السبت 21 أكتوبر 2017 م - ١ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / في ختام الجولة العاشرة لدوري عمانتل للمحترفين .. صحم وفنجاء في لقاء التحدي والفوز بالمهام الصعبة
في ختام الجولة العاشرة لدوري عمانتل للمحترفين .. صحم وفنجاء في لقاء التحدي والفوز بالمهام الصعبة

في ختام الجولة العاشرة لدوري عمانتل للمحترفين .. صحم وفنجاء في لقاء التحدي والفوز بالمهام الصعبة

صور للاقتراب من القمة والسويق للابتعاد عن المؤخرة
النصر جاهز لكسب الانتصار وبوشر يبغي تصحيح المسار .. والخابورة يتمسك بفرصته والسيب يتطلع إلى إنجاح مهمته
متابعة ـ صالح البارحي ويحيى المعمري وطلال المخيني :
تختتم بدءا من الرابعة وأربعين دقيقة مساء اليوم مباريات الجولة العاشرة لدوري عمانتل للمحترفين عبر (4) مواجهات حامية الوطيس لا تتحدث إلا بلغة (النقاط) … صراع محتدم بين الأطراف الثمانية من أجل تحقيق الأهداف قبل توقف دورينا بنهاية الجولة القادمة من أجل عيون الأحمر الكبير الذي تنتظره مشاركة آسيوية نارية في نهائيات آسيا في أستراليا … صحم وفنجاء مواجهة من طراز رفيع نواياها ركب المقدمة … صور والسويق لقاء به الكثير من الذكريات بهدفين مختلفين … النصر وبوشر مباراة لها الكثير من المعاني بين الطرفين تحمل في طياتها لغة (الثأر) للملك الأزرق … والخابورة والسيب مواجهة متكافئة تعيد للأذهان مواجهتهما معا قبل سقوطها للدرجة الأولى في موسم سابق كان حزينا لهما بطبيعة الحال …

قمة نارية

قمة نارية تستقطب لمتابعتها أغلب الجماهير المحلية … صحم وفنجاء مواجهة من الطراز الرفيع لها الكثير من الدلالات في مشوار الفريقين … صحم قادم من فوز صريح على الشباب 3/2 وفنجاء بدوره قادم من فوز بذات النتيجة على السيب … الأول صاحب الأرض والضيافة يحتل المركز الثامن برصيد (13) نقطة بنهاية الجولة التاسعة … والضيف الثقيل (فنجاء) يحتل المركز الثاني برصيد (17) نقطة بنهاية ذات الجولة …
هدف الأول الوصول للنقطة (16) ومزاحمة الصدارة … وهدف الثاني واضح وصريح وهو استعادة الصدارة التي فقدها لمصلحة العروبة الذي ضرب بقوة في الجولات الأربع الأخيرة ليسجل اسمه كأفضل فرق دورينا حصدا للنقاط …
مجمع صحار بدءا من الخامسة إلا ثلث سيكون شاهد عيان على قمة اليوم … فلم تكون الغلبة في نهاية المطاف …
صحم على أهبة الاستعداد

