الجمعة 30 أكتوبر 2020 م - ١٣ ربيع الأول ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / السياسة / كورونا المستجد: عبوات الأطعمة المجمدة الملوثة بكورونا قد تنقل الإصابة
كورونا المستجد: عبوات الأطعمة المجمدة الملوثة بكورونا قد تنقل الإصابة

كورونا المستجد: عبوات الأطعمة المجمدة الملوثة بكورونا قد تنقل الإصابة

الأمم المتحدة: العالم المنقسم يفشل فـي اختبار كوفيد19

■ السعودية تحذر من آثار كورونا على الحوامل
■ آلاف الطلبة يغادرون التعليم الخاص إلى المدارس العمومية بالمغرب
■ تحذير فـي تونس من نفاد أسرة الإنعاش
■ إيران تمدد القيود والوفيات تتجاوز 30 ألفا
■ فنزويلا تأمل فـي بدء التطعيم الجماعي بلقاح «سبوتنيك»
■ أكثر من 153 ألف وفاة فـي البرازيل
■ الطائرات المسيّرة تنقل مستلزمات فحوص كورونا فـي بريطانيا
■ ميركل تحث الألمان على الحد من الاختلاط والسفر
■ إيطاليا تدرس فرض قيود جديدة
■ زيادة قياسية جديدة فـي الإصابات بقبرص
■ فرنسا ترى ضرورة استمرار حظر التجول

بكين ـ عواصم ـ وكالات: قالت هيئة مكافحة الأمراض في الصين إن ملامسة عبوات الأطعمة المجمدة الملوثة بفيروس كورونا المستجد قد تسبب الإصابة بمرض كوفيد19. وقال المركز الصيني للسيطرة على الأمراض والوقاية منها على موقعه الإلكتروني إن هذا الاستنتاج جاء عندما رصد فيروس كورونا الحي على العبوات الخارجية لسمك القد المجمد وقام بعزلها وذلك أثناء جهود تعقب الفيروس في بؤرة تفشي تم الإبلاغ عنها الأسبوع الماضي في مدينة تشينجداو. وأضاف أن هذا الاستنتاج، وهو الأول من نوعه في العالم، يشير إلى احتمال أن ينتقل الفيروس لمسافات طويلة من خلال البضائع المجمدة.

من جهة أخرى، قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش إن العالم المنقسم فشل في اختبار مكافحة الجائحة ونبه إلى ضرورة القيام بتحرك ملموس للحيلولة دون انزلاق الملايين نحو الفقر والجوع. وقال جوتيريش إنه كان من الممكن فعل المزيد إذا تعاونت البلدان معا لمكافحة المرض الذي أودى بحياة ما يربو على المليون شخص. وصرح لوكالة الأنباء البرتغالية لوسا‭‭ ‬‬”جائحة كوفيد19 تحد عالمي للمجتمع الدولي بأسره، وللتعددية ولي كأمين عام للأمم المتحدة”. وأضاف “للأسف أنها اختبار أخفق فيه المجتمع الدولي حتى الآن”. وقال إنه إذا لم تتخذ إجراءات منسقة “فسيدفع فيروس دقيق الملايين نحو الفقر والجوع فيما ستبقى الآثار الاقتصادية المدمرة لأعوام مقبلة”.

خليجيا، قالت وزارة الصحة السعودية، إن السيدات الحوامل من أكثر الفئات تأثرا بمضاعفات فيروس كورونا المستجد. وأوضحت الوزارة عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أن الجهاز المناعي لدى المرأة يتأثر بالتغيرات الهرمونية والجسدية أثناء فترة الحمل. وبينت الوزارة أن هذا التأثر يزداد إذا كانت المرأة الحامل مصابة بمرض مزمن كالسكري وفقر الدم المنجلي وغيرها. الى ذلك، أعلن المغرب أن ما يزيد عن 200 ألف تلميذ غادروا مؤسساتهم التعليمية الخصوصية للالتحاق بالمدارس العمومية منذ بداية العام الدراسي الحالي، بسبب التداعيات السلبية لجائحة كورونا على المداخيل الشهرية للأسر المغربية. وفي تونس قالت جليلة بن خليل عضو اللجنة العلمية لمجابهة كورونا إن أسرّة الإنعاش أوشكت على النفاد في تونس الكبرى. ودعت بن خليل التونسيين إلى الالتزام بقواعد الوقاية حتى لا تتعدى طاقة الاستيعاب بالمستشفيات قدرتها. وفي الأردن أعلنت وزارة الصحة تسجيل 1505 إصابات جديدة بالفيروس.

