الجمعة 26 فبراير 2021 م - ١٤ رجب ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / المحليات / وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار تطلع على تجربتين رائدتين فـي مجال التصنيع السمكي وتطوير القطاع الزراعي الإنتاجي
وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار تطلع على تجربتين رائدتين فـي مجال التصنيع السمكي وتطوير القطاع الزراعي الإنتاجي

وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار تطلع على تجربتين رائدتين فـي مجال التصنيع السمكي وتطوير القطاع الزراعي الإنتاجي

استقبلت معالي الدكتورة رحمة بنت إبراهيم المحروقية ـ وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار المهندسة فرحة الكندية ـ الرئيسة التنفيذية لشركة بحر المسرة وهي شركة تعنى بتطوير المنتجات السمكية العمانية، ورفع قيمتها السوقية، وإضافة قيمة غذائية تعزز قابليتها لدى المستهلك.
وقدمت المهندسة فرحة الكندية نبذة عن الشركة، حيث تأسست شركة بحر المسرة في العام 2018م، وتدار من قبل عدد من النساء العمانيات وتهتم بتنمية وتطوير المنتجات السمكية التقليدية من خلال تفعيل أدوات الابتكار لتحسين جودة الأسماك، وإضافة قيمة تعزز مستوى هذه المنتجات، كما تعمل الشركة على تنفيذ العديد من البرامج التدريبة للنساء الساحليات بالتعاون مع جمعيات المرأة العمانية في السلطنة وتهدف البرامج إلى تشجيع المرأة للعمل في الصناعات السمكية، وفتح مشاريع صغيرة لتحسين الدخل الاقتصادي للأسر محدودة الدخل، وتأهيل النساء لابتكار منتجات بحرية، ورفع مستوى دخل أفراد الأسر في مجال التصنيع السمكي، وعملت الشركة على تدريب أكثر من (80) امرأة في مناطق ومحافظات السلطنة المختلفة مثل جنوب الباطنة وجنوب الشرقية وولايات مسقط المختلفة. كما تحدثت عن أبرز تحديات وطموحات الشركة.
حضر اللقاء عبد الله بن محمد الشحي ـ المدير العام لمؤسسة أركان للبحث والتطوير والابتكار، الذي قدم نبذة عن المؤسسة، حيث تهدف الشركة لتكون مركزًا عالميًّا للبحث والتطوير والابتكار لإنتاج المعرفة ولابتكارات وترجمتها إلى منتجات وممارسات وإجراءات تسهم في تطوير القطاع الزراعي المحلي بالتعاون والشراكة الاستراتيجية مع الجهات ذات العلاقة.
وتقدم المؤسسة خدمات مهنية مبتكرة لدعم القطاع الزراعي الإنتاجي والقطاعات المرتبطة به، ورفد القطاع الزراعي بمدخلات وتقنيات مبتكرة، كما تطرق إلى أبرز أهداف ومشاريع المؤسسة وخططها المستقبلية، بالإضافة إلى التعاون الذي يربط المؤسسة بشركة بحر المسرة في عدد من مجالات البحث والتطوير والابتكار وإيجاد فرص استثمارية واعدة.
وقد أشادت معالي الوزيرة الدكتورة رحمة المحروقية بجهود المؤسستين والأهداف التي تعملان عليها من أجل تحويل الابتكار والتقنيات العلمية إلى منتجات فريدة ترفد السوق المحلي.

إلى الأعلى