الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في الجولة الـ11 لدوري عمانتل للمحترفين .. العروبة للاحتفاظ بالصدارة وظفار لا مفر من اللعب بكل جدار ة
في الجولة الـ11 لدوري عمانتل للمحترفين .. العروبة للاحتفاظ بالصدارة وظفار لا مفر من اللعب بكل جدار ة

في الجولة الـ11 لدوري عمانتل للمحترفين .. العروبة للاحتفاظ بالصدارة وظفار لا مفر من اللعب بكل جدار ة

السيب جاهز للكشف عن قدراته والنصر لمواصلة انتصاراته

السويق للابقاء على صحوته والشباب لن يفرط فى فرصته

بوشر وصحار ينشدان الامساك بطوق النجاة والفوز بأهم امتحان

متابعة : صالح البارحي وعبدالعزيز الزدجالي ويحيى المعمري وعوض دهيش :
أمسية جديدة من أماسي دورينا … (4) لقاءات مثيرة للغاية … شعار النقاط الكاملة صريح وواضح ولا يحتاج إلى توضيح أكثر مما يتضح من جدول الترتيب بنهاية الجولة العاشرة … هناك من يسعى للمقدمة وهناك من يسعى للدفء وآخرون يبحثون عن الأمان والاطمئنان قبل فوات الأوان … وبين هذا وذاك طموحات وخطط واستراتيجيات وعمل منه المتقن ومنه المنقوص ومنه ما يحتاج إلى لمسات بسيطة حتى يكتمل من أجل الوصول للمنال بنهاية المطاف ..
بوشر وصحار يقصان شريط مباريات اليوم من مجمع بوشر بالتزامن مع لقاء السيب والنصر بإستاد السيب الذين سيجريان عند الرابعة وأربعين دقيقة … فيما قمة الجولة ستكون على نسمات هواء العفية العليل عندما يلتقي العروبة مع ظفار في مجمع صور … ولقاء أبناء العمومة يجمع بين السويق والشباب في إستاد السيب عند السابعة والربع … فيما تختتم مباريات هذه الجولة بلقاء واحد يحتضنه مجمع بوشر مساء الغد بمواجهة فنجاء والخابورة عند السابعة إن شاء الله تعالى .

