الخميس 23 مارس 2017 م - ٢٤ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / آراء / اصداف : الإعلام الرقمي

اصداف : الإعلام الرقمي

وليد الزبيدي

فرض الإعلام الرقمي نفسه على غالبية وسائل الإعلام إن لم يكن قد اكتسح الجميع ، وحتى تلك التي تريد الابقاء على التقاليد المتوارثة لم تجد بدا من الاستعانة بالإعلام الرقمي، الذي يجبر هذا القطاع للالتحاق به ويغري آخرين للإمساك بمنتجاته وأدواته.
وفي مطالعتي لكتاب صدر مؤخرا بعنوان “الهجرة للإعلام الرقمي” شارك في تأليفه الاستاذ الدكتور والإعلامي البارز حارث عبود واستاذ الإعلام الدكتور مزهر العاني، وجدت زوايا عديدة تبحث في عوالم هذا العالم الذي يزخر بكل ما هو جديد ومثير.
يزداد اهتمام الباحثين والدارسين بموضوعة الإعلام الرقمي بصورة مضطردة، وتزخر المكتبة العربية بالعديد من الكتب التي تبحث في زوايا عديدة من هذا العالم، ويطلق الكثير من الباحثين والدارسين على هذا العصر تسمية ” العصر الرقمي” في محاولة لتمييزه عن حقبة الإعلام التقليدي، وبالتأكيد ستكون ثمة نقاشات وطروحات وافكار تحاول اللحاق بقطار هذا الإعلام الذي يشهد طفرات سريعة، قد يجد الكثير من الباحثين الإمساك بها، لكن غالبية الجهود البحثية تسعى لتأسيس فهم دقيق لهذا العالم ما يسهم في فتح افاق جديدة للبحث والدراسة في ميدان الإعلام الرقمي.
بداية الهجرة إلى العصر الرقمي انطلقت مع حقبة ما بعد ظهور الإنترنت، وقبل أن يتعمق الباحثان في هذا العالم، يرون أن ثمة مؤتمرين قد عقدا في الربع قرن الاخير لا بد من التوقف عندهما، هما، الأول عقد في عام 1990 في القاهرة لمناقشة الإعلام العربي والبث المباشر، خلص فيه الباحثون إلى أن ليس امام العرب غير طرق ثلاث للتعامل مع التحولات الكبيرة والسريعة في تقنيات الإعلام، وهي، مواجهته والتصدي له، أو مجاراته والانقياد إليه، أو مواكبته وقبول تحدياته.
المؤتمر الثاني اقامه عام 1995 مركز بحوث المستمعين والمشاهدين التابع لاتحاد الإذاعات العربية في بغداد ، تحت عنوان ” الإعلام، التربية، المستقبل ” وخرج بخلاصة مفادها أن ضرورات التطور المعاصر تقتضي التمسك بالاصالة والمعاصرة.
دون شك أن الكثير من الباحثين والمهتمين والعاملين في حقل الإعلام لم يتوقعوا هذا التسارع في العالم الرقمي، لكن ذلك لم يمنع من التكيف معه والتعاطي مع مفرداته والتفاعل معه دون اضاعة فرصة في الاستفادة من عوالمه الكثيرة والجديدة.
يستمتع قاريء كتاب الهجرة للإعلام الرقمي ويقف على قارعة المفاجآت التي قد تظهر في كل يوم حاملة ما هو جديد ومثير في عالم هذا الإعلام.

إلى الأعلى