الخميس 19 أكتوبر 2017 م - ٢٨ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / تونس: التوتر يخيم على انطلاق (إعادة الرئاسة)

تونس: التوتر يخيم على انطلاق (إعادة الرئاسة)

تونس ـ وكالات: خيم التوتر من جديد على انطلاق الحملة الانتخابية الخاصة بالدور الثاني للانتخابات الرئاسية في تونس بين المرشحين الباجي قايد السبسي والمنصف المرزوقي على خلفية تصريحات الأخير حول وجود نوايا لتزوير الانتخابات. وقال حزب حركة نداء تونس إن تصريحات المرشح المنافس في الانتخابات الرئاسية المنصف المرزوقي بشأن مزاعم حول تزوير الانتخابات تعد حثا على إدخال تونس في فوضى. من جهته قال وزير الداخلية التونسي لطفي بن جدو أمس الأربعاء إنه سيتم الدفع بنحو 60 ألف عنصر أمني لتأمين المرحلة الأخيرة من المسار الانتخابي في تونس. وصرح بن جدو للصحفيين خلال مشاركته أمس في المؤتمر الـ 38 لقادة الشرطة والأمن العرب بمقر مجلس وزراء الداخلية العرب بتونس بأن الأجهزة الأمنية على استعداد تام لإنجاح الانتخابات الرئاسية في دورتها الثانية،على الرغم من وجود تحركات لعناصر إرهابية في الجبال والمرتفعات على الحدود الغربية وفي مدن جندوبة والكاف والقصرين. وقال بن جدو “كانت هناك تهديدات لمنع إتمام المسار الانتقالي، لكننا استعددنا كما ينبغي لهذا الموعد ولا يمكن للتهديدات الإرهابية أن تمس
المسار الانتخابي في مجمله”.

إلى الأعلى