أنهى صحم تحضيراته عصر الأمس على ملعبه استعدادا لمواجهة اليوم مع فنجا والتي ينظر لها لاعبو الأزرق بأنها مباراة مواصلة الإنتصارات، فالمركز الذي يتواجد فيه الأزرق لا يلبي الطموحات نظراً لتواجد الإمكانيات الكبيرة و13 نقطة غير كافية للتقدم في جدول الترتيب أو الإبتعاد عن المناطق الخطرة ،مران الفريق الأخير تواجد فيه جميع اللاعبين وبحضورأعضاء مجلس الإدارة وبمتابعة الداعمين للموج الأزرق وحضور جماهيري جيد نسبياً ،الصربي برانكو ركز في التدريبات على معالجة الأخطاء ورفع معدل اللياقة البدنية ، وشاهد مباراة السيب وفنجا في الجولة التاسعة والتي انتهت بفوز فنجا بثلاثة أهداف مقابل هدفين وتعرف على نقاط القوة في الفريق الاصفر والتي يجب على لاعبي الأزرق الحذر منها وغلق المنطقة في وسط الملعب وتشديد الرقابة اللصيقة على الهجوم الفنجاوي مع الأخذ في الإعتبار الخطورة التي يشكلها عبدالعزيزالمقبالي متصدر هدافي الدوري وضرورة السيطرة على مفاتيح اللعب الفنجاوية ، برانكو أوضح للاعبين نقاط الضعف التي يجب أن يستغلها لاعبو فريقه و العمل على تكثيف الهجمات من الجهة التي يعاني منها فنجا الذي يملك 17 نقطة في المركز الثاني خلف العروبة المتصدر. لاعبو صحم يدركون أن مواجهة اليوم لن تكون سهلة وعليهم بذل الكثير من الجهد والتركيز في الملعب للظفر بنقاط المباراة الثلاث والحاجة الماسة للفوز لمصالحة الجماهير التي ما زالت غير راضية عن الأداء الذي ظهر به الفريق في المباريات السابقة و تحسين الصورة الباهتة.

جاهزية

أكد يعقوب اسماعيل مساعد مدرب صحم بأن فريقه في أتم الجاهزية لمباراة اليوم امام فنجا والتي سيدخلها الأزرق بروح معنوية عالية وقال: الفريق استعد جيداً والجهاز الفني ناقش مع اللاعبين الكثير من الجوانب التكتيكية للمباراة كما أعطى بعض التعليمات لتنفيذها والإلتزام بالتوجيهات التي ركز عليها المدرب الصربي برانكو، وأضاف يعقوب:نحن نحترم فنجا ولكن نملك الكثير لتقديمه في الملعب ، الكتيبة الزرقاء قادرة على تحقيق الفوز والتقدم إلى الأمام ،ننظر للمباراة بأنها مصيرية ومهمة للغاية وسنسعى لتقديم ما نستطيع.

معنويات عالية

قال يعقوب عبدالكريم هداف فريق صحم : فريق فنجا فريق كبير و منافس قوي و مرشح للحصول على بطولة الدوري ،مباراة اليوم ستكون في غاية الصعوبة بحكم أن فنجا يريد اللحاق بالصدارة وفريقنا يحاول ترتيب أوراقه لمواصلة الإنتصارات ، معنوياتنا عالية ، و فوزنا على الشباب أعطى الفريق دفعة كبيرة إلى الأمام ، وأضاف يعقوب الذي يقدم مستويات جيدة هذا الموسم ويترجم الفرص إلى أهداف : التوفيق بيد الله وأنا أجتهد كثيراً في التدريبات ، و وفقت في مباراة الشباب الأخيرة بفضل الروح المعنوية التي تسود الفريق وتعاون اللاعبين في الملعب ، سنبذل ما نستطيع لتحقيق الفوز على فنجا وسيظهر الأزرق بمستواه المعهود.

تشكيلة متوقعة

لن يطرأ تغيير كبيرعلى التشكيلة الزرقاء أمام فنجا و من المتوقع أن يبدأ الصربي برانكو مدرب صحم بالحارس اللبناني زيادالصمد،وخليفة الجماحي والبرازيلي داسيلفا وعبدالمعين المرزوقي وعبدالعظيم العجمي في خط الدفاع،وحارب السعدي وعبدالله العجمي وفهدالجلبوبي والعبدالنوفلي في منطقة الوسط، وفي المقدمة يعقوب عبدالكريم ومحسن جوهر.

غيابات

ما زال اللاعب البرازيلي فيكتور هوفس يعاني من الإصابة التي قللت كثيراً من مستواه والجهاز الطبي يبذل قصارى جهده لتجهيزه لمباراة اليوم ولم تتأكد مشاركته أمام فنجا ويتوقع من المدرب الصربي برانكو ان يدرس جيداً قرار مشاركته من عدمه حتى لا تتضاعف الإصابة ويخسر جهود لاعب الوسط المميز في المباريات القادمة،بالإضافة لغياب عمادالحوسني وفايز الرشيدي اللذان يواصلان برنامجهما التأهيلي للشفاء التام من الإصابة.

