الأربعاء 18 أكتوبر 2017 م - ٢٧ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / أشرعة / الأدب الشعبي بمناسبة العيد الوطني 44 المجيد

الأدب الشعبي بمناسبة العيد الوطني 44 المجيد

فلسفة نهج
أربعين عام وأربعه حب وسلام
قصة وفا قايد وشعبٍ يعشقه
وقفة عطا وضميرنا كان الإمام
العين تسهر والخطاوي موفقه
كلما تنفسنا وطن طاب المقام
وللعماني الفخر يحني مفرقه
الثرثره والحكي وبيوت الظلام
ماهي سوالفنا علوم التفرقه
عمان في التعريف هي بيت الكرام
مايختلف في الامر غرب ومشرقه
عن طيب خاطر نزرع الدنيا إحترام
أخلاقنا ماجات فيها مشنقه
أخلاقنا تسكب على الجدب الغمام
وبابنا ماخاب كل من يطرقه
نصمت على المبدأ ونتحدث عظام
نرفض نكون أبطال زيف المحرقه
قلنا سلام وكل مذاهبنا قيام
ما نعشق التكفير كلمه مطلقه
نعرف حدود الله وحدود الحرام
وشعائر التوحيد فينا موثقه
الصدق يبني في خواطرنا إلتزام
والعدل بالافعال منهج نعشقه
معنى الحديث السلطنه مهد الويام
لا تحرف المعنى ومني تسرقه
هذا هو المبدأ وهذا الاحتشام
سلطاننا بصدورنا قد علقه
قابوس ماهو رمز .. هو كل الكلام
الطاهر اللي المجد.. يخجل يسبقه
من فلسفة نهجه تجنبنا الخصام
من حكمته نسطع شموسٍ مشرقه

أحمد بن محمد المعشني

خطابكم مولاي

يا نبض قلب عمان ،، كلّ المحبّين
يمشون لجلك يرفعوا صافي كفوف
قلبٍ دعى ،، وقلبٍ يردد بآمـين
وعينٍ تبوح الدّمع من فـرحة الشوّف
ياسيّد الملك وكبير السلاطـين
أقلامنا تبكي لجل شخصك حروف
خطابكم موﻻي للقلب والعـين
خلى الأيادي ترفـع لأجلك سيوف
ياكمّ نفسٍ صلّت لأجلكم لـين
بكى الفجر يرقـب لعودتك ملهوف
يشتاق لك جيلٍ غرسته من سنين
حبك فـ كل حسٍّ نبض فرحة وخوف
يا الله يامنشي النجـوم الميازين
ويامروي الأرض بثيقلات الكنوف
يامالك الدنيا وبامرك عرى الدين
يا واسع برحمتك خالف ومخلوف
ترحم عظيمٍ لجل شعبٍ موفّين
ويرجع لنا (قابوس) مايشكي حسوف
قولوا معي آمين ياْ اغلى المحبين
وادعوا لموﻻنا بنقا قلب وكفـوف

خالد بن عبيد المعني

طل الفرح

طل الفرح مع طلة الاب قابوس
وارتد روح الشعب لحظة تكلم
من منخفض هرمز الى مرتفع نوس
قام الفضاء للأرض خبره يعلم
وأطفى خطابه شوق وانزاح كابوس
و تباشروا به من لجلهم تألم
لنه ملك شعبه بلا رماح و تروس
يوم ان غيره كم وراهم تظلم
ما هو مجرد رئيس يقود مرؤوس
إلا امين و رجل نصح و معلم
قائد حكيم و علم العالم دْروس
و الشعب من نهجه دروسه تعلم
وين الغريب ان قامو الخبره جْلوس
و الشعر من شتى الحناجر تولم؟!

عبدالله بن سعود الحكماني

زغرودة البشرى

على زغرودة البشرى صحت شمس وضحك مشراق
وغنى الصبح بألحانٍ تزف الخير والبشرى
تلبد غيمها وأمسى ينوض بعرضها براق
يسح الوبل في قاع جديب وأنتشت قفرا
تباشر به ظما البيداء يباس النخل واﻷوراق
حيا به كل غصنٍ ذابلٍ وأستزهرت صحرا
بميلاده تنفسنا اﻷمل وتبللت أرماق
طفل لكن عزوم المجد في عينه بدت تقرا
تنبأ كاهن وأقسم بأن الخير به ينساق
على هذا الوطن عهد يزف آماله الكبرى
كبر والحلم يكبر به وعلى نفسه أخذ ميثاق
وحلمه عانق أطراف الوطن وجباله السمرا
يخطط تصبح أحلامه وطن يستوطن الآفاق
زرع هذا الثرى من أمنياته ماعطى وأثرى
بهالأربع عقود ونبع جوده مانضب دفاق
روى يبس الغصون وأصبحت به وارفه خضرا
حيا هذا الوطن من فيض فكره وأغدق اﻹنفاق
غدى الماضي حكايه للزمن فيه الألم ذكرى
كفوفه دايما بالخير تسبق خشية اﻹملاق
تسابق هالزمن لجل الوطن والرايه الحمرا
مابين الدم وعروق الخفوق ومسكن الأحداق
مكانه راسخ ورضاه حلم بالعمر يشرى
من أفضاله شرق وجه الغروب وعانق المشراق
شروق يجلي الهم القديم وينشر البشرى

