الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / منتخبنا يحصد 21 ميدالية متنوعة والإسماعيلي يفوز بالذهب لفئة الكبار
منتخبنا يحصد 21 ميدالية متنوعة والإسماعيلي يفوز بالذهب لفئة الكبار

منتخبنا يحصد 21 ميدالية متنوعة والإسماعيلي يفوز بالذهب لفئة الكبار

في البطولة الخليجية لرفع الأثقال بالدمام

سعيد الغابشي: رياضة رفع الأثقال دائما تصنع الإنجازات وطموحنا أكبر من ذلك

متابعة ـ يونس المعشري:
يواصل المنتخب الوطني لرفع الأثقال تحقيق النتائج والميدالية الملونة في منافسات بطولة الخليج الرابعة للكبار والثالثة عشر للشباب والخامسة للناشئين التي تحتضنها مدينة الدمام بالمملكة العربية السعودية لترتفع حصيلة المنتخب في البطولة إلى إحدى وعشرين ميدالية منها ثلاث ميداليات ذهبية و11 ميدالية فضية و7 برونزية ، ومن المفترض أن تختتم البطولة مساء أمس الخميس.
الإسماعيلي يخطف الذهب
استطاع الرباع احمد راشد الإسماعيلي الفوز بثلاث ميداليات ذهبية في مسابقة فئة وزن 77 كلج للكبار حيث جمع 283 كلج بعد منافسة قوية مع اللاعب السعودي جعفر الباقر الذي حل ثانيا جامعا 270 كلج فيما حل اللاعب الكويتي محمد الحاتم في المركز الثاني بعد جمع 242كلج. اما الميداليات الفضية فقد حصل عليها كل من محمود البطاشي وزن 62كلج لفئة الشباب والكبار حيث حصل على ثلاث فضيات في فئة الشباب وفضيتين وبرونزية في فئة الكبار وجمع211كلج.وحصل اللاعب مرشد محمد مرشد وزن 69كلج على ثلاث ميداليات فضية في فئة الناشئين وجمع 218كلج. وحصل اللاعب محمد بن سلطان المرهوبي وزن 85كلج على ثلاث فضيات في فئة الكبار . وحصل اللاعب مهنا العبدلي وزن 62كلج على أربع ميداليات برونزية وجمع 203كلج وحصل اللاعب احمد بن سالم الحبسي وزن 50 على ثلاث ميداليات برونزية .
15 رباعاً
الجدير بالذكر أن السلطنة تشارك في هذه البطولة بوفد يضم 15 رباعاً برئاسة سعيد بن مرهون الغابشي رئيس اللجنة العمانية لرفع الأثقال والقوة البدنية والمدرب العراقي مازن حميد رشيد واللاعبين الذين يمثلون الفئات الثلاث هم أحمد بن سالم الحبسي، الياس بن تميم البوسعيدي ، محمود بن شامس البطاشي، مهنا بن محمد العبدلي، عبدالله بن حمود الغابشي، حسين علي البلوشي، مرشد بن محمد مرشد ، احمد بن راشد اﻻسماعيلي ، محمد بن سلطان المرهوبي ، نايف بن جمعة البلوشي ، ادريس بن خلفان العبيداني ، محمد بن خميس الحبسي ، زهير يعقوب الزدجالي ، اسعد بن سعيد السعدي ، عامر الخنجري.