إشادة

يبذل أيمن الفارسي المدير الكروي وضابط الإرتباط في النادي جهوداً كبيرة لتذليل الصعاب التي تواجه الفريق وتوفير ما يلزم للاعبين والتواجد عن قرب مع الجهاز الفني بحضوره اليومي في التدريبات والمتابعة المستمرة لكل صغيرة وكبيرة وهذا ما تحدث به الكثيرين وعبروا عنه واستحق أيمن الإشادة من الجميع.

مكافآت

قام مجلس الإدارة بتوزيع مكافآت الفوز على اللاعبين بعد النتيجة الإيجابية في مباراة الشباب ضمن الجولة التاسعة والتي استطاع فيها الأزرق الظفر بالنقاط الثلاث وتحقيق فوز معنوي رفع الرصيد إلى 13 نقطة أبعدت الفريق عن المناطق الخطرة وأعادت الأمل للمواصلة واللحاق بالصدارة.

الأزرق في مأزق

يلعب صحم ثلاث مباريات هذا الأسبوع يبدأها اليوم الجمعه أمام فنجا في الجولة العاشرة من الدوري ، وسيواجه النهضة يوم الأثنين ضمن مباريات دور ال16 لمسابقة الكأس، ويلعب الخميس المقبل مع المصنعة في استاد السيب ضمن الأسبوع الحادي عشر لدوري عمانتل للمحترفين، وهذا يشكل عبئا كبيرا على الفريق مع ضغط المباريات وزيادة الإرهاق والتعب بالإضافة لتواجد اللاعبين في جهات عملهم مع عدم وجود أيام راحة كافية لالتقاط الأنفاس وإجراء عمليات الاستشفاء وتأهيل المصابين.

التفاف جماهيري

أكد خالد المزيني رئيس جمعية جماهير صحم بأن الجماهير تواجدت في تدريبات الفريق هذا الأسبوع في ملعب النادي بعد الفوز المعنوي الذي تحقق بثلاثية أمام الشباب في الجولة التاسعة وأعاد الروح من جديد وأضاف المزيني: سيتم توفير حافلات لنقل الجماهير إلى المجمع الشبابي بصحار وتم وضع لافتات وبوسترات تدل على أماكن التجمع بالإضافة إلى توفير التذاكر في منافذ بيع بالولاية في مكة هايبر ماركت والعزة وصالة صحم لكمال الأجسام والمحلات الصغيرة في مركز المدينة تجنباً لزحمة الشراء وتسهيل عمليات الدخول عند بوابات المجمع الشبابي ، مباراة اليوم تعتبر قمة الجولة العاشرة والجماهير الوفية ستتواجد وبقوة.