فيما أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية تسجيل 138 اصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد ووفاة 10 حالات جديدة. دوليا، مددت إيران، القيود وإجراءات مكافحة الجائحة في العاصمة طهران لأسبوع ثالث، مع تجاوز حصيلة الوفيات 30 ألفا. وذكرت وسائل إعلام رسمية أن المدارس والمساجد والمتاجر والمطاعم وغيرها من المؤسسات العامة في طهران، ظلت مغلقة منذ الثالث من أكتوبر. من جهته، أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو بدء اختبارات اللقاح الروسي ضد فيروس كورونا “سبوتنيك V” في فنزويلا. وأعرب مادورو عن أمله في أن تبدأ فنزويلا بحلول شهر أبريل المقبل في تلقيح جماعي للسكان بالعقار الروسي. وفي البرازيل بلغ عدد الوفيات جراء فيروس كورونا 153 ألفا و675.

في السياق، استعانت السلطات الصحيّة البريطانية بالطائرات المسيّرة لنقل مستلزمات فحوص فيروس كورونا ومعدات الحماية منه، بين المستشفيات. وقالت الحكومة البريطانية إن المشروع الذي أطلق عليه “أبيان” حصل على موافقة من سلطات الطيران البريطانية. وأكد العاملون بالمشروع أن استخدام الطائرات المسيّرة يقلل الوقت والتكاليف ومخاطر نقل العدوى في حال مقارنته بخدمات النقل المعتادة. وفي ألمانيا، حثت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الألمان على الحد من الاختلاط الاجتماعي وعدم السفر إلا في أضيق الحدود موجهة نداء شخصيا بعد أن واجهت الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات صعوبة في التوصل لاتفاق على أساليب احتواء موجة ثانية من الإصابة بفيروس كورونا. وفي إيطاليا، قال جيوفاني توتي، رئيس منطقة ليجوريا إن الحكومة تدرس تشديد القيود على مستوى إيطاليا لمواجهة ارتفاع عدد حالات الإصابة بكوفيد19.

على صعيد متصل، قالت السلطات الصحية في قبرص إنها سجلت رقما قياسيا يوميا جديدا من الإصابات بفيروس كورونا بلغ 203، وحثت الجمهور على الالتزام بالبروتوكولات الصحية الصارمة في هذه المرحلة الحاسمة من مواجهة الوباء. من جهته، ذكر رئيس الوزراء الفرنسي، جان كاستيكس، في مقابلة مع صحيفة “لو جورنال دو ديمانش” أن حظر التجول، الذي بدأ مطلع هذا الأسبوع في باريس وثماني مدن فرنسية أخرى يجب أن يساعد في الحد من تفشي فيروس كورونا، بدون الضرر الناجم عن إغلاق وطني، طبقا لما ذكرته وكالة “بلومبرج” للأنباء.

آسيويا، أفادت لجنة الصحة الوطنية بالصين بأنها تلقت تقاريرعن تسجيل 13 إصابة مؤكدة جديدة بكورونا في البر الرئيسي الصيني، فيما أعلن المركز الكوري لمكافحة الأمراض والوقاية منها تسجيل 91 حالة إصابة جديدة بالفيروس في كوريا الجنوبية. بينما أعلنت وزارة الصحة الهندية تسجيل 61 ألفا و 871 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية.

إلى الأعلى