الأربعاء 3 مارس 2021 م - ١٩ رجب ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / “قناديل الحرف العربي” تضيء أروقة الجمعية العمانية للفنون التشكيلية
“قناديل الحرف العربي” تضيء أروقة الجمعية العمانية للفنون التشكيلية

“قناديل الحرف العربي” تضيء أروقة الجمعية العمانية للفنون التشكيلية

مسقط – الوطن:
استأنفت الجمعية العمانية للفنون التشكيلية بوزارة الثقافة والرياضة والشباب اللقاء المباشر للدروس التعليمية للخط العربي (قناديل الخط العربي) الذي تم إيقافه في شهر إبريل من العام المنصرم ٢٠٢٠ م تماشيا مع قرارات اللجنة العليا لمكافحة جائحة كورونا (كوفيد 19) وذلك وفقا لاشتراطات محددة، حيث إن إدارة الجمعية أذنت لدارسي الخط العربي الدراسة في حرم الجمعية شريطة عدم تجاوز العدد عشرة أشخاص للفئة الواحدة ، مع ضرورة آخذ الاحتياطات الصحية المقررة والمتمثلة في ضرورة ارتداء الكمامة وترك المسافة المحددة بين كل شخص وآخر، وقد أبدى الدارسون أثناء الحضور التقيد المطلوب منهم حفاظا منهم على سلامتهم وسلامة الآخرين.
وقد أولت الجمعية العمانية للفنون التشكيلية عناية بالمهتمين بمجال الخط العربي من حيث صقل قدراتهم وتوفير البيئة الحاضنة لهم تعليما لقواعده، وهذا الاهتمام يأتي من منطلق واجبها كمؤسسة معنية بالاهتمام بالفن التشكيلي وفن الخط جزء من هذه المنظومة، حيث تم توفير الإمكانيات وإيجاد المدرب القادر على العطاء في هذا المجال وتهيئة المكان الملائم للدراسة مع توفير المستلزمات التدريبية للدارسين وبالتالي استطاعت أن تؤسس قاعدة واسعة من الخطاطين.
وعن الدروس التي يقوم بتقديمها للمشاركين، قال الخطاط سلطان الراشدي إن الآلية التي يتبعها تلائم كل من يلتحق للدراسة بالجمعية أكان الملتحق أمضى سنوات أم أنه جديد العهد بها، وهذه الآلية تتمثل في إعطاء الدارسين في كل فئة درسا موحدا يتم شرحه نظريا بالتفصيل الدقيق أمام مرأى الجميع كي يسهل بالتالي على المتدرب تنفيذه عمليا بكل يسر وسهولة، يلي ذلك تصحيح كتابات المتدربين للوقوف على الملاحظات الظاهرة في كتاباتهم بعد التنفيذ حتى لا تتكرر هذه الملاحظات وبهذا النهج استطعنا الوصول بهم إلى الغاية المنشودة.

إلى الأعلى