمعية العمانية لذوي الإعاقة السمعية مع دول العالم باليوم الدولي للغة الإشارة الذي يصادف ٢٣ من سبتمبر من كل عام، حيث يُعدُّ فرصة فريدة لدعم وحماية الهوية اللغوية والتنوع الثقافي لجميع الصم ومستخدمي لغة الإشارة الآخرين، وقد أصدر الاتحاد العالمي للصم في هذا العام شعار:(تحدي القادة العالميين)، ويهدف هذا التحدي إلى تعزيز استخدام لغات الإشارة من قبل القادة المحليين والوطنيين والعالميين بالشراكة مع الجمعيات الوطنية للصم في كل بلد، فضلاً عن المنظمات الأخرى للصم، ويوجد 72 مليون أصم في كل أنحاء العالم بحسب إحصاءات الاتحاد العالمي للصم، كما يعيش 80% من أولئك الصم في البلدان النامية، ويستخدمون أكثر من 300 لغة إشارة، من هنا تدعو اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة إلى تعزيز استخدام لغات الإشارة، وتساوي بين لغات الإشارة واللغات المتكلمة وتلزم الدول الأطراف بتسهيل تعليم لغة الإشارة وتعزيز الهوية اللغوية للصم، وقد أعلنت الجمعية العامة بالأمم المتحدة قرارًا بأن يكون يوم 23 سبتمبر اليوم الدولي للغات الإشارة لإذكاء الوعي بأهمية لغة الإشارة في الإعمال الكامل لحقوق الإنسان لفئة الصم، حيث أشار القرار إلى ضرورة الاستفادة المبكرة من لغة الإشارة والخدمات المقدمة، بما في ذلك التعليم الجيد بلغة الإشارة، الذي يُعدُّ أمرًا حيويًا لنمو فئة الصم ونمائهم ومطلب بالغ الأهمية لتحقيق الأهداف الإنمائية المتفق عليها دوليًا، وبما يضمن العمل مع فئة الصم من باب الأخذ بمبدأ (لا غنى عن رأينا في أي شأن يخصنا).

إلى الأعلى