السبت 16 يناير 2021 م - ٣ جمادى الأخرة ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / السياسة / الصحة العالمية: لن نبلغ المناعة الجماعية ضد كورونا هذا العام
الصحة العالمية: لن نبلغ المناعة الجماعية ضد كورونا هذا العام

الصحة العالمية: لن نبلغ المناعة الجماعية ضد كورونا هذا العام

بدء التطعيم بالدول الفقيرة يتوقف على موردي اللقاحات

■ الكويت تدعو سكانها لتلقي اللقاح
■ الأردن يتسلم أول شحنة من لقاح «فايزر»
■ إصابات قياسية واكتظاظ المستشفيات بتونس
■ لبنان يشدد العزل العام ويفرض حظرا للتجول
■ مصر تتوقع تسلم لقاحات «جافـي» فـي غضون أسابيع
■ استقرار منحى الإصابات فـي سوريا
■ إصابة رئيس البرتغال بكورونا

جنيف ـ عواصم ـ «الوطن» ـ وكالات:
نبهت منظمة الصحة العالمية، إلى أن المناعة الجماعية ضد فيروس كورونا المستجد “كوفيد19” لن تتأمن هذا العام رغم بدء توزيع اللقاحات في بلدان عدة. وقالت المسؤولة العلمية في المنظمة سمية سواميناثان من جنيف “لن نبلغ المناعة الجماعية في 2021”، مشددة على أهمية مواصلة تطبيق إجراءات الحماية مثل التباعد الاجتماعي وغسل الأيدي ووضع الكمامة للسيطرة على الوباء. وأشارت إلى أن “توسيع نطاق إنتاج الجرعات يستغرق وقتًا ليس فقط بالملايين ولكن هنا نتحدث عن مليارات”، داعية الناس إلى “التحلي بالصبر قليلاً”. من جهة ثانية، ضاعفت منظمة الصحة العالمية مناشداتها لشركات تصنيع اللقاحات بتوريد اللقاحات المضادة لكوفيد19 لبرنامجها “كوفاكس” المخصص لتطعيم سكان الدول الفقيرة، وقال أحد مستشاريها إن الأمل في بدء التطعيم في فبراير يتوقف على تسلم الإمدادات. وجمع برنامج كوفاكس، المدعوم من المنظمة والتحالف العالمي للقاحات والتحصين “جافي” والتحالف من أجل ابتكارات مواجهة الأوبئة، ستة مليارات دولار حتى الآن، وطلب ملياري جرعة من لقاحات كوفيد19 مع خيار طلب مليار جرعة أخرى. ومع هيمنة دول منها الصين والولايات المتحدة وإسرائيل وغيرها على الطلبيات المبكرة للقاحات، تخشى منظمة الصحة العالمية من أن تترك المخزونات القليلة المتبقية من اللقاحات 92 دولة من الدول ذات الدخل المنخفض والمتوسط عاجزة عن تطعيم العاملين في المجال الطبي بها في إطار الجولة الأولى من برنامج كوفاكس. يأتي ذلك فيما، بلغ عدد الإصابات جراء فيروس كورونا المستجد حول العالم 91 مليونا و 414ألفا و 779حالة بحسب بيانات موقع وورلد ميترز. خليجيا، دعا مجلس الوزراء الكويتي المواطنين الكويتيين والمقيمين إلى عدم التردد في تلقي لقاح فيروس كورونا، نظرا لخطورة الأوضاع الصحية بعد تفشي السلالة الجديدة من الفيروس بشكل متسارع، ولتحقيق كل ما من شأنه العودة الآمنة للحياة الطبيعية. الى ذلك، وصلت في وقت متأخر الاثنين أول دفعة من لقاح فايزر المضاد لفيروس كورونا إلى الأردن، على أن تصل كميات أخرى أسبوعيا، وفقا للمعنيين. ومن المقرر أن تنطلق اليوم الأربعاء الحملة الوطنية الأردنية للتطعيم ضد فيروس كورونا. في تونس قالت وزارة الصحة إن عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا بلغ مستوى قياسيا وصل إلى 3074 إصابة وسط مخاوف كبيرة مع بلوغ أقسام الرعاية الفائقة في أغلب المستشفيات العامة طاقتها القصوى وغياب جدول زمني قريب لبدء التطعيم. من جهته أعلن المغرب تسجيل 456 إصابة جديدة بفيروس كورونا. بدوره أعلن لبنان تشديد إجراءات العزل العام وفرض حظر تجول مدته 24 ساعة اعتبارا من يوم الخميس، بينما تئن المستشفيات تحت وطأة الإصابات بفيروس كورونا، وذكر بيان لمجلس الدفاع الأعلى أن أول حظر تجول ليوم كامل سيبدأ في الخامسة صباحا غدا الخميس وينتهي في الساعة نفسها من صباح بعد غد الجمعة. في مصر قالت وزيرة الصحة هالة زايد إن بلادها تتوقع بدء تسلم لقاحات كوفيد19 من خلال التحالف العالمي للقاحات والتحصين “جافي” ومقره جنيف في الأسابيع المقبلة. وأضافت الوزيرة في إفادة تلفزيونية “جافي سيوفر 20 في المئة من احتياجات مصر، وسيكون اللقاح غالبا أسترازينيكا”. وقد سجلت مصر 961 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا و52 وفاة. في سوريا أعلنت وزارة الصحة استقرار منحى الإصابات المسجلة بفيروس كورونا، الا أنها أكدت في الوقت ذاته أنه ليس مؤشراَ لتجاوز ذروة تفشي الوباء.
دوليا، ثبتت إصابة الرئيس البرتغالي، مارسيلو ريبيلو دي سوزا، بفيروس كورونا، وذلك قبل أقل من أسبوعين من انتخاب رئيس جديد للبرتغال. من جهته، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن تركيا ستبدأ في طرح لقاحات كوفيد19 اعتبارا من غد الخميس أو بعد غد الجمعة وأضاف أن أنقرة ستبدأ كذلك في رفع تدريجي للقيود مع تراجع حالات الإصابة اليومية. في إيطاليا نزل الطلاب إلى الشوارع للاحتجاج على تمديد التعلم عن بعد بسبب جائحة فيروس كورونا في حين أعربت وزيرة التعليم عن قلقها بشأن وضعهم. في السياق تعتزم ألمانيا توزيع الجرعات الأولى من لقاح “مودرنا” الأميركي وذلك بعد أسبوعين من بدء التطعيم بلقاح شركتي “بيوإنتيك ـ فايزر”.
آسيويا، بدأت شركة الخطوط الجوية الهندية في نقل جرعات من اللقاحات المضادة لمرض كوفيد19 إلى مختلف أرجاءها استعدادا لتطعيم1.3 مليون نسمة في حملة وصفها المسؤولون بأنها الأكبر في العالم. وتأمل السلطات الهندية تطعيم 300 مليون من أكثر الفئات عرضة للإصابة خلال ما بين ستة وثمانية أشهر. ومن المقرر أن تبدأ الحملة السبت القادم. بدورها تستعد الفلبين للتخزين البارد للقاحات فيروس كورونا، حيث تأمر الحكومة المجموعات الصناعية التي لديها مرافق لتخزين اللحوم والأسماك بأن تكون على استعداد للمساعدة في حفظ وتوزيع الجرعات. من جهتها أعلنت السلطات الماليزية حالة الطوارئ لمواجهة خطر الوباء الذي قال رئيس الوزراء محيي الدين ياسين أنه “صار بصورة مباشرة يشكل تهديدا كبيرا على الحياة الاقتصادية لمواطني هذه الدولة”.

إلى الأعلى