فنجاء هدفه محدد

في المقابل، فإن نادي فنجاء بقيادة مدربه أرينا جولي يعلمون تماما بأن مواجهة اليوم أمام صحم هي أهم محطات السير نحو اللقب إن أراد الملك الفنجاوي العودة للسجل الذهبي لدورينا بعد غياب موسمين على التوالي ، حيث أنه يواجه فريقا مدججا بالنجوم ويمتلك طموحا مشابه لطموحاته ويتضح ذلك من خلال التعاقدات التي أبرمها مجلس ادارة صحم في هذا الموسم ، ناهيك عن أن المركز المتأخر الذي يحتله المستضيف لا يرضي طموحات جماهيره ومحبيه ولاعيبه ومجلس إدارته كذلك ، لذلك فإن العمل على فنجاء سيكون مضاعفا بنسبة أكبر عن ذي قبل لعدة أسباب ، أهمها صدارة جدول الترتيب والبقاء في مقدمة الركب ، وثانيها تجاوز أحد الفرق المنافسة في هذا التوقيت الذي أعتبره مثاليا للغاية ، وثالثا الاستمرار في نغمة الإنتصارات بعد الانتصار الذي حققه فنجاء في الجولة الماضية على حساب السيب رغم أن مرماه تعرض لهدفين في المواجهة التي برع فيها عبدالعزيز المقبالي مجددا ، ومن باب أولى فإن أحمد حديد ومن خلفه الكتيبة الصفراء يعلمون بأن المهمة ليست بالسهله بعد أن استعاد صحم عافيته على حساب الشباب في الجولة الماضية بذات النتيجة التي حققها فنجاء في شباك السيب .
استعدادات فنجاء تواصلت بشكل مكثف من أجل العودة من صحار بأهم النقاط ، وهو الأمر الذي إنعكس إيجابيا على معنويات اللاعبين الذين أكدوا بأن لقاء اليوم هو لقاء بطولة بالنسبة لهم إن أرادوا البقاء طويلا في دائرة الضوء بعد الاستفاقة من صدمة الشباب في الجولة الثامنة بسرعة وردها في شباك السيب بالجولة التاسعة .
فنجاء على الرغم من أنه يضع نفسه كثالث أقوى خط هجوم بتسجيله (15) هدفا إلا أنه يسجل نفسه كخامس أضعف خط دفاع بعد أن ولجت شباكه (10) أهداف نصفها في مباراتي الشباب والسيب بالجولتين الماضيتين ، وهو معدل سلبي جدا في شأن فريق يطمح في معانقة اللقب ويمتلك ذخيرة كبيرة من اللاعبين في الخطوط الخلفية .

صور يواجه رغبة السويق

صور يستضيف السويق ضمن الجولة العاشرة من دوري عمانتل للمحترفين فريق صور العائد من تعادل في جولته الماضية امام المصنعة يسعى الى مواصلة مشواره و الحصول على نقاط المباراة الثلاث السويق الجريح السويق يسعى لتصحيح المسار بعد التراجع الكبير في النتائج صور بعناصره الشابة وروحهم المعنوية وعزيمتهم يسعون وبحضور الجماهير التي يتوقع قدومها بعد النتايج الجيدة التي قدمها الفريق في الجولات الماضية اليوم أن يقدم مباراة تليق بسمعة العميد الصوراوي و التي قد توصله للنقطة 17 لمزاحمة أهل الصدارة والاقتراب أكثر من المقدمة ويدرك العميد بأن المباراة صعبة السويق الفريق الذي يعد من الفرق العنيدة والصعبة رغم تراجع النتائج الا أن الفريق يمتلك اسماء شابة وامكانيات صور وبعد عودته من استاد السيب بنقطة واحدة امام المصنعة بلا شك سيكون له الحضور الجيد على ارضه وبين جماهيره تواصلت التدريبات على ملعب النادي أخذت مساحة كبيرة من قبل الجهاز الفني والمدرب زيجارد ومساعده سالم سلطان ومتابعة من قبل أعضاء مجلس الإدارة .
وقال مبارك عبدالله العريمي مدير الفريق الفريق لديه الروح والمعنويات عالية والعزيمة والاصرار لتحقيق نتيجة ايجابية ويواصل صحوته وهناك جهد وعمل مشترك بين مجلس الادارة ومتابعة من قبل المهندس عبدالله الفارسي رئيس مجلس الإدارة وأعضاء النادي ومحبي الفريق والجهاز الفني ونتطلع اليوم لتقديم مستوى يحقق لنا نتيجة إيجابية وندرك بأن اللقاء لن يكون سهلا ففريق السويق فريق جيد والنتائج لا تعكس مستوى الفريق
فيما قال سالم سلطان مساعد مدرب فريق صور إن الفريق في وضع جيد وان ما قدمه في الجولات الماضية لم يكن سلبيا رغم كثرة التعادلات و نحن كجهاز فني قمنا باعداد اللاعبين بدنيا و فنيا للمباراة القادمة خاصة وأننا نلعب على أرضنا وبين جماهيرنا ونتطلع للفوز لقاء اليوم واللقاء لن يكون سهلا ولكن لدينا الامكانيات والعناصر القادرة على تجاوز الجولة اليوم ونسعى الى مطاردة الصدارة ونحترم فريق السويق كفريق جيد ويضم عناصر إمكانياتها عالية ونسعى لتحقيق الانتصار وحصد نقاط المباراة الثلاث و نطالب جماهير العميد العودة الى المباريات كما عودونا في السنوات الماضية وهذا يعتبر دافع للاعبين .