الغابشي : إنجاز مشرف لرياضة رفع الأثقال
هنأ سعيد بن مرهون الغابشي رئيس اللجنة العمانية لرفع الاثقال والقوة البدنية رئيس البعثة المشاركة في البطولة جميع اللاعبين على المستوى المشرف الذي قدموه وعلى الانجاز الذي حققوه مؤكداً أنه جاء في توقيت مناسب وفي مناسبة غالية على الشعب العماني بأكمله في غمرة احتفالات البلاد بالعيد الوطني الرابع والاربعين المجيد وفي ظل الفرحة العارمة التي يعيشها هذا الوطن والكل يبتهل بالدعاء للمقام السامي بأن يعود إلينا جميعاً سالماً معافى بأذن الله.
وأضاف عند المشاركة في البطولة كان هناك أصرار من جميع اللاعبين على تحقيق نتائج مشرفه في هذا التجمع الخليجي رغم الظروف التي واجهة كل المنتخبات بسبب ضغط البطولة ولكن لاعبينا كانوا على استعداد ولديهم القدرة على تحقيق النتائج وحصولنا على أحدى وعشرين ميدالية دليل واضح بأن لاعبينا لديهم الامكانيات ولو كانت هناك معسكرات خارجية والانخراط في البطولات الودية لربما كانت النتائج أكبر من ذلك ولكننا نسعى في اللجنة العمانية لرفع الاثقال وفق الامكانيات المتاحة إلى صقل وتنمية قدرات هؤلاء اللاعبين الشباب ونشر اللعبة بينهم مهما سمحت الظروف المالية بذلك.

أحمد الإسماعيلي : أهدي الميداليات لهذا الوطن الغالي
عبر الرباع احمد الاسماعيلي الحاصل على الميداليات الذهبية الثلاث في البطولة عن سعادته وفرحته بالإنجاز الذي حققه مؤكدا إن المنافسة بين الرباعين الخليجيين دائما تكون قوية ولكنني منذ البداية كان لدي الاحساس بأن أحقق شيئا في هذه البطولة، وما تحقق بفضل الله أولاً وبفضل الجهد والتدريبات المتواصلة تحت أشراف الكابتن مازن رشيد الذي طور بالفعل من قدراتنا في هذه اللعبة.
وأضاف الاسماعيلي حصولنا على هذا الكم من الميداليات قبل يوماً واحد من انتهاء البطولة وحصولي على الميداليات الذهبية الثلاث هو شرف كبير لي بأن أقدمها لهذا الوطن الغالي ولهذا القائد المعظم الداعم الأول للشباب ومهما أتينا بالإنجازات وفرحنا بها لا أعتقد هناك فرحة وإنجاز وسعادة تغمرنا إلا بتلك اللحظة التي تطأ فيها أقدام جلالته أرض الوطن عائداً معافى يارب العالمين .

مازن رشيد : هذه اللعبة بحاجة إلى زيادة دعم
قال المدرب العراقي مازن حميد رشيد مدرب المنتخب الوطني لرفع الأثقال إن السلطنة تزخر بخامة جيدة في البنية الجسمانية للاعبين الذين يمتلكون طاقات وإمكانيات تساعدهم على تحقيق أفضل النتائج ولكن كل ذلك مرهون بمواقع التدريب والامكانيات المادية لأنهم بحاجة إلى دعم مالي ، وما تقوم به اللجنة حالياً من جهد ساهم في تطوير قدرات هؤلاء اللاعبين الذين يتطور مستواهم من بطولة لأخرى، ومشاركتنا بهذا العدد من اللاعبين في هذه البطولة يعتبر شيئا إيجابيا حتى لو لم يحقق كل اللاعبين النتائج التي كنا نطمح بها ولكن مشاركتهم والاحتكاك بالمنتخبات الأخرى التي استعدت جيدا من خلال المعسكرات الخارجية ساهم في تطوير مستوى عدد من اللاعبين.
وتابع الرشيد قائلاً واجهتنا بعض الظروف خلال مرحلة الإعداد من خلال 9 حصص تدريبية منها بواقع حصتين تدريبيتين أيام السبت والاثنين والأربعاء على فترتين صباحية ومسائية، وأيام الأحد والثلاثاء والخميس فترة تدريبية واحدة فقط وتكون مسائية، وقد دخل ثلاثة لاعبين فقط بمعسكر تدريبي لمدة أسبوعين فقط باعتبارهم موظفين وحصلنا لهم على تفريغ من جهات عملهم اما باقي اللاعبين فهم طلبة مدارس ارتأينا عدم الزج بهم في المعسكر حتى لا يؤثر ذلك على مستواهم التحصيلي ويضر بهم في الدراسة ورغم كل تلك الظروف إلا أنهم استطاعوا أن يثبتوا قدرتهم على المنافسة في البطولة.

إلى الأعلى