الإثنين 16 يناير 2017 م - ١٧ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / برانكو سعيد بعودة صحم إلى سكة الانتصارات في دوري عمانتل للمحترفين
برانكو سعيد بعودة صحم إلى سكة الانتصارات في دوري عمانتل للمحترفين

برانكو سعيد بعودة صحم إلى سكة الانتصارات في دوري عمانتل للمحترفين

مبارك مصطفى:خسر الشباب بسبب نقص الخبرة وكثرة الاصابات

صحار ـ يحيى بن سالم المعمري:
عاد صحم إلى سكة الانتصارات بعد الفوز المستحق على الشباب بثلاثة أهداف مقابل هدفين في لقاء الأسبوع التاسع من دوري عمانتل للمحترفين الذي جمعهما على ملعب مجمع صحارفي مباراة متكافئة بين الفريقين شهدت خمسة أهداف ليرفع الأزرق رصيده إلى 13 نقطة ويتجمد رصيد الشباب عند 15 نقطة ،أربعة أهداف جاءت في الشوط الأول وهدف في الدقيقة 62 من الشوط الثاني .تناوب محسن جوهر وفهد الجلبوبي ويعقوب عبدالكريم على تسجيل أهداف صحم ، وسجل هدفي الشباب لاعبه البرازيلي لوكاس وشهدت المباراة مستوى بدنيا عاليا وظهرت إمكانيات اللاعبين من خلال الأسلوب الذي انتهجه مدربا الفريقين، ولاحت الكثير من فرص التسجيل حيث تبادل الفريقان الهجمات والسيطرة على وسط الملعب ،برانكومدرب صحم اعتمد على التكتيك الهجومي ومبارك سلطان مدرب الشباب أشرك خمسة لاعبين من الفريق الأولمبي لاكتساب الخبرة والثقة وتعويض اللاعبين المصابين.
ركلة جزاء
احتسب الحكم ماجد الحاتمي ركلة جزاء في الدقيقة 31 بعد عرقلة العبدالنوفلي للاعب الشباب زكي عبيد انبرى لها البرازيلي لوكاس الذي وضعها على يمين زياد الصمد حارس صحم محرزاً هدف الشباب الأول.
وقت بدل ضائع
احتسب حكم المباراة دقيقة واحدة كوقت بدل ضائع في الشوط الأول، وأربع دقائق في الشوط الثاني
تغييرات
أجرى الصربي برانكو تغييراته الكاملة في المباراة ، فأدخل اسماعيل العجمي بديلاً لعبدالعظيم العجمي وعبدالعزيزالشموسي بديلاً لفيكتورهوفس ومحمدالخالدي بديلاً لفهدالجلبوبي، في المقابل زج مبارك سلطان مدرب الشباب بيوسف شعبان بديلاً لسعود الفارسي ومحمدالسيابي بديلاً للاعب الوسط السوري عمروجنيات.
انذارات وطرد
أشهر الحاتمي البطاقة الصفراء للاعب صحم العبدالنوفلي ،ولجميل اليحمدي والبرازيلي لوكاس من الشباب ، وقام بطرد مسؤول المهمات في نادي صحم سالم الكحالي في الدقيقة 57 من زمن المباراة.
غياب جماهيري
الحضور الجماهيري كان دون الطموح في المباراة ،فالجماهير حضرت في مدرجات ملعب المجمع الرياضي بصحار بأعداد بسيطة،رابطة جماهير الشباب تواجدت قبل بداية المباراة فيما غابت رابطة نادي صحم.
حكام اللقاء
أدار المباراة ماجد الحاتمي كحكم ساحة، وساعده للخطوط ناصر أمبوسعيدي وعمر العلوي، وهيثم العامري كحكم رابع ،وراقب المباراة خليفة الحسني وياسر الرواحي،وتواجد سالم علي رجب كمراقب للحكام.
المؤتمرالصحفي