قمة منتظرة

قمة الجولة تحكيها دقائق المباراة التي ستجمع بين العروبة المتصدر لدورينا برصيد (20) نقطة والذي لم يتذوق طعم الخسارة خلال الجولات الخمس الأخيرة والعائد من تعادل سلبي أمام صحار في الجولة الماضية مع نظيره ظفار الذي يحتل المركز الخامس برصيد (16) نقطة وهو الفريق الذي لم يلعب مباراته بالجولة أمام النهضة نظرا لأسباب ستحكيها قرارات اللجان القانونية في الإتحاد خلال الأيام القليلة القادمة ، في حين واصل المارد العرباوي مسيرة في مسابقة الكأس الغالية بوصوله لدور الـ 16 عقب تغلبه على مرباط بصعوبة في لقاء الثلاثاء الماضي بذات ملعب مباراة اليوم ، فيما (صعق) المنافس بخسارة قاسية أمام السيب بثلاثية نظيفة بإستاد السعادة أخرجته من ذات الدور وبنتائج سلبية عديدة تحدثت عنها جماهيره في الفترة التي أعقبت تلك المواجهة .
لقاء التاريخ … لقاء القوة … لقاء التكافؤ … لقاء الصدارة … لقاء العودة … لقاء الإثارة … عناوين من وجهة نظري الشخصية تستحق أن نطلقها على مواجهة العروبة وظفار عند السابعة مساء اليوم بمجمع صور ، فالأول وهو صاحب الأرض والجمهور يطمح في الوصول للنقطة (23) وهي التي تخوله للبقاء في صدارة دورينا حتى موعد انطلاقته الجديدة بعد العودة من التوقف الاضطراري له دون شريك ، والثاني يأمل في تحقيق هدفين سريعين أولهما تسجيل ردة فعل على الخروج الحزين من مسابقة الكأس الغالية واستعادة الروح المعنوية للاعبين ، وثانيها هو الوصول للنقطة رقم (19) وبالتالي فرملة المتصدر والإقتراب منه مع بقاء مباراة أخرى له أمام النهضة لم تحسم نتيجتها بعد وإن كانت المصادر تشير إلى أحقية ظفار بالنقاط الكاملة وهو ما يعني تصدره للدوري بفارق نقطتين في حالة حدث ذلك ومنحت النقاط لظفار المتربص ، وحينها سيبدأ الفريق الأحمر في رسم خطة عمل مختلفة من أجل العودة لمنصات التتويج بألقاب دورينا بعد طول انتظار .
العروبة سيفتقد في مباراة اليوم ثلاثة من أبرز لاعبيه وهم ناصر الشملي وحسن مظفر واحمد القلهاتي للإصابة ، فيما سيفتقد ظفار لخدمات لاعب وسطه القوي محب عوض للإيقاف وهو عنصر مؤثر كذلك ، إلا أن الاستعدادات الأخرى بعيدا عن أي جوانب أخرى قد تؤثر على مسيرة الفريقين تسير في الطريق الصحيح بقيادة الفرنسي فيليب الذي عاد لقيادة دفة العروبة مجددا بعد رحلة سفر سريعة وحقق معه انتصارا على مرباط في الكأس الغالية ، والبرتغالي بيتر جيجو الذي يأمل أن تكون نهايته سعيدة مع الزعيم الذي يعلم تماما بأن المواسم الأخيرة كانت عجافا بالنسبة له رغم كل التعاقدات والصفقات التي أبرمها لكنها بلا فائدة تذكر .
الجماهير العرباوية باتت تعي تماما بأن فريقها المحبوب يمتلك العناصر الكافية لتقمص دور البطل في هذا الموسم سواء في الكأس أو الدوري ، فهو يمتلك الأدوات الرئيسية لتحقيق الهدف المنشود ، فعندما نتحدث عن الجهاز الفني فهو محترف ، وعندما نتحدث عن المجموعة الحالية من اللاعبين فهم نجوم الكرة العمانية على الإطلاق فهناك عيد الفارسي واحمد كانو وسعد سهيل واحمد سليم وعبدالسلام عامر وناصر الشملي وهما سداسي المنتخب الأحمر ومعهم أسماء شابة وخبيرة بارعة تعطي الإضافة للفريق العرباوي ، لذلك بدأت هذه الجماهير تكثيف المطالب بالتواجد خلف المارد العرباوي في مهمته بهذا الموسم ، ومن المتوقع أن يظهر ذلك جليا في مباراة اليوم التي من المنتظر أن تشهد حضورا جماهيريا غير مسبوق خلال المواسم الأخيرة للفريق الأخضر ، فالتجهيزات وشحذ الهمم تؤكد ذلك بصريح العبارة .
حسين الحضري وهاني الضابط وحمود السعدي وبسام الرجيبي وسامي مبارك ومصعب بلحوس ونبيل عاشور تنتظرهم اليوم مواجهة مثيرة أمام العروبة ، لذلك يقع على عاتقهم الكثير من الجهد والعمل حتى تعود الأمور لنصابها قبل استفحال النتائج السلبية وآثارها على مسيرة الفريق الأحمر خاصة في الوقت الحالي من التراجع في نتائج الزعيم … فهل ينجح العروبة في إيقاف أحد أقوى ملاحقيه وينفرد بالصدارة بعيدا عن متناول الجميع حتى إشعارا آخر ام أن الزعيم يعود عبر بوابة المارد وينفض غبار نتائجه المخيبة للآمال في الفترة الأخيرة !!!

