الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 م - ٨ ربيع الثانيI ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / الأولى / الابتكار في الصناعات الحرفية

الابتكار في الصناعات الحرفية

علاوة على كونها إحدى وسائل التعبير عن الهوية الحضارية، وأداة من أدوات صون التراث والتعريف به .. تلعب الصناعت الحرفية دورًا في رفد الاقتصاد الوطني، وإيجاد مصادر دخل وفرص تشغيلية؛ وذلك باعتماد الابتكار كإحدى وسائل تطوير هذه الصناعات، بحيث يكون وجود منتجاتها غير مقتصر على كونها مقتنيات ذات شكل جمالي فقط، بل وأيضًا ذات استخدام في الحياة اليومية.
وسعيًا لتحقيق هذه الغاية، تأتي الاتفاقية التي وقَّعها مركز الابتكار الصناعي لتأسيس وحدة الابتكار في الفخاريات، والتي تهدف إلى تعزيز واستثمار قطاع الفخاريات في السلطنة، ودعم رواد الأعمال من الحرفيين وتطوير الحرف التقليدية بما يتواكب مع التطلعات، وبما يسهم في الارتقاء بالحرف في السلطنة.
ومن خلال قسم الابتكار في الصناعات الفخارية، سيتم تبني منتجات ذات جودة عالية بطابع ابتكاري فريد يلبي احتياجات الأفراد والمؤسسات، حيث تتضمن المرحلة الأولى من الاتفاقية تمويل مشروع الابتكار، والتنسيق مع الجهات المختصة لتوفير الطين العماني لغرض البحث والتطوير، وتقديم البحوث المتوافرة، والإسهام في الابتكار لتطوير منتجات مشتركة ذات قيمة مضافة.
كما تتضمن المرحلة الثانية تمويل إنشاء قسم الابتكار في الفخاريات؛ ليكون هذا القسم تخصصيًّا في المنتجات الفخارية مع وجود دعم للحرفيين متمثلًا في معرض للمنتجات والمواد الاستهلاكية، ومختبر تعليمي، ومختبر للتطوير والتصميم، ومختبر للنمذجة، ووحدة خطوط إنتاج مصغرة، ومخزن للمواد الخام.
وتشكل هذه الاتفاقية نموذجًا يمكن البناء عليه لدعم الابتكار في صناعات أخرى لتطوير هذه المنتجات عبر أسس البحث العلمي التي تعمل على تعظيم الاستفادة من الموارد المتاحة، والنهوض بإمكانات الحرفي العماني.

المحرر

إلى الأعلى