الثلاثاء 13 أبريل 2021 م - ٣٠ شعبان ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / الأولى / منطلق لمستقبل المنطقة الواعدة

منطلق لمستقبل المنطقة الواعدة

مع جاهزية مشروع إمدادات الغاز من سيح نهيدة إلى المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم, فإن ذلك يمثِّل منطلقًا للمشروعات التي ترسم مستقبل المنطقة الواعدة؛ لما لهذا المشروع من أهمية في توفير احتياجات هذه المشاريع من الطاقة.
فالمشروع الذي بلغت تكلفته الإجمالية ما يقارب 98 مليون ريال عماني، وتعمل مجموعة “أوكيو” على تشغيله؛ باعتبارها المشغِّل والمالك الحصري لمنظومة نقل الغاز في السلطنة بالكامل، يتضمن مرافق محطة إمداد الغاز بالدقم والتي تزود حاليًّا كلًّا من شركة مصفاة الدقم والصناعات البتروكيماوية “OQ8″ وشركة المرافق
المركزية عبر خط أنابيب قطره 36 بوصة وبطول 221 كم.
كما تشتمل مرافق المشروع على محطة إمداد الغاز بالدقم وخطوط أنابيب الجاهزة للمشاريع المستقبلية في المنطقة بقياس 32 بوصة و18 بوصة.. كما تبلغ السعة الاستيعابية القصوى لخط الأنابيب الجديد (221 كم، بقطر 36 بوصة) 25 مليون متر مكعب من الغاز في اليوم.
وسيعزز توافر إمدادات الطاقة من مميزات المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم ليضاف إلى موقعها المتميز القريب من ممرات التجارة الدولية.
كذلك فإن هذا المشروع يُعدُّ تعظيمًا للقيمة المضافة لثروات السلطنة من الغاز الطبيعي، حيث إن هذه الإمدادات سيتم استخدام الطاقة الناتجة عنها في صناعات تحويلية وإنتاجية تدعم التنويع الاقتصادي.
ويضاف إلى ذلك أيضًا دعم المشروع للصناعات المحلية، حيث تم تغليف أكثر من 19 ألف أنبوب محليًّا في مصنع الأنابيب بصحار، ثم نقلها برًّا إلى موقع الإنشاء من خلال أكثر من 3800 ناقلة في فترة زمنية قياسية.
المحرر

إلى الأعلى