السبت 21 أكتوبر 2017 م - ١ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / اليوم ..في الجولة الـ9 لدوري عمانتل للمحترفين .. العروبة والنصر وجها لوجه في لقاء قمة المهمة الصعبة
اليوم ..في الجولة الـ9 لدوري عمانتل للمحترفين .. العروبة والنصر وجها لوجه في لقاء قمة المهمة الصعبة

اليوم ..في الجولة الـ9 لدوري عمانتل للمحترفين .. العروبة والنصر وجها لوجه في لقاء قمة المهمة الصعبة

فنجاء في ديربي منتظر والسيب للابتعاد عن أي خطر

النهضة جاهز لتجديد الآمال وصحار لكسب أول انتصار

بوشر للابتعاد عن المؤخرة والخابورة للحاق بالمقدمة

متابعة ـ يحيى المعمري وحمدان بن سعيد العلوي:
تشهد منافسات الجولة التاسعة لبطولة دوري عمانتل للمحترفين في كرة القدم اقامة 4 لقاءات مثيرة وهامة بحثا عن تأكيد المنافسة على لقب البطولة او حتى تحسين الترتيب العام وتعزيز من فرص البقاء في دوري الاضواء ومن المؤكد لان لعبة الكراسي الموسيقية على صدارة الترتيب ستكون حاضرة بقوة اليوم حيث سيلتقي العروبة صاحب الصدارة مع النصر المتحفز على ملعب مجمع صور ابتداء من الساعة 45ر5 مساء، فيما سيلعب فنجاء مع السيب في ديربي شيق ومثير على ملعب مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر وذلك ابتداء من الساعة 45ر4 عصرا وعلى نفس ملعب مجمع بوشر سيلتقي بوشر مع الخابورة ابتداء من الساعة 10ر7 مساء فيما سيلاقي النهضة صحار على ملعب مجمع البريمى ابتداء من الساعة 6 مساء .. وتستكمل مباريات هذه الجولة باقامة 3 مباريات غدا يلتقي فيها صحم مع الشباب على مجمع صحار ابتداء من الساعة 50ر5مساء فيما يستضيف ملعب استاد السيب مباراتين اولاها تجمع بين فريقي المصنعة وصور في الساعة 45ر4 عصرا ويشهد اللقاء الثاني المواجهة المنتظرة بين السويق وظفار ابتداء من الساعة 10ر7 مساء .

العروبة ×النصر

من المؤكد ان المواجهة بين العروبة والنصر ستكون من العيار الثقيل بين الفريقين الكبيرين ففريق العروبة نجح فى الجولة الثامنة في التفوق على الخابورة 1/صفر ليعتلي الصدارة بجدارة وقد خاض في منتصف هذا الاسبوع مباراة هامة في دور الـ32 لكأس جلالته حيث خرج فائزا ومتأهلا على حساب فريق بهلاء 3/صفر ويمر الفريق العرباوي باحسن الظروف والروح المعنوية العالية التي تمنحه اكبر دافع في لقاء اليوم لتأكيد احقيته في صدارة الترتيب والوصول برصيده الى النقطة 19 .
اما فريق النصر فهو ايضا في جاهزية تامة عقب فوزه في الاسبوع الماضي على حساب النهضة 2/1 ووصوله الى النقطة الـ14 قبل مباراة اليوم وقد خاض فريق النصر ايضا مباراة هامة في منافسات بطولة كأس جلالته لكرة القدم وخرج فائزا على مسقط 2/1 ليتأهل الى منافسات دور الـ16 وبالتالي فهو ايضا يملك كافة المقومات لانجاح مهمته اليوم بالخروج فائزا على العروبة وتقليص فارق النقاط بينه وبين صاحب الصدارة من هنا نتوقع ان تكون المباراة عامرة بالكفاح والندية بين الفريقين الكبيرين بغية تأمين الانتصار .