عبدالله جميل : العروبة جاهز فنيا ومعنويا

تحدث إلينا عبدالله جميل مدير الفريق الكروي الأول بنادي العروبة عن مواجهة فريقه اليوم أمام ظفار : الفريق استعد جيدا لمباراة اليوم أمام ظفار كباقي المباريات ، لم تكن هناك راحة بعد مباراة الكأس مع مرباط ، حيث قام الجهاز الفني بعملية استشفاء للاعبين الذين لعبوا المباراة كاملة ، وقد تدرب الفريق أمس بدون اللاعبين الذين يعملون خارج المحافظة ، والحمد لله معنويات اللاعبين مرتفعة ، والفريق جاهز فنيا ومعنويا ويبقى التوفيق بيد الله .

علي الرواس :
مطلوب من ظفار العودة الى سكة الانتصارات
شدد الشيخ علي بن أحمد الرواس الداعم اﻷول لنادي ظفار على اهمية مباراة فريقه ظفار مع العروبة والتي ستقام اليوم وأكد ثقته في ظهورهم بمظهر جيد و قال إننا على ثقة كبيرة في اللاعبين والوقوف الى جانب الفريق في منافسات دوري عمان تل للمحترفين وهو يواصل ويستأنف مشواره في مباراة قمة الدوري المرتقبة هذا المساء والتي تجمعه بشقيقه فريق العروبة معتبرا أنها مباراة المنافسة على الصدارة وان فريقه ﻻتفصله سوى نقطة واحدة عن المتصدر العروبة ﻹيمانه أن فريقه كاسبا لنقاط مباراة النهضة المنسحب التي لم تقم في الجولة الماضية بعد رفض نادي النهضة لعب المباراة معترضا على تأخرها عن موعدها اﻷصلي وأشار الشيخ علي الرواس أنه يثق في لجان إتحاد الكرة إلى أنها ستنصف بالتأكيد فريقه في هذه المباراة التي تعد تفاصيلها واضحة للجميع وﻻ لبس فيها سواء من حكم ومراقب المباراة ورئيس لجنة المسابقات وكل المختصين …ومن هنا تأتي أهمية هذه المباراة مع العروبة التي ستستعيد الفريق الى سكة الانتصارات والمنافسة على لقب الدوري بعد الخروج غير المتوقع من مسابقة الكأس الغالية وأن فريقه تجاوز التعثر في محطة الكأس وأن المعنويات مرتفعة و في أوج قمتها ..وأشار الرواس إلي أنه يجدد الثقة في فريقه وفي قدرته على كسب لقب الدوري ويؤكد وقوفه ودعمه الدائم و المستمر للزعيم ظفار..وتمنى الرواس ان يقدم الفريقان ظفار والعروبة مباراة تليق بمستواهما ومكانتهما وما يضمانه من كوكبة كبيرة من أبرز نجوم الكرة العمانية وثانيا أن مباريات الفريقين عادة ما تحفل بالندية والقوة واﻹثارة وهي مباراة فض الاشتباك فهي ستحدد المتصدر للدوري هل يحتفظ العروبة بصدارته او يخطفها الزعيم ونثق هنا في قدرة نجوم فريقنا بفضل الله على كسب المباراة والصدارة ليواصلوا مشوارهم لنيل لقب الدوري هذا العام إن شاء الله عن استحقاق وجدارة .

فيصل الرواس : عملنا ما بوسعنا وننتظر النتيجة ردة فعل الزعيم
قال فيصل الرواس المشرف على جهاز الكرة بنادي ظفار : حاولنا جهدنا كإدارة لإخراج اللاعبين من الأجواء السلبية لمباراة الكأس مع الانتقاد الايجابي لهم وللمستوى الذي لم يرض به أي عاشق لهذا الكيان الكبير .
اللاعبون يعرفون تماماً أن الجميع ينتظر ردة فعل الزعيم الإيجابية بعودة الروح أولاً وتقديم مستوى يرضينا جميعاً و يعلمون أن العروبة هو النادي المتصدر لدوري عمانتل للمحترفين و أن النتيجه الإيجابية في الشرقيه سيعطي الفائز دافع معنوي كبير لتكملة المشوار .
لقاء الهروب الكبير