عبر الصربي برانكو مدرب صحم عن سعادته بفوز فريقه والعودة إلى سكة الانتصارات وقدم شكره لفريق الشباب على المستوى والأداء العالي،وقال برانكوفي المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة : فريق الشباب فريق قوي واستطاع مجاراتنا والمباراة كانت صعبة على الفريقين ، نقاط اليوم تمثل لنا الكثير وهي دافع للاستمرار مع فوزنا في مباراة الكأس والصعود لدور الـ16 ،أود أن أشكر اللاعبين على ما بذلوه في المباراة من جهود، سيناريو تسجيل الأهداف في الشوط الأول أتعبنا كثيراً، سجلنا أولاً فعادلنا الشباب ثم تقدمنا وأدرك الشباب التعادل، هذا مثل لنا الضربة القاضية في ذلك الشوط ، لذا أنا أثني على لاعبي فريقي لأنهم استطاعوا تسجيل الهدف الثالث والمحافظة عليه ،تسجيل الأهداف مؤشر جيد على تقدم الفريق ، ثلاثة أهداف في مباراة الكأس وثلاثة أمام الشباب ، وأضاف برانكو :أتيحت لنا في الشوط الثاني فرص عديدة لم نستثمرها بشكل جيد ولكن الحظ حالف فريق الشباب الذي اجتهد كثيراً وأنا أحترمهم وأشكرهم على الروح القتالية التي ظهروا بها ،وتحدث برانكوعن التوغلات الشبابية الكثيرة في المباراة و التي أثمرت عن إحراز هدفين وقال : الطريقة التي لعبنا بها هي السبب وهذا وضع طبيعي في كل مباراة أن تكون هناك بعض الاختراقات من الأطراف خصوصاً أن فريقي يلعب بخطة هجومية بحتة، وأنا طلبت من اللاعبين القيام بأدوار هجومية وتشكيل ضغط عال على فريق الشباب فمن الطبيعي أن يستغل الفريق المنافس تلك الفراغات ويتوغل في منطقتنا،ولكن أنا أؤكد أن الأهداف التي سجلها الشباب لم تكن من تلك التوغلات وإنما من أخطاء ولم تكن من هجمات منظمة للشباب.
في المقابل هنأ مبارك سلطان فريق صحم على الفوز والظفر بنقاط المباراة الثلاث وقال :مباراتنا مع صحم كانت قوية جداً ، واتسمت بالسرعة وظهرت فيها إمكانيات اللاعبين العالية وظهر ذلك من خلال المستوى الفني العالي الذي لعب به الفريقان ، المباراة كانت سجالا بيننا والنتيجة العادلة هي التعادل واقتسام النقاط ، فريقي افتقد لعامل الخبرة في هذه المباراة وسجل هدفين وكاد أن يضاعف النتيجة وأنا أشكر اللاعبين على ما قدموه، وأضاف مبارك: أشركت خمسة لاعبين جدد من الفريق الأولمبي في مباراة صحم وأنا فخور وسعيد بذلك ولعبوا بشكل جيد واكتسبوا الثقة وأنا لا ألومهم بسبب نقص الخبرة والتي لم تساعدهم ،والأخطاء الدفاعية لا يتحملها اللاعبون. كما اشتكى مبارك سلطان من الإصابات في الفريق وأثرها السلبي على المجموعة وقال : الإصابات مزعجة لنا وتسبب لنا المتاعب ،إصابة محمد الغساني هداف الفريق والسوري ربيع عبدالله لاعب الخط الخلفي ومارسيلو الذي تم الاستغناء عنه وضعتنا في مأزق كبير،وأضاف مدرب الشباب بأن هدفه في الدور الأول الابتعاد عن منطقة الخطر وتجميع النقاط والعمل على ترتيب الأوراق فيما بعد للمنافسة وقلل من الخسارة وأنه كسب الأداء بغض النظر عن النتيجة كما بارك لفريق صحم والذي وصفه بالفريق المميز الذي يملك لاعبين خبرة بالإضافة لتواجد البعض في المنتخبات الوطنية.

إلى الأعلى