فنجاء × السيب

يبحث فنجاء عن التعويض عندما يقف وجها لوجه امام السيب عقب خسارة فنجاء في الاسبوع الماضي على يد الشباب 1/3وتجمد رصيد الفنجاوية عند 14 نقطة ليتراجع عن مركز الصدارة وقد حصل الفريق الفنجاوي على دفعة قوية عقب فوزه على السويق 2/1 في كأس جلالته لكرة القدم ليضمن الفريق الفنجاوي مركزه في منافسات دور الـ16 لكن بات عليه الان اهمية تحقيق الفوز في لقاء اليوم كون اي نتيجة اخرى غير الانتصار ستضع الفريق الفنجاوي في خطر بالابتعاد عن دائرة المنافسة وهذا ما يرفضه فريق فنجاء لذا سيقاتل اليوم من اجل ضمان النقاط الثلاثة والوصول الى النقطة 17
اما فريق السيب فهو يمر بوضع غير طبيعي من خلال تواجده في دائرة الخطر وكان الفريق السيباوي صاحب الشعبية الكبيرة قد تعادل في الاسبوع الماضى مع بوشر بلا اهداف ليبقى رصيده 8 نقاط فقط وقد خاض الفريق السيباوي مباراة هامة فى منافسات كأس جلالته لكرة القدم وخرج فائزا على فريق نادي عمان 1/صفر ليتأهل الى دور الـ16 واعتقد ان هذه النتيجة سترفع من معنويات فريق السيب كثيرا في لقاء اليوم الحاسم وسيعمل على الخروج بافضل نتيجة ممكنه يحسن بها وضعه في جدول الترتيب العام .

النهضة × صحار

لاتقل مباراة النهضة مع صحار عن مثيلاتها من حيث الاهمية حيث كل فريق مطالب بالفوز ففريق النهضة كان قد تلقى الخسارة في الاسبوع الماضي على يد فريق النصر 2/1 ليتجمد رصيد النهضة عند 10 نقاط ابتعد بها عن دائرة المنافسة على اللقب وهو سبيل انقاذ مهمته اليوم حيث لابديل له عن الفوز اذا اراد ان يسترجع امل المنافسة على لقب الدوري ولعل انتصار النهضة في منتصف هذا الاسبوع على صحار نفسه 3/2 بركلات الترجيح في منافسات دور الـ32 لكأس جلالته لكرة القدم يمنح الفريق النهضاوي املا في تكرر الانتصار ولكن هذه المرة في منافسات الدوري.
اما فريق صحار فهو في وضعية صعبة للغاية بعد ان استقر به الحال في المركز قبل الاخير برصيد 5 نقاط جمعها كلها من نتيجة التعادل حيث لم يسبق له ان حقق الانتصار ولعل مازاد الطين بلة كما يقال انه ودع منافسات بطولة الكأس الغالية على يد الفريق النهضاوي لذا فان صحار مطالب اليوم باثبات ذاته وعدم التفريط في الفوز الذي اذا ما تحقق سيكون الاول له في منافسات دوري عمانتل للمحترفين .

