الأربعاء 18 أكتوبر 2017 م - ٢٧ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / في كأس جلالته لكرة القدم : صور في الدور الـ16 .. تفوق على الشباب بهدف تياجو اوليفيرا
في كأس جلالته لكرة القدم : صور في الدور الـ16 .. تفوق على الشباب بهدف تياجو اوليفيرا

في كأس جلالته لكرة القدم : صور في الدور الـ16 .. تفوق على الشباب بهدف تياجو اوليفيرا

متابعة ـ عبدالعزيز الزدجالي :
صعد فريق صور الى الدور الـ16 لكأس صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم في كرة القدم بعدما ازاح فريق الشباب بهدف محترفه البرازيلي تياجو لوليفيرا في الدقيقة 86.
بداية صوراوية
وجاءت ضربة البداية بأقدام لاعبي صور وبسط صور سيطرته في الثلث الأول للشوط ونجح في إرسال الكرة لمناطق الشباب عبر الكرات الطويلة لجمعة الجامعي الى قلب الهجوم المحترف تياجو اوليفيرا وكذلك عرضيات الطرف الأيمن سعود الفارسي .
حذر شبابي
اعتمد الشباب سياسة تحصين الدفاع والسكون لجر الخصم الى مناطقه ومن ثم اللسع بالمرتدات عبر مهاجميه زكي عبيد والمحترف زكي عبيد وبما أنها مباراة مصير أكون او لا أكون فأن الحذر كان شعار الفريقين.
شوط سلبي
واخفق تياجو اوليفيرا في إهداء صور الخروج فاز في الشوط الأول عندما اخفق في تسجيل هدف في آخر لحظات الشوط حيث تلقى عرضية مثالية وضعها في أحضان حارس الشباب لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.
مستوى رديء
ومضت العشر الدقائق الأولى للشوط الثاني بمستوى دون المتوسط فانحصر اللعب في وسط الميدان وتسيد اللعب الخشن أداء اللاعبين مما ساهم في تبدد الوقت في دخول ومغادرة الجهاز الطبي لمعالجة اللاعبين .
شد وجذب
وبعد التغيير الأول للمدرب البوسني لصور زيجات زفروف بإدخال علي سليم وخرج طارق حمد تحسن أداء صور فشن هجمات من مختلف الجبهات والعمق كان من نصيبها الأكبر فيما ادخر مبارك سلطان أسلحته تحسبا للأشواط الإضافية ولم يغير طريقة لعب فريقه المبنية على المرتدات التي كانت في فرص نادرة خطرة ولكنها لم تستغل الاستغلال الأمثل.
هدف أول لصور
ومن كرة عرضية مثالية لأسعد هديب استقبلها تياجو اوليفيرا برأسية أروع ما تكون لتسكن الشباك الشبابية معلنة الهدف الأول في المباراة (86)
آخر الفرص للشباب
وأضاع المحترف لوكاس هدف التعديل للشباب في الوقت الإضافي عندما أرسل رأسية برعونة أفلتت من يد حارس صور سهيل المخيني الا انها انتهت الى ركنية .

ظفار يلحق بركب المتأهلين إلى دور الـ 16 .. تخطى مدحاء بهدفين
صحار من يحيى بن سالم المعمري:
صعد ظفار إلى دورالـ 16 من مسابقة كأس صاحب الجلالة المعظم عندما تغلب على مدحاء بهدفين دون مقابل في المباراة التي جرت أحداثها على ملعب المجمع الرياضي بصحار في ختام مباريات دورالـ32 لمسابقة الكأس الغالية.
سجل هدف ظفارالأول حمود السعدي في الدقيقة 39،وأضاف البرازيلي ايجورلويز الهدف الثاني في الدقيقة43.
سيطرة ظفارية
سيطر ظفارعلى مجريات الشوط الأول وفرض أسلوب لعبه بتقارب خطوطه الثلاثة و أتقن لاعبوه تمرير الكرات السهلة في منطقة الوسط وذلك بتواجد محب عوض وسامي مبارك وحسين الحضري مع إيصال الكرات لحمود السعدي والبرازيلي ايجورلويز، في المقابل دخل مدحاء المواجهة بروح معنوية عالية وحيوية الشباب الذين يريدون إثبات الوجود مع فرق دوري المحترفين حيث ظل محمد سعيد وحيداً في المقدمة مع تواجد خمسة لاعبين في وسط الملعب لتقوية المنطقة وغلق المساحات على ظفار والحد من خطورته وتمكن مدحاء من مباغتة ظفار بهجمة مرتدة عندما توغل غانم سالم في منطقة الجزاء وسدد كرة قوية في الدقيقة16 تصدى لها السوري مصعب بلحوس ولم تكن هناك هجمات أخرى على مرماه في حين وصل ظفار مرات عديدة وهدد مرمى مدحا.
هدفان سريعان
ظفار لم يهدأ واستمر في الضغط على مدحاء ولكن كثافة المدافعين حدت من تلك الخطورة حتى الدقيقة 39 عندما استلم حمودالسعدي كرة بينية و استطاع ترويضها بشكل جيد ووضعها سهلة على يسار أحمد علي محرزاً الهدف الأول لظفار،ومن مجهود فردي للبرازيلي ايجورلويز أتى الهدف الثاني بتسديدته البرازيلية القوية في الدقيقة43 استقرت في شباك مدحاء منهية الشوط الأول بهدفين لظفار.
هجوم متواصل
دخل ظفار الشوط الثاني بغية مضاعفة النتيجة ومارس الضغط المتواصل وكاد علي سالم أن يضيف الهدف الثالث ولكن يقظة أحمد علي حالت دون ذلك ليأتي المدافع البرازيلي لويس فرناندو ويسدد كرة قوية اعتلت المرمى وتسديدة أخرى لباسم الرجيبي أبعدها الحارس ليعود الرجيبي في الدقيقة 62 بتسديدة مماثلة ذهبت إلى ركنية .التونسي محمد الأمجد مدرب مدحاء أجرى بعض التغييرات بدخول مروان حبيب واوتارا بادودني وذلك في محاولة لتعديل النتيجة وتقليص الفارق إلا أن ظفار امتلك زمام المبادرة والاستحواذ على الكرة والتحكم في اللعب ولم يصل مدحاء كثيراً إلى مرمى بلحوس سوى محاولة حامد غافان في الدقيقة74 واكتفى بالدفاع عن المرمى لتنتهي المباراة بتفوق ظفار بهدفين نظيفين.
حكام اللقاء
أدار المباراة محمد العثماني كحكم ساحة، وساعده رشاد الحكماني وسالم العبري للخطوط ، ونايف البلوشي كحكم رابع.