راشد الضاحي

نص من نص

أبي اسمع صدى صوتي وصل للفرس و الرومان
و أبي أسمع بلاد الغرب تتداول قوافيها
و أبيهم يعرفوا عن حكمة القائد ، رفيع الشأن
عن أسطورة من الأمجاد و التاريخ يرويها
شجاعٍ حارت بْه قلوب و حارت فيه هالاذهان
رقى بأمجاد داره لين داره ذاع طاريها
يلبسها من ثياب الحضارة و الفخر تيجان
و تزهى به عمان بلبسها و بكل ما فيها
بناها لين خلاها بفكره درة الأوطان
و صارت من حكمته دولةً عظمى مبانيها
زرع فيها الوفا و الحب و التقدير و الإيمان
و لكنه حصد ف قلوب شعبه لي يساويها
نعم يا سيدي قابوس يا باني عماد عمان
نعم يا قمة الأمجاد حاضرها و ماضيها

خالد الوشاحي

غياب الوطن

تايه على ارضك (وطن) / إرحميني
يا ريح مشتاق الصّدر ريح عطره
وقصّي مسافة هالبعد واحمليني
بالشّوق لاْنفاسه ولو لاْجْلِ زفره
ماهو ألم إنّ الوجع شاب فيني
تدري الألم إن الوطن غاب أثره
شوف السّما تمطر حزن من أنيني
وشوف الورق من دمعتي مال سطره
والجرْح طفلٍ باللَّعَب يحتريني
والصّبْح لاْحلامي ترى زاغ فجره
حتى الفرح ما عاد والله يبيني
من هو يِبِي قاتل وُلِيدَه وصبره
وينك ؟ كفوف اللّيل تحضن سنيني
وينك حبيبي ؟ تزرِعَ النوم زهره
وينك ؟ عيون الصّبْحَ تبكي حنيني
وينك ؟ تركت السّلطنه فاْيد جمره
ما عاد والله هالصّبر يحتويني
قالوا تجي بكره ويا طول بكره
وجا العيد بكرة حاضنٍ دمعتيني
وما جيت لاْرضك والقلم صاح حبره
ويا هالمرض بالشّوق خذ أبْيَدَيني
واترك لنا السّلطان أَبْطول عمره

ياسر بن محمد أسلم البلوشي

تاج روس السلاطين

يا سيدي يا تاج روس السلاطين
يامنبع الطيب الكبير وقارة
من رحت وديارك واهلها حزينين
وحشت شعبك وبصريح العبارة
نذكرك والدمعات خرت من العين
من حبنا من شوقنا والحرارة
نبغي لقاك ومانبي شي بعدين
تعال فرحنا وهاك البشارة
نذبح على شوفتك ونعد لك دين
في حبكم مولاي ما شي خساره
ترجع لنا ونقول يالله امين
تحفظ لنا السلطان ويرد دارة
لن البلد مسقط بحاجة كريمين
يدهم سخية بالسياسة ..الاداره
ان قال كلمه يوقفون الميامين
يشّكل الفارق ويعطي الاثارة
ما قال في الشدات ياناس بعدين
يفزع قبل مايرد بالطرف جاره..

سالم بن سيف الريسي

نبض واحد

سالت الجود عن اصله وجاوبني بان عمان
أصوله نابعه منها تربى في اراضيها
عمان واسمها يكفي يكون الشاهد البرهان
بأن العز وامثاله جذورٍ من معانيها
من السبعين يحكمها الهُمام القائد السلطان
فعهده علم الحكمة دروس الكل يحكيها
بدأ يعمر بيوت الفكر ويصقل جوهر الإنسان
عرف ان الوطن كنزه عقول ارسى رواسيها
اخذ كف الزمان وشد ايادي صابها الخذلان
وعد يبني وذا وعده نشوفه في فيافيها
من اقصى حدود بمسندم الى ارضٍ تفوح لبان
غدت كلها نبض واحد بساط المجد يكسيها
تنادي وصوتها كله رجا للخالق المنان
بان يحفظ لها القائد ذخر للدار حاميها

معاذ السليمي

________

نوفمبر أتى

الألف ألفت الكلام .. وبديت شعري بالسلام ..
للقائد الفذ الهمام … وتحية من رب الحرم ..