الحظ يعاند صحار
صحارالذي يقدم المستويات الرائعة يعاني كثيراً من الدقائق الأخيرة،فتراه يتقدم بالنتيجة ولكن يعانده الحظ فيتعادل وأحياناً يخسر .وضع الأخضر في الموسم الحالي حير الجماهير والمتابعين والمركز الثالث عشر في جدول ترتيب فرق المحترفين لا يتناسب مع الأداء الذي يقدمه لاعبو الأخضر ، تقدم بهدفين على السويق في الجولة الثامنة وظن الجميع بأن صحار سيحقق الفوز الأول له هذا الموسم ولكن السويق استطاع معادلة النتيجة واقتسم النقاط مع صحار وخرجت التماسيح غاضبة على ما آلت نتيجة تلك المباراة .الجهاز الفني للأخضر بقيادة الوطني ابراهيم اسماعيل ومساعده خليفة الشبلي يبذلان جهوداً كبيرة لمعالجة وضع الفريق وانتشاله من الوضع الحالي بالتعاون مع مجلس الإدارة واتضحت تلك الجهود في مباراة الكأس أمام النهضة في الدور32 والتي خسرها صحار بركلات الترجيح 3 مقابل 2 حيث قدم الفريق مباراة جميلة وأداء يعطي مؤشر جيد أن الأخضر قادر على العودة إلى مكانه الطبيعي ويسعى لتحقيق الفوز ومصالحة الجماهير الصحارية.الفريق أنهى تدريباته أمس وسط حضور جيد من اللاعبين وركز ابراهيم اسماعيل على إعادة الروح المعنوية ونسيان خسارة مباراة الكأس والتفكير في مباراة اليوم باعتبارها رد اعتبار لخسارة الثلاثاء الفائت مع الفريق النهضاوي.اشتملت التدريبات على عمليات الاستشفاء وفك العضلات وإزالة التعب من المجهود البدني العالي طوال المباراة بالإضافة للأشواط الإضافية.
مركزنا لا يتناسب معنا
تحدث ابراهيم اسماعيل عن وضعية فريقه الحالية في المركز الثالث عشر وبرصيد خمس نقاط وقال: نلعب اليوم مع النهضة وبعد يومين فقط من مباراة الكأس يوم الثلاثاء،فريقي يعاني من حالة إرهاق كبيرة ووقت الراحة لا يكفي لاسترجاع القوى مرة أخرى ، مباراة اليوم مفترق طرق بالنسبة لمركزنا في جدول الترتيب، فهو لا يتناسب مع طموحاتنا،وأضاف البلوشي بأن اللاعبين يدركون مسؤولية الوضع الحالي حيث قال: اللاعبون يبذلون ما يستطيعون ولن يقصروا أبداً، والجميع متعاون ، الروح المعنوية عالية لتحقيق الفوز ومصالحة الجماهير التي تساندنا دائماً ولها كل الشكر على حضورها المتميز ووقفتها الجادة ، سنسعى اليوم لتقديم أفضل ما لدينا ونتمنى من الجميع الصبر والتوفيق بيد الله.
الفوز ينقصنا
خليفة الشبلي مساعد مدرب صحار قال بأن تحقيق الفوز هو الذي ينقص الفريق، ونحن فخورون بأداء اللاعبين خصوصاً في المباراة الأخيرة أمام النهضة في مسابقة الكأس والتي انتهت بفوز النهضة بركلات الترجيح، وقال أيضاً : نحن نعاني من عدم استغلال الفرص والمحافظة على النتيجة،الفريق يقدم أداء جيدا والجميع يشيد بذلك ، وأضاف الشبلي بأن الجميع في صحار متعاون وأشاد بوقوف الجماهير مع الفريق.
غيابات صحار
من المحتمل أن يغيب عن مباراة اليوم المحترف السوري محمد فارس الذي يعاني من إصابة أبعدته عن الملاعب والجهاز الطبي يحاول إعادته تدريجياً وفق البرنامج التأهيلي لتلك الإصابة بالإضافة لغياب الحارس السوري محمود اليوسف ، وهناك بعض الإصابات البسيطة لبدر الجابري والأردني أحمد أبوحلاوة، أما عمر الفزاري لاعب الوسط فمن المحتمل عودته للفريق قريباً.
كلنا معاك يا الأخضر
خصص مجلس جماهير صحار جوائز تشجيعية لحضور المباراة أمام النهضة، حيث عمل المجلس على توفير المستلزمات الضرورية للتشجيع ومن المحتمل أن يتواجد الداؤدي في رابطة الجماهير وقيادة المجموعة اليوم.
النهضة لاستعادة نغمة الانتصار
بعد الخسارة المؤلمة من النصر يعود النهضة من جديد ليلاقي صحار وهو في رصيده عشر نقاط فقط في المركز الثامن والمؤشرات لا تبشر بخير حين يلاقي صحار فلا مجال للتفريط في النقاط فالعنيد على أرضه و بين جماهيره مطالب بالعودة السريعة وتصحيح المسار و لن تتقبل الجماهير النهضاوية نتيجة غير الفوز وحصد النقاط الثلاث والخوف من الإبتعاد كثيرا والاعتياد على نزيف النقاط فصحار رغم مركزه الذي يتساوى مع السويق في مؤخرة الترتيب بخمس نقاط لن يكون سهلا
وما قدمه في مباراة كأس صاحب الجلالة و لولا ركلات الحظ التي أعطت النهضة التفوق لكان لصحار كلام آخر و بالفعل فصحار يبحث عن رد الاعتبار وتحسين مركزه في جدول الترتيب فهل يستطيع تحقيق ذلك رغم الإصرار النهضاوي للعودة من جديد والبحث عن النقطة رقم 13 أما أن صحار يكون أكثر إصرارا ولن يتنازل
ويخسر من النهضة مرتين في أسبوع واحد ، الجماهير النهضاوية لن تغفر لفريقها ما إن خسر وابتعد عن المراكز المتقدمة كيف لا و هو بطل الموسم المنصرم فالفريق يمر في ظروف صعبة على ما يبدو ومعنويات ليس على ما يرام والدليل التراجع في المباراتين الأخيرتين في الدوري والأسباب غامضة رغم المستوى الذي قدمه الفريق بداية الموسم وحضوره بقوة بين الكبار إلا أنه بعد الخسارة من الخابورة رأينا الفريق قد تراجع مستواه وفقد النقاط تباعا فأصبح الفارق بينه وبين المتصدر العروبة ست نقاط وبينه وبين الأخير فقط خمس نقاط فالخسارة تلخبط أوراق الفريق وقد تدخله في نفق مظلم والضغوطات كبيرة جدا سواء من الجماهير أو حتى المتابعين بشكل عام فالفرق كبير وشتان بين وضع النهضة في الموسم المنصرم وهذا الموسم من حيث المركز والنتائج فهل يستطيع محسن درويش والكتيبة النهضاوية العمود من جديد ويقترب من سلم المقدمة
ويعمل على الجانب النفسي أكثر ويستطيع أن يصل إلى برمجة اللاعبين لتطبيق التكتيك المطلوب والابتعاد عن هذه الضغوطات وهو يواجه صاحب المركز قبل الأخير وليس تقليلا من شأن صحار ولكن هناك فوارق في الإمكانيات إذا ما أحسن استغلالها النهضة أعطته التفوق والوصول إلى مبتغاه وتحقيق الفوز والأمر المقلقل هو تقارب النقاط بين النهضة وملاحقيه المصنعة وصحم بعشر نقاط و من خلفهما السيب بثمان نقاط صحيح أن لقاءات هذه الفرق ليست سهلة وفي غاية الصعوبة ولكن في حال تعثر النهضة وحققت هذه الفرق الفوز سيجد النهضة نفسه في مأزق وصعب للغاية ، فما على إدارة نادي النهضة إلا التحرك وتوفير كل ما يلزم من أجل العودة واستعادة الهيبة للفريق البطل وكسر بعض التوقعات بأن النهضة سوف يعاني كثيرا هذا الموسم
وتمنى بعض جماهيره أن يبقى بعيدا عن شبح الهبوط فالصعوبة تكون في التراجع وعدم تحقيق الفوز ولكن نعلم جميعا ونؤمن بإمكانيات محسن درويش وخلطاته السحرية التي تجعل من الفريق بطلا هذا الموسم وإن تراجع قليلا ولكن النهضة كما يقولون ( يمرض ولا يموت ) فقد تعودنا على النهضة الاحترافية في كل شي
وكان أنموذجا يحتذى به الموسم الماضي و لكن بعد رحيل مجموعة كبيرة من نجوم الفريق وعلى رأسهم النجم الإيفواري جمعة سعيد تشاءم الكثيرون وتوقع البعض أن النهضة لن يستطيع الصمود وتحقيق نتائج تلبي الطموح ولكن في ظهور الفريق وتحقيقه لنتائج جيدة وتصدره مبدئيا جعل محبي العنيد يتفاءلون قليلا ولكن سرعان ما تراجع الفريق وعاد البعض ليغرد و يبكي على وضع الفريق بين الأوس واليوم .
حسين الزدجالي : تركيزنا ينصب على الدوري
قال مدير فريق النهضة حسين الزدجالي أن تركيزنا بشكل كبير ينصب على الدوري وصعودنا الصعب إلى دور ال16 عبرة لنا و درس تعلمنا منه حيث واجهنا فريق قوي والآن أيضا لنا مباراة ضد نفس الفريق في أقل من ثلاثة أيام في الدوري ولا بد من الفوز ، ومن خلال الفترة الماضية استعد الفريق بشكل جيد وفريق صحار لديه لاعبون جيدون وهناك بعض الغيابات في صفوف النهضة مثل عارف الشيبة وعصام فايل وبدر العلوي ، نتمنى حضور الجماهير لمساندة الفريق ، وقد رصدت إدارة نادي النهضة متمثلة في الإعلام والتسويق جوائز كبيرة للجماهير منها تذاكر سفر وإقامات .