السويق من جانبه ، يدخل مواجهة اليوم أمام صور وهو في أمس الحاجة إلى الخروج من المأزق الصعب الذي يعيشه أصفر الباطنة في هذا التوقيت ، فالمركز الأخير الذي وجد نفسه فيه بعد مرور (9) جولات من دورينا هو أمر يحتاج إلى عمل مضاعف حتى يخرج الفريق من أزمته الخانقة والغير مرضية لجماهير أصفر الباطنة ومحبيه ، ناهيك عن الخبرة القليلة التي هي بحوزة لاعبي الفريق الأصفر بعد الهجرة الجماعية للاعبي الخبرة إلى أندية مختلفة .
عبدالرزاق خيري المدرب الجديد للفريق الأصفر يدخل مواجهة اليوم أمام صور وهي بمثابة الظهور الثالث لأصفر الباطنة تحت قيادته ، فقد خسر في مسابقة الكأس الغالية على يد فنجاء وودع مبكرا على غير العادة ، فيما خسر مواجهته الماضية في دورينا على يد ظفار بثلاثية نظيفة أرهقت المدرب وأقلقته كثيرا خاصة وأن فارق النقاط بينه وبين أقرب منافسيه في مؤخرة الترتيب تتسع رويدا رويدا وهو ما يشكل ضغطا كبيرا على الفريق في ظل الوضعية الصعبة التي يعيشها هذا الموسم ، ولا أجدني أحيد عن الواقع إن قلت بأن معاناة السويق ستستمر حتى نهاية القسم الأول لدورينا على أقل تقدير ، على أن يتولى مجلس الادارة عملية إنقاذ الاصفر في فترة التسجيلات الشتوية ومضاعفة الجهد بالبحث عن لاعبين مجيدين يستطيعون صنع الفارق للفريق الطامح في مجافاة واقعه الحالي لوضعية أفضل في قادم الوقت .
يغيب عن السويق في مواجهة اليوم الهامة جدا لاعبه المحترف أبوبكر مجاسا للإيقاف وبسام الصالحي واحمد المسعودي للإصابة وهي المباراة الثانية لهما ، فيما عاد الحارس الاساسي للفريق مهند البلوشي للتدريبات بعد إنقطاع حوالي شهر إلا أنه من الصعب تواجده في حراسة مرمى السويق في لقاء اليوم .
على العموم … هي مواجهة منتظرة بعنوانين مختلفين بطبيعة الحال ، ففريق صور صاحب الارض والجمهور يأمل في الوصول للنقطة (17) والبقاء في دائرة المنافسة ، فيما السويق يأمل أن يحقق فوزه الثاني بدورينا ويخرج نفسه من دائرة الخطر قبل فوات الأوان !!!

