الثلاثاء 23 مايو 2017 م - ٢٦ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / استعراض التجارب والاطلاع على المشروعات التنموية التي تخدم مدينتي مسقط والدوحة
استعراض التجارب والاطلاع على المشروعات التنموية التي تخدم مدينتي مسقط والدوحة

استعراض التجارب والاطلاع على المشروعات التنموية التي تخدم مدينتي مسقط والدوحة

خلال جلسة مباحثات بين الجانبين

ترأس معالي المهندس محسن بن محمد الشيخ رئيس بلدية مسقط رئيس المجلس البلدي جلسة المباحثات الرسمية مع سعادة المهندس جاسم بن عبدالله المالكي رئيس المجلس البلدي المركزي لدولة قطر بالإنابة وذلك في إطار زيارة الوفد القطري للبلاد ، حضر الجلسة أعضاء الوفد القطري ونائب رئيس المجلس البلدي لمحافظة مسقط ورؤساء اللجان وأمين سر المجلس البلدي وعدد من المسؤولين .
بدأ اللقاء بكلمة لمعالي المهندس رئيس بلدية مسقط رحب من خلالها بالوفد القطري وأثنى على تلبية الوفد للدعوة الموجهة من قبل معاليه لزيارة السلطنة من أجل تعزيز التعاون وتبادل الخبرات واستعراض التجارب التنموية التي تخدم مدينتي مسقط والدوحة في ظل القواسم المشتركة بين البلدين الشقيقين.
ثم تحدث معاليه عن تطور المجلس البلدي لمحافظة مسقط حيث أشار معاليه إلى أن تاريخ نظام المجلس البلدي يعود إلى أوائل العشرينات من القرن الماضي ، حيث شهدت تلك الفترة ظهور أول تنظيمات إدارية تولت القيام بأعمال البلدية كما شهد عام 1939 تعيين أول مجلس بلدي في مسقط صاحبه إنشاء فرع لبلدية مطرح ، وتوجت الجهود بصدور أول قانون للبلديات بالسلطنة وهو قانون البلديات لسلطنة مسقط وعمان في عام 1949 م ، ومع بزوغ عهد النهضة المباركة دخلت بلدية مسقط عصرا جديدا شأنها في ذلك شأن جميع مؤسسات الدولة الأخرى وفي يونيو 1972 تم دمج بلدية مطرح مع بلدية مسقط وأنشئت الأقسام المتخصصة ، وفي مارس 1984 انتقلت مسؤولية الإشراف على بلدية مسقط إلى ديوان البلاط السلطاني حيث رافقت هذه النقلة توسعات وتطورات للعاصمة مسقط ، وتحدث معاليه عن مساحة مدينة مسقط إذا تبلغ 305 كم مربع ، وتضم عدد سكان يتجاوز المليون وثلاثمائة نسمة ، وتطرق معاليه إلى تقسيمات الهيكل الإداري للمجلس البلدي الذي يتكون من 39 عضوا بالإضافة إلى الرئيس ونائبه وأمين ومقرر المجلس البلدي واستعراض طرق تشكيل المجلس ، وصلاحياته ، واللجان الثلاث المختصة بالمجلس وهي : اللجنة الصحية والاجتماعية والبيئية ، ولجنة الشؤون العامة ، واللجنة القانونية ، وكذلك لجان الشؤون البلدية بولايات مسقط الست السيب ، بوشر ، قريات ، العامرات ، مسقط ومطرح ، وأعمال المجلس واختصاصاته ودوره في تنمية وتطور القطاع الخدمي بالمدينة .
بعد ذلك تحدث سعادة المهندس جاسم بن عبدالله المالكي رئيس المجلس البلدي المركزي لدولة قطر بالإنابة عن تجربة المجالس البلدية بدولة قطر حيث أشار إلى أن أول مجلس بلدي في قطر أنشئ عام 1956 م وكان ثلث أعضائه منتخبين وبقية الأعضاء يتم اختيارهم عن طريق التعيين.
وفي عام 1963 صدر قرار بإعادة تشكيل المجلس البلدي بدولة قطر ، واستمرت التطورات في مسيرة المجلس البلدي بدولة قطر حتى عصرنا الحديث وخلال الجلسة اتفق الجانبان على تبادل الخبرات وذلك بإتاحة الفرصة للمعنيين بتبادل الزيارات والاطلاع على التجارب التي تعنى بالشؤون الخدمية وتنمية المدن .
وأشاد الضيف بالنهضة العمرانية التي تشهدها السلطنة في ظل القيادة الرشيدة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ كما أشاد بنظافة مدينة مسقط حيث قال : ما تشهده مدينة مسقط من نظافة وتنظيم يدل على حسن إدارة وتنظيم هذا القطاع وقد قام الوفد أمس بزيارة لمتحف بيت البرندة التابع لبلدية مسقط تجول من خلالها في معارض المتحف وتعرف على تاريخ وجغرافية وحضارات عمان في العصور الماضية ومفردات الحياة المعيشة للإنسان في تلك الحقبة ، كما قام الوفد بجولة في أروقة سوق مطرح والتعرف على ردهات هذا السوق وأركانه ، وما يتضمنه من مرافق ومحلات وتقاسيم مستحدثة ومستوحاة من طابع الفن الإسلامي .
وسيلتقي الوفد القطري اليوم بعدد من مسؤولي الدولة للتباحث معهم حول المواضيع المشتركة التي تهم الجانبين ، وسيلتقي سعادة المهندس رئيس المجلس البلدي المركزي لدولة قطر بالإنابة بمعالي السيد سعود بن هلال البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ مسقط ، وسعادة الشيخ خالد بن هلال المعولي رئيس مجلس الشورى ، ومعالي أحمد بن عبدالله بن محمد الشحي وزير البلديات الإقليمية وموارد المياه كما يتضمن البرنامج زيارة لدار الأوبرا السلطانية ، وزيارة مشروع الموج .

إلى الأعلى