لقاء الهروب الكبير الذي سيجمع بين بوشر صاحب المركز الأخير برصيد (6) نقاط والقادم من خسارة قاسية أمام النصر برباعية نظيفة في الجولة الماضية مع صحار الذي يحتل المركز الحادي عشر برصيد (9) نقاط والقادم من تعادل سلبي مع العروبة بمجمع صحار أمام مرأى جماهيره ومحبيه العاشقين للون الأخضر حتى النخاع …
بوشر بدأ دورينا قويا وحصل على الكثير من الإطراء وحقق مفاجأة من العيار الثقيل بعد أن أطاح بصحم في مجمع بوشر بهدف نظيف في الجولات الأولى للدوري ، إلا أنه بدأ مرحلة التراجع الكبير تدريجيا وأصبح أحد الفرق التي يتهددها الهبوط المباشر لدوري المظاليم الذي قدم منه في الموسم الماضي بعد أن فضل البقاء في المركز الأخير بنهاية الجولة الماضية …
عوامل كثيرة ساهمت في تراجع الفريق الأصفر أولها الفجوة التي أحدثها تصريح مدربه السابق ثائر عدنان في المؤتمر الصحفي الذي أعقب خسارة الفريق أمام النهضة برباعية نظيفة هناك في البريمي ، لتبدأ نتائج التراجع بالنسبة له تتواصل وهنا أعني في دورينا ، قبل أن يصل مجلس إدارته لقناعة تامة بالإستغناء عن المدرب وإعطاء الصلاحيات لمساعده جمال بخش الذي قاد الفريق في مباراتين حتى الآن ، خسر الأولى أمام النصر برباعية نظيفة قبل أن يخسر لقاء دور الـ 16 للكأس الغالية أمام الخابورة بهدفين نظيفين بمجمع صحار مساء الثلاثاء المنصرم ، وبالتأكيد فإن الوضع الذي يمر به بوشر حاليا هو أمر عصيب ويحتاج إلى عمل كبير حتى يخرج الفريق من المأزق الذي حل به بين عشية وضحاها بعد أن كان فارسا مجيدا ، كما جاء تدخل آخر لمجلس الادارة بالاستغناء عن بعض الأسماء التي تعاقد معها في الفترة السابقة وهناك مساع كبيرة لتعاقدات جديدة ستشهدها القائمة الصفراء في القسم الثاني لدورينا الذي ينذر بصراع مثير كلا في مسعاه بين أنديتنا بطبيعة الحال .