صبيان يا كبار الشيم

والباء بك يحلو القصيد … وبذكركم يزهو النشيد ..
سلطاننا يا بن سعيد.. قابوس أسمك شي فخم ..

صبيان يا كبار الشيم

والتاء تاريخك عمان … شامخ على مر الزمان …
حضارتك تعرف مجان …التاريخ سطر لك أسم …

صبيان يا كبار الشيم

والثاء ثلاثة أعدهن .. الله وسلطان ووطن ..
ولزوم نحفظ حقهن … بإخلاص وايمان وعزم …

صبيان يا كبار الشيم

والجيم جندك أجمعين … على يسارك واليمين ..
وبعون رب العالمين.. نعيش في راحة ونعم …

صبيان يا كبار الشيم

والحاء حقك يا بلد .. نرخص لك مال وولد ..
وأنا العماني للأبد .. أفخر بك بين الأمم ..

صبيان يا كبار الشيم

والخاء خطينا العهود … وأقسمنا نوفي بالوعود …
وعلينا خلق الله شهود .. ما نخلف وعود وذمم..

صبيان يا كبار الشيم

والدال دام الله علاك … قابوسنا حنه معاك …
قدامك أو كنا وراك .. إن قلت شيء قلنا نعم …

صبيان يا كبار الشيم

والذال ذللنا الصعاب ..ما همنا الا الصواب …
وعلى هدى سنة وكتاب.. سرنا إلى العلياء بهمم ..

صبيان وكبار الشيم

والراء رمزك يا وطن …خنجر وسيفين وأمن..
يكفينا من شر الفتن .. من أقسم بنون وقلم ..

صبيان يا كبار الشيم

والزاي زينا الكفوف .. بأغماد وتروس وسيوف..
رغم العدى رغم الأنوف.. رايتنا في عالي القمم..

صبيان يا كبار الشيم

والسين سرنا للأمام.. بحكمة وعزيمة وانتظام..
وعلى خطى خير الأنام.. ومن سار في دربه سلم..

صبيان يا كبار الشيم

والشين شعبك والصمود.. متوافقين بلا حدود..
يا عمان من عهد الجدود.. سنة وإباضية وعجم..

صبيان يا كبار الشيم

والصاد صحوة في البلاد .. والخير قادم في ازدياد..
بالعدل وإصلاح ورشاد..في حكم قابوس الشهم..

صبيان يا كبار الشيم

والضاد ضحى لأجلنا.. قابوس وأعلى شأننا ..
دم العروبة دمنا .. واللي يعادينا ندم ..

صبيان يا كبار الشيم

والطاء طمنت القلوب .. وزفيت فرحة للشعوب..
باطلالتك في أحلى ثوب.. مثلك (ف) هالدنيا أنعدم..

صبيان يا كبار الشيم

والظاء ظفرنا بك زعيم.. يا صاحب الوجه الكريم..
وحدت شعبك يا حكيم.. وأرسيت بالعدل الحكم..

صبيان يا كبار الشيم

والعين عرفان وجميل.. من شعبك الوافي الأصيل..
يالله عسى عمرك طويل.. زعيمنا نبع الكرم..

صبيان يا كبار الشيم

والغين غني يا طيور..في حب سلطان العصور..
وعليه رشين العطور..ورقصي على أجمل نغم..

صبيان يا كبار الشيم

والفاء فرحنا بطلتك.. ألمانيا ما ديرتك..
الله يقرب عودتك..ويشفيك من كل السقم..

صبيان يا كبار الشيم

والقاف قمنا للإله..اللي تجلى في علاه..
ندعوه ولا حدن سواه..اللي وجدنا من العدم..

صبيان يا كبار الشيم

والكاف كفيت ووفيت.. وفضلك وصل في كل بيت..
ولو العمر يهدى هديت.. من عمري لك يا ابن الكرم..

صبيان يا كبار الشيم

واللام لو كل الدول ..يحكمها مثلك يا بطل..
بحكمة وسياسة وبعقل. . ما حد فيها ينظلم..

صبيان يا كبار الشيم

والميم منك يا ديار.. دار المعزة والقرار..
كل الدول منك تغار .. قابوس وشعبا” منسجم..

صبيان يا كبار الشيم..

والنون نوفمبر أتى .. يا عمان يا بدر الدجى ..
بأفراح وأعياد الشتاء .. وأتزيني بأحلى علم ..

صبيان يا كبار الشيم..

والهاء هيا يا عمان.. نوفمبرك زان المكان.
عروسة الشرق المصان.. معشوقتي منذ القدم..

صبيان يا كبار الشيم..

والياء يا دار الشعر.. مخصوص لك يا أحلى مقر ..
وأنا ولدك واعتذر.. وأنت لنا أبا” وأم ..

صبيان يا كبار الشيم..

عيسى بن سالم بن علي الشبيبي

إلى الأعلى