الجمعة 5 مارس 2021 م - ٢١ رجب ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / التوقيع على اتفاقية مشروع الابتكار في الصاروج العماني لتطوير المنتجات وتجارب ترميم الأبنية الأثرية
التوقيع على اتفاقية مشروع الابتكار في الصاروج العماني لتطوير المنتجات وتجارب ترميم الأبنية الأثرية

التوقيع على اتفاقية مشروع الابتكار في الصاروج العماني لتطوير المنتجات وتجارب ترميم الأبنية الأثرية

بهدف تطوير صناعته ورفع جودته والتأكد من ملاءمته

مسقط ـ الوطن:
وقعت وزارة التراث والسياحة بديوان عام الوزارة أمس على اتفاقية مشروع الابتكار في الصاروج العماني وذلك مع مركز الابتكار الصناعي، وقع الاتفاقية من جانب الوزارة سعادة المهندس إبراهيم بن سعيد بن خلف الخروصي وكيل وزارة التراث والسياحة للتراث، ووقعها من جانب مركز الابتكارالصناعي الدكتور عبدالله بن محمد المحروقي، الرئيس التنفيذي للمركز.
ويأتي مشروع الابتكار في الصاروج العماني بهدف تطوير صناعة الصاروج في السلطنة من خلال الاستفادة من الابتكار في إنتاج مادة الصاروج ورفع جودته لتعزيز استدامته، حيث يعتبر الصاروج مادة لاصقة تقليدية معروفة عالمياً باسم البوزولانا الاصطناعي وتتكون من السليكون والألومنيوم وكانت تُستخدم بشكل أساسي في السلطنة كمادة أساسية لبناء الأفلاج والهياكل الدفاعية العسكرية مثل القلاع والحصون، وفي الوقت الحالي يُستخدم الصاروج في الغالب بأعمال الترميم، ويُنتج الصاروج حالياً باستخدام الطريقة التقليدية، كما أن طريقة الإنتاج تستغرق وقتاً طويلاً ولا يمكن التحكم في جودة المنتج المصنوعة منه، حيث سيعمل المشروع على تعزيز الأعمال المتعلقة باستخدام مادة الصاروج.
يهدف المشروع الى استكشاف وتطوير صناعة مادة الصاروج وفق التقنيات الحديثة وفهم أفضل المعايير والممارسات في إنتاجه من خلال أعمال الاستكشاف والاستطلاع، وتحديد أفضل المعايير والممارسات الدولية في الإنتاج. ووضع مبادئ إرشادية بشأن المتطلبات والخطوات اللازمة للإنتاج بخصائص جيدة بدءاً من اختيار المواد الخام حتى الوصول إلى المنتج النهائي. كما يسعى المشروع إلى الحفاظ على العملية التقليدية في تصنيع المادة ووضع العلامة التجارية لها.
ونصت اتفاقية مشروع الابتكار في الصاروج العماني بين وزارة التراث والسياحة ومركز الابتكار الصناعي على عدد من البنود، من أهمها تعزيز الابتكار في صناعة الصاروج ورفع جودته وتنفيذ البرامج التوعوية والتدريبية المشتركة بين الوزارة والمركز في المجالات الابتكارية في مجال إنتاج الصاروج والتبادل المشترك للخبرات ومصادر المعرفة في تفعيل وتوجيه الخطط والمشاريع المشتركة في هذا المجال، وتعزيز التعاون في تنفيذ المشاريع التي سيتوصل إليها المشروع في قطاع الصاروج العماني، وتبني المشاريع التي يتم اقتراحها، بالإضافة إلى توفير التصاريح وتحديد المواقع لاختبار مادة الصاروج العماني المطورة في عملية الترميم في المواقع الأثرية، كما نصت الاتفاقية على تكوين فريق عمل للعمل بالمشروع من الجانبين.
وسيقوم مركز الابتكار الصناعي وفق الاتفاقية باستكشاف تطوير ورصد المعرفة لفهم أفضل الممارسات والمعايير في إنتاج مادة الصاروج من خلال أعمال الاستطلاع الابتكاري عالمياً وتحديد استشاريين لتنفيذ هذا البرنامج، والعمل على تحسين جودة مادة الصاروج وضبط معايير ومواصفات تصميم خلطة البناء التقليدية بمادة الصاروج لضبط الجودة وايجاد إطار استراتيجي وطني يشمل أفضل الممارسات الدولية في إنتاج مادة الصاروج.
وسيتم العمل بالمشروع مباشرة بعد توقيع الإتفاقية وفق منهجية واضحة تتولاها اللجنة الفنية وتتضمن ثلاث مراحل رئيسية: تبدأ باستكشاف فرص تطوير صناعة الصاروج في السلطنة ثم مرحلة تطوير صناعة الصاروج وختاماً بمرحلة التطبيق (تطبيق مادة الصاروج العمانية المطورة على نطاق تجريبي) وفي هذه المرحلة من المشروع سيقوم المركز بالتعاون مع وزارة التراث والسياحة بالتحقق من الاستفادة من الصاروج العماني في تطوير منتجات مثل البلاط أو الطابوق أو ترميم جزء صغير من أحد الأبنية الأثرية وذلك بهدف اختبار وتجريب مادة الصاروج المطورة للتأكد من ملاءمتها لعملية الترميم والصيانة.

إلى الأعلى