النصر يخشى مفاجآت بوشر

عندما تصل عقارب الساعة عند السادسة والربع مساء اليوم … حينها ستكون موعد الانطلاقة الفعلية لمواجهة غامضة بين النصر صاحب الأرض والجمهور لتواجده بمجمع السعادة وبوشر القادم من محافظة مسقط … النصر في المركز الخامس وقادم من خسارة في الجولة الماضية على يد العروبة بهدف نظيف وله من النقاط (14) فيما بوشر قادم من خسارة أمام الخابورة بهدفين لهدف ويقبع في المركز الثالث عشر برصيد (6) نقاط …
النصر في مواجهة اليوم يدرك تماما بأنه ذاق (الأمرين) من ضيفه بوشر في الموسم الماضي وبالتحديد في مباريات دور الثمانية للكأس الغالية بعد أن تمكن بوشر من الصعود على أكتاف النصر للمربع الذهبي قبل أن يصطدم بعقبة فنجاء ، وبالتالي فإن مدربه مارينكو يعلم تماما بأنه مطالب بالكثير من العمل داخل الميدان وخارجه حتى يدفع بلاعبيه في تسجيل إنتصار جيد على بوشر في لقاء اليوم ستكون له الكثير من الإيجابيات على مسيرة الفريق الأزرق الذي غاب طويلا عن منصات التتويج منذ 2005م وتتويجه بالكأس الغالية هناك في صحار على حساب السيب ، فالفوز في لقاء اليوم سيرفع رصيد الفريق إلى (17) نقطة وسيقترب أكثر من مقدمة ترتيب دورينا ، والفوز إن تحقق هو ردة فعل سريعة بعد الخسارة التي تعرض لها الفريق في لقاؤه السابق أمام العروبة ، حيث أن استمرار الفريق في نزيف النقاط سواء بالخسارة أو التعادل يعني بداية فقدان الأمل في العودة لمنجزات الملك النصراوي في هذا الموسم على أقل تقدير ، حيث ان المهمة ستكون أكثر صعوبة في ظل تألق فرق المقدمة ووجود فرق أخرى طامحة في المناطق الوسطية تسعى لأن تكون ضمن فرق المقدمة ، وقبل كل ذلك هو رد الثأر لفريق بوشر الذي أطاح بالنصر كما أسلفت من أغلى المسابقات في الموسم الماضي .
بوشر يدخل لقاء اليوم وهو فاقد للكثير من عوامله المساعدة التي سارت معه نحو الصعود للأضواء وقبلها الوصول للمربع الذهبي للكأس في الموسم الماضي ومعها بداية نموذجية في دورينا لهذا الموسم ، حيث يفتقد لخدمات مدربه العراقي ثائر عدنان الذي ودع النادي الأصفر بعد قرار مجلس الادارة بالاستغناء عن خدماته بعد الخسارة الأخيرة أمام الخابورة، وهي الخسارة التي أثقلت كاهل الفريق وأعادته للمركز قبل الأخير رغم بدايته المتمكنة في الدوري، وسيقود الفريق اليوم مساعد المدرب جمال بخش الذي ذكر بأنه أمام تحد كبير في لقاء اليوم أمام النصر وهو الفريق الذي لم يخسر أي مباراة على ملعبه باستثناء لقاء الديربي أمام ظفار، ويعول الكثير على عودة أمين الماجري ورضا مغني وخبرة عادل خليفه ومحمد الذيب وسرعة سعيد الغداني ، وبإعتقادي بأن بوشر إن عاد لواقعيته في ارضية الميدان فقد يكون ندا قويا للنصر ولن يكون لقمة مستساغة لطموحات أزرق صلالة وهو الذي قدم أمامه أروع العطاءات في الموسم المنصرم .
ثلاث نقاط ثمينة يأمل في إقتناصها طرفا الحوار ، فالأول من أجل مزاحمة الصدارة ، والثاني من أجل العودة لنغمة الإنتصارات وتجاوز المحنة التي يمر بها حاليا فلعل نتيجة الخابورة مع السيب تخدمه وتدفعه لمركز أفضل في حالة تحقيقه للفوز ، فهل ينجح جمال بخش في مهمته الأولى مع بوشر أم أن مارينكو يقف حجر عثرة أمام تطلعات الفريق القادم من محافظة مسقط .
النصر يدخل مباراة اليوم بلا أي غيابات في صفوفه وهو عامل إيجابي بالنسبة له ، وبات على قاسم سعيد وجمعه درويش واحمد مانع ومحمد افيلاي وعبدالله نوح وكوفي ميشاك وفهد نصيب وبقية الرفاق أن يؤكدوا على نواياهم في إعادة الأزرق للمكانة المرموقة التي يطمح بها عشاقه ومحبوه ، فيما يغيب عن بوشر ظهيره الأيسر هاني خليفه بسبب الإيقاف وهو أحد اللاعبين المؤثرين في صفوف أصفر مسقط نظرا لعطاءاته المجيدة التي ظهر عليها في مباريات هذا الموسم .

