الأحد 25 أكتوبر 2020 م - ٨ ربيع الأول ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / المحليات / الإصابات والوفيات تتصاعد والجهات المعنية تواصل تشديد إجراءاتها ضد المخالفين .. 200 مريض بكورونا فـي العناية المركزة ولأول مرة منذ ظهور الوباء!
الإصابات والوفيات تتصاعد والجهات المعنية تواصل تشديد إجراءاتها ضد المخالفين .. 200 مريض بكورونا فـي العناية المركزة ولأول مرة منذ ظهور الوباء!

الإصابات والوفيات تتصاعد والجهات المعنية تواصل تشديد إجراءاتها ضد المخالفين .. 200 مريض بكورونا فـي العناية المركزة ولأول مرة منذ ظهور الوباء!

■ ضغط شديد على المؤسسات الصحية ومن يشعر بالحمى أو الزكام عليه تطبيق الحجر المنزلي
■ توقيف عدد من الأشخاص بسبب التجمعات والتأكيد على عدم استخدام البصمة فـي المؤسسات

كتب ـ سهيل النهدي:
تتواصل موجة القلق والخوف من المنحنى التصاعدي لعدد الإصابات بمرض كورونا (كوفيد 19)، بعدما قفزت الأرقام المعلنة من قبل وزارة الصحة المتعلقة بإحصائيات المصابين والمرقدين والوفيات بمرض (كوفيد ـ 19)، حيث أعلنت وزارة الصحة أمس أن إجمالي عدد الإصابات المسجلة بفيروس كورونا بالسلطنة (97450) إصابة، والوفيات (909) بنسبة 9ر0%، والمُتعافين (87801)، لتصل نسبة الشفاء إلى 90%.
وسجلت الإحصائية أمس ولأول مرة منذ ظهور المرض وجود (200) مريض بالعناية المركزة يعانون من نفس المرض (كورونا)، حيث بلغ عدد المنومين خلال الـ(24) ساعة الماضية (63)، ليصل إجمالي المنومين في المستشفيات إلى (523)، والمنومين في العناية المركزة (200)، وتشير هذه الإحصائيات إلى تصاعد أعداد المصابين والوفيات والمرقدين بالعناية المركزة.

وقد حذرت وزارة الصحة منذ أسابيع من التهاون في اتباع الإجراءات الوقائية وسط تصاعد مخيف ومقلق للإصابات والوفيات، ومخاوف من موجة ثانية أكثر شراسة من الموجة الأولى، خصوصًا مع تزايد المرقدين بالعناية المركز والمستشفيات المرجعية، الأمر الذي يشكل ضغطًا كبيرًا على المؤسسات الصحية، خصوصا وأن ذلك يتزامن مع حالات البرد والحمى الموسمية التي عادة ما تتزايد في مثل هذا الوقت من السنة مع تغير درجات الحرارة.

من جانبها وفي إطار متابعة تنفيذ قرارات اللجنة العليا وتطبيق القانون على المخالفين، استوقفت شرطة عمان السلطانية ممثلة بقيادة شرطة محافظة شمال الباطنة مجموعة من الأشخاص لقيامهم بالتجمع، وإقامة فعالية بدون تطبيق التباعد والذي يُعدُّ مخالفًا لقرارات اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع فيروس كورونا (كوفيد ـ 19)، حيث تستكمل بحقهم الإجراءات القانونية.

كما استوقفت قيادة شرطة محافظة الداخلية مجموعة من الأشخاص لتجمعهم في إحدى المزارع ومخالفتهم قرارات اللجنة العليا وسيتم استكمال الإجراءات القانونية في هذا الشأن. تأتي هذه الإجراءات لوقف مثل هذه الممارسات التي شددت اللجنة العليا على تجنبها وعدم إقامتها، حيث تسهم هذه التجمعات في انتشار الفيروس وانتقال العدوى. بينما تستعد وزارة الصحة مع بداية أكتوبر القادم لاستقبال مرضى كورونا بالمستشفى المتنقل، الذي سيخصص لمرضى كورونا فقط والواقع بمبنى (المغادرون) بالمطار القديم، يتواصل الضغط على المستشفيات والمؤسسات الصحية العامة والخاصة بجميع ولايات ومحافظات السلطنة، حيث تتزايد أعداد الإصابات بشكل ملحوظ.

وشددت الجهات المعنية على ضرورة تقيد الجميع بإجراءات السلامة والوقاية من المرض، وذلك عن طريق لبس الكمامات والتقيد بالتباعد الاجتماعي، وتجنب التجمعات، واستخدام المعقمات، وتطبيق الحجر الصحي على من يشعر بأي عرض من أعراض الحمى أو الزكام .. وغيرها من الإجراءات الخاصة بتجنب العدوى. كما نبهت اللجنة العليا المعنية بمتابعة مستجدات فيروس كورونا (كوفيد ـ 19)، على كافة الجهات الحكومية والخاصة بعدم استخدام نظام (البصمة)، ومواصلة التقيد بنسبة 70% من أعداد الموظفين الذين يتواجدون في وقت واحد داخل المؤسسات، إضافة إلى توفير المعقمات بالمؤسسات وكافة سبل الوقاية من الفحص الحراري والحرص على التباعد وتجنب الازدحام.

إلى الأعلى