الأربعاء 12 مايو 2021 م - ٢٩ رمضان ١٤٤٢ هـ
الرئيسية / المحليات / استعدادات مكثفة لبلدية ظفار لاستقبال شهر رمضان المبارك

استعدادات مكثفة لبلدية ظفار لاستقبال شهر رمضان المبارك

صلالة ـ من أحمد أبو غنيمة:
بدأت بلدية ظفار استعداداتها المكثفة لاستقبال شهر رمضان المبارك بتكثيف جهودها في مختلف مجالاتها الخدمية، من خلال الدوائر المختصة بالبلدية وذلك لما تشهده الأسواق من زيادة في حركة شراء اللحوم والمواد الغذائية خلال هذه الفترة، وسعيًا منها نحو إيجاد بيئة صحية ونظيفة من خلال متابعة الالتزام بالاشتراطات الصحية وتنفيذ قرارات اللجنة العليا للتعامل مع فيروس كورونا (كوفيد ـ 19)، الأمر الذي يتطلب تسخير كافة الإمكانيات ومضاعفة الجهود لمتابعة تطبيق الاحترازات الصحية للوقاية من انتشار الوباء حرصا على سلامة الجميع.
الشؤون الصحية
في مجال الرقابة الصحية قامت دائرة الشؤون الصحية بالمديرية العامة لبلدية صلالة ممثلة بالأقسام المختصة بوضع خطط وبرامج لتنفيذ حملات التفتيش الصحي المفاجئة ومراقبة محلات اعداد وتداول الأغذية التي تمارس في الأسواق والأماكن العامة، ومتابعة تطبيق الاشتراطات الصحية المعمول بها في البلدية، واستخراج التراخيص والبطاقات الصحية اللازمة لمزاولة النشاط، وتشكيل لجان مختصة بالرقابة على بيع اللحوم والمنتجات الغذائية والخضراوات والفواكه بالأسواق وتنظيم البائعين بأسواق البلدية والتأكد من الالتزام بالاشتراطات الصحية، وتكثيف الزيارات على مطاعم الولائم وسحب عينات من المياه المستخدمة في طهي الأطعمة وتكثيف الزيارات على مصانع المياه والأغذية، وسحب عينات من منتجاتها للوقوف على مدى صلاحيتها للاستهلاك الآدمي ومطابقتها للمواصفات، بالإضافة إلى تكثيف الزيارات على محلات بيع اللحوم والأسماك والمقاهي والمخابز ومتابعة بلاغات الخط الساخن طوال أيام الأسبوع والقيام بحملات مشتركة مع جهات حكومية أخرى مثل وزارة العمل وهيئة حماية المستهلك وشرطة عمان السلطانية.
النظافة العامة
وفي مجال النظافة العامة تواصل بلدية ظفار ممثلة بدائرة النظافة حملات إزالة المخلفات والمشوهات لكافة الأحياء السكنية والتجارية والصناعية والشوارع العامة. وتكثيف العمل بالأسواق العامة وخصوصًا السوق المركزي بصلالة وسوق المواشي. حيث تكثر المخلفات نتيجة كثافة عملية الشراء والإقبال المتزايد على شراء اللحوم والسلع الغذائية وتتابع فرق تفتيش النظافة العامة الالتزام والتقيد بالنظافة أمام واجهة المحلات التجارية.
المسلخ المركزي
ومن جانب آخر وتزامنا مع قدوم شهر رمضان المبارك يواصل المسلخ المركزي تعزيز جهود الرقابة الصحية على صحة وسلامة الذبائح، وضمان توفير خدمات الذبح للمستهلكين وفق الإجراءات الاحترازية للوقاية من تفشي وباء كورونا، ويقوم المختصون في المسلخ المركزي بالمتابعة المستمرة والرقابة الصحية على سلامة وصحة الذبائح من خلال تكثيف الجهود لتنفيذ وتطوير الاعمال لتلبية خدمة المستهلكين وفق خطط بلدية ظفار لمواكبة زيادة الطلب على اللحوم خلال هذه الفترة، وذلك بتأمين نظافة مرافق المسلخ والتزام العاملين به بكافة الاحترازات والاشتراطات الصحية وجاهزيته بزيادة عدد عمال النظافة والقصابين لتخفيف الازدحام وصيانة جميع مرفق المسلخ، والكشف البيطري للحيوانات قبل وبعد الذبح.

إلى الأعلى