لقاء متكافئ بذكريات حزينة

الخابورة والسيب وجها لوجه في مجمع صحار عند السابعة والربع مساء اليوم … مباراة بذكريات حزينة للطرفين قبل عدة مواسم … في ذات الملعب سقطا معا إلى الدرجة الأولى بعد تعادلهما في تلك الأمسية … لكن الوضع اليوم يختلف تماما … فالوقت لا زال باكرا عن الحديث (السلبي) … فنحن في الجولة العاشرة لدوري عمانتل للمحترفين … الخابورة صاحب الأرض والجمهور يدخل المباراة بنشوة الإنتصار على حساب بوشر رفيق دربه في هذا الموسم ليصعد الفريق للمركز السابع برصيد (14) نقطة … فيما السيب يدخل اللقاء وهو ياني من جراحات خسارته أمام فنجاء 2/3 وهي الخسارة التي وضعته في المركز الثاني عشر برصيد (8) نقاط فقط لاغير .
صاحب الارض والجمهور يأمل في الاستفادة من نشوته وبالتالي الوصول للنقطة (17) وهي النقطة التي ستضعه في دائرة المنافسة على المراكز المتقدمة خاصة وأن لديه من الرغبة الجامحة الكثير أظهرها في مجموعة من شبابه الواعدين في الصفوف الصفراء ، في حين يأمل السيب في الخروج من المأزق الحالي الذي وقع فيه بتراجعه المخيب للآمال للمراكز المتأخرة والوصول للنقطة (11) وهي التي ستعيده للواجهة مجددا وتعطي للاعبيه دفعة معنوية في تلافي الأخطاء القادمة والاستفادة من توقف الدوري عقب نهاية الجولة القادمة في مراجعة الحسابات والبدء في رسم استراتيجية عمل جديدة تنقذ الإمبراطور من براثن العودة للمظاليم بعد العودة للاضواء مجددا .
الخابورة يدخل اللقاء وهو من يعاني الكثير من الاصابات وخاصة في شأن الخطوط الخلفية ، حيث يغيب ثاني الرشيدي للاصابة والحارس عبدالكريم الحوسني ، لكن وجود مهند الزعابي وسامي غروب وباسم القطيطي الذي تواجد في حراسة الخابورة أمام النهضة كلهم في جاهزية تامة للذود عن الشباك ، الخابورة له (11) هدف أي بمعدل هدف وربع في المباراة وهو معدل ليس بالجيد بعد أن تراجعت عطاءات أحمد سلامة في الشق الهجومي ، فيما سجلت في شباكه (9) اهداف بمعدل هدف في كل مباراة ، وبالتالي يجب عليه تفعيل الشقين بشكل عاجل حتى يستطيع الخابورة مواصلة مشواره بنجاعة نحو تحقيق مبتغاه في الموسم الأول بدوري المحترفين بعد العودة .
السيب هو الآخر ليس بأفضل حالا من منافسه اليوم ، حيث يغيب عن صفوفه كل من خالد البرجاوي واحمد الحاج وأنس الفارسي للإصابة مع إحتمالية عودة سلطان الجلبوبي ، فيما يعود الحارس الاساسي التنزاني جمعه من الاصابة ، وهو أمر مقلق للمدرب السوري عمادالدين دحبور الذي سيقود الفريق للمرة الأولى رسميا بعد استلام زمام الامور بالفريق السيباوي الذي يعاني في الشق الدفاعي بعد أن ولجت مرماه (13) هدفا وكذلك عدم نجاعة هجومية بعد أن سجل لاعبوه (7) أهداف فقط في المباريات التسع .
طموحون مختلفون … ونقاط ثلاث تبحث عن قاطفها … فهل يواصل الخابورة حصاد النقاط أم أن السيب يستعيد نغمة الانتصار مجددا !!!

إلى الأعلى