المضيبي يكسب الوحدة 2/1 ويتأهل لدوري الـ16
صور ـ من طلال المخيني :
فاز المضيبي على الوحدة بهدفين لهدف في اللقاء الذي جمع الفريقين بالمجمع الشبابي بصور ضمن مسابقة كأس صاحب الجلالة لكرة القدم سجل أهداف اللقاء للمضيبي موسى إبراهيم في الدقيقة 71 و سالم العامري في الدقيقة 73 ، بينما سجل هدف الوحدة وتقليص الفارق المكاوي عبدالرزاق في الدقيقة 87 ..
الشوط الأول
بداية متواضعة في الدقائق الأولى من الفريقين سرعان ما أخذ رتم الشوط السرعة من الفريقين خاصة من جانب الوحدة الذي اخذ الطابع الهجومي معتمدا على تحركات المكاوي وجواد الصباني
ومساندة من خميس الساعدي والكرات العرضية الطويلة لتشهد الدقيقة 15 فرصة هدف للوحدة عن طريق جهاد الصباني الذي استلم كرة في خط الـ 18 ياردة يرسلها قوية تعلو العارضة ليواصل الوحدة أفضليته مستفيدا من تحركات الثنائي المكاوي عبدالرزاق والصباني في خط الهجوم وسببا أعزعاجا لدفاعات المضيبي الذي حاول مجاراة الوحدة عن طريق التمريرات البينية القصيرة والتوغل من العمق بواسطة عبدالله الصوافي جعفر لازهرار وسالم العامري ليتواصل الأداء سريعا والمحاولات تتواصل على المرميين بحثا عن هدف السبق لتسجل الدقيقة 25 فرصة هدف للوحدة عن طريق الصباني الذي سجل نجومية الشوط الأول ويتواصل الأداء انتشارا جيدا للوحدة وطابعا هجوميا جيدا فيما تبقى من دقائق الشوط الأول أفضلية للوحدة الذي أحسن الانتشار والجانب الهجومي فيما المضيبي اعتمد على إغلاق المساحات والتنظيم الجيد في أرضية الملعب لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي .
الشوط الثاني
نزل الفريقان وكل فريق يسعى لتقديم مستوى أفضل من الشوط الأول طابع هجومي وفرصة هدف للوحدة عن طريق عبدالرزاق الا أنه لم يحسن التعامل مع الكرة ليعود المضيبي للمباراة ويبدأ في فرض أسلوبه عن طريق السرعة في الانتقال بالكرة والهجمات السريعة وشكل ضغطا على مرمى الوحدة معتمدا على سرعة سالم العمري وموسى إبراهيم وعبدالله الصوافي المضيبي يفرض أسلوبه وأفضليته والوحدة يعتمد على المرتدات لزعزعة خط دفاع المضيبي وهجمة للمضيبي يقودها الصرافي وعرقلة لمهاجم المضيبي يحتسب ضربة جزاء في الدقيقة 70 ينفذها موسى إبراهيم محرزا هدف التقدم للمضيبي ويتواصل الأداء والمحاولات تتواصل سريعة وأفضلية للمضيبي ومجاراة للوحدة دون خطورة تذكر وتشهد الدقيقة 73 الهدف الثاني للمضيبي عن طريق سالم العامري الذي استلم كرة بينية يلعبها في المرمى لينشط الأداء من الفريقين المضيبي لتعزيز تقدمه والوحدة لتسجيل هدف وتقليص الفارق وفرصة هدف للوحدة عن طريق الصباني في الدقيقة 85 عن طريق الصباني المحاولات تتواصل والوحدة يحاول لتشهد الدقيقة 87 تسجيل هدف للوحدة عن طريق المكاوي عبدالرزاق الذي قلص الفارق ليعلن حكم اللقاء نهايته بفوز المضيبي بهدفين لهدف ويتأهل لدور ال16
أدار اللقاء
فلاح البلوشي واسحاق الصبحي ويونس البلوشي وحكم رابع أيوب العبري ومراقب المباراة ,,, عبدالله سبيل ومراقب الحكام سالم علي رجب والمنسق العام خالد المتقوي

إلى الأعلى