الجمعة 26 فبراير 2021 م - ١٤ رجب ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / الأولى / تعزيز المخزون السمكي والتنوع البيولوجي

تعزيز المخزون السمكي والتنوع البيولوجي

تأتي مشاريع الشعاب المرجانية الصناعية التي تنفِّذها السلطنة من منطلق جهود تعزيز المخزون السمكي، والحفاظ على التنوع البيولوجي في بحار السلطنة، ما يعمل على استدامة المصائد الطبيعية، وتوفير البيئة المناسبة لازدهار الأنواع السمكية والبحرية الأخرى.
وضمن هذه الجهود، تأتي الاتفاقية التي وقَّعتها وزارة الثروة الزراعية والسمكية وموارد المياه لإسناد العمل لتنفيذ مشروع الشعاب المرجانية الصناعية بولاية صور والتي تشتمل على تصميم وتصنيع وإنزال وحدات من الشعاب الصناعية في ولاية صور، ومتابعة نتائج تثبيتها في البيئة البحرية، بتكلفة إجمالية تصل إلى 90 ألف ريال عماني.
والشعاب المرجانية الصناعية مجموعة من المواد والمجسمات تكون بيئة ملائمة لتجمع الأسماك والكائنات البحرية الأخرى لغرض الحصول على الغذاء والحماية، وأيضًا مناطق للتزاوج، ولتوافر العوامل المناسبة من غذاء ومكان مناسب لوضع بيوضها، ثم مناطق حضانة لصغار الأسماك والكائنات البحرية الأخرى.
وتعمل الشعاب المرجانية على التغلب على طبوغرافية البيئة البحرية ذات الـقاع الرملي الذي يؤدي لقلة توافر الأسماك القاعية والأحياء البحرية الأخرى، وبالتالي تتأثر الأحوال الاقتصادية للصيادين.
وسعيًا للاستدامة تتم متابعة الشعاب المرجانية الصناعية بتنفيذ أعمال المسح والغوص؛ للتأكد من صلاحية الوحدات وعدم تعرضها للكسر أو التلف، والتحقق من وضعيتها حسب التوزيع المخطط لها.

المحرر

إلى الأعلى