بوشر× الخابورة

يعد لقاء بوشر مع الخابورة لقاء التعويض لكلا الفريقين ففريق الخابورة منى بالخسارة في الاسبوع الماضى امام العروبة صفر/1 ليتجمد رصيد الخابورة عند 11 نقطة في المركز السابع وقد ابتعد بذلك فريق الخابورة عن دائرة المنافسة على اللقب واي خسارة اخرى ستضع الفريق بعيدا عن طموحات ركب المتنافسين لذا فهو مطالب بالخروج بافضل نتيجة ممكنة خصوصا بعد تأهله الصعب الى منافسات دور الـ16 لكأس جلالته على حساب نزوى بركلات الترجيح 4/3
اما فريق بوشر فهو ايضا يقبع في دائرة الخطر برصيد 6 نقاط وكان قد تعادل مع السيب في الاسبوع الماضى بلا اهداف ويبقى طموح بوشر اليوم هو الخروج بنتيجة الانتصار والابتعاد خطوة عن قاع جدول الترتيب العام وقد عرف بوشر منتصف هذا الاسبوع تسجيل نتيجة ايجابية على حساب المصنعة بركلات الترجيح 4/1 ضمن منافسات بطولة كأس جلالته لكرة القدم ومن المؤكد ان تلك النتيجة والتأهل الى دور الـ16 للكأس الغالية سترفع كثيرا من معنويات فريق بوشر لعل وعسى الخروج بانتصار اليوم على حساب الخابورة القوي .

إلى الأعلى