أما في صحار ، فقد تغير الحال بعد الجولة التاسعة التي لعب فيها الأخضر بكل قوته واستطاع تحقيق الفوز الأول له في دوري هذا الموسم وانتزع ثلاث نقاط ثمينة من النهضة ، ودخل مواجهة العروبة في مباراة الأسبوع العاشر بتحد كبير أمام متصدر الدوري واستطاع فرض التعادل عليه والظفر بنقطة ثمينة وصفها مدرب صحار ابراهيم اسماعيل ( نقطة من فم الأسد المتصدر يعتبر مكسبا ) ، وها نحن اليوم في الأسبوع الحادي عشر من الدوري والصحاري يمر بمرحلة تحول إلى الأفضل يستطيع بها تحقيق النتائج الإيجابية التي ترضي الجماهير وتساعد على كسب النقاط والتقدم إلى الأمام .
بدأت تحضيرات صحار لمواجهة اليوم مع بوشر بعد غلق ملف مباراة العروبة وبحضور جميع العناصر والتفاف إداري كبير حول الفريق لزرع الثقة ورفع الروح المعنوية ،أسبوع كامل حضر فيه الأخضر برجاله لخوض مباراة تعني لصحار الشئ الكثير بالنظر إلى مركز الفريقين في جدول الترتيب ورصيد النقاط ، صحار استفاد من خروجه من بطولة الكأس للتركيز في مباريات الدوري وعينه على الإرهاق الذي يعاني منه بوشر الذي لعب مع الخابورة في بطولة الكأس وخسر بهدفين .
المدرب الوطني ابراهيم اسماعيل ركز في التدريبات على تمارين رفع اللياقة البدنية مع الجمل التكتيكية وطريقة تطبيقها في مباراة اليوم وعالج أخطاء المدافعين وعمل مع لاعبي خط الوسط على صناعة الفرص وبناء الهجمات ، ودرب المهاجمين على استغلال الفرص وترجمتها إلى أهداف ، وقدم بعض التوجيهات والملاحظات إلى اللاعبين .
الفريق لم يتدرب بالأمس واكتفى بالراحة الاجبارية نظراً لظروف السفر مساء البارحة إلى العاصمة مسقط .
بوشر وصحار كلاهما أحوج للنقاط الكاملة دون نقصان … فالتعادل بمثابة الخسارة ولا يخدم مطامعهما إطلاقا … فهل يواصل صحار نشوته أم أن بوشر يعصف بجراحاته بعيدا ويبدأ في استعادة الثقة بالنفس ونغمة الانتصار !!!

الاستعدادات جيدة

وحول مباراة اليوم قال ابراهيم اسماعيل البلوشي مدرب صحار : أكملنا استعدادنا بشكل جيد لمواجهة بوشر الذي نحترمه ونقدره ، بوشر فريق منظم وقوي ونعلم جيداً رغبته في الفوز رغم نتائجه غير المرضية التي حققها حتى الآن ، ولكن نحن نطمح للفوز وحصد النقاط الثلاث ، مهما كانت الأسماء التي ستتواجد في بوشر فسنعمل على غلق المساحات ، فريقي جاهز لهذه المواجهة بكل قوة بعد الأداء القوي أمام العروبة المتصدر في الجولة العاشرة و التي انتهت بالتعادل السلبي وكنا الأقرب للفوز لولا سوء الطالع والأخطاء التحكيمية القاتلة ،علينا نسيان ما فات والتفكير في مباراة اليوم .
فريقي مكتمل الصفوف باستثناء معتصم الشبلي الذي سيغيب بداعي الإصابة وسيكون المهاجم السوري محمد فارس إضافة جديدة للمجموعة بعد تعافيه من الإصابة ، و أضاف البلوشي : وجهت اللاعبين إلى تقديم كل ما لديهم من جهد وعطاء داخل المستطيل الأخضر وبذل الغالي والنفيس في هذا اللقاء الهام ، فالفوز وحده مطلبنا لكي نحسن وضعنا بجدول الترتيب وتقديم هدية بسيطة لجماهيرنا الوفية التي تساندنا وبكل قوة وتقطع المسافات وهذا الشيء ليس بغريب عليهم ، نحن نشكر الجميع وسنقدم ما يرضي أبناء صحار.

صحار بخير

تحدث خلفان البلوشي المدير الكروي بنادي صحار عن الظروف التي يمر بها الأخضر وقال : صحار بخير و ليس هناك قلق عليه ، الجميع يعمل كفريق واحد واللاعبون متعاونون مع الجهاز الفني والإداري ومجلس الإدارة يقوم بدور كبير ، وأقدم شكري إلى لجنة دعم الفريق الأول التي تسعى لتهيئة المناخ المناسب للعمل بأريحية وتساعد على توفير ما يلزم وتقدم الدعم اللازم للفريق ، مباراة اليوم تعني لنا الكثير ، المستوى متقارب من حيث المراكز ورصيد النقاط ، وصحار قادر على انتزاع الفوز .

قادرون

قال طارق الذهلي لاعب وسط صحار : فريقنا اكتسب الثقة بعد الفوز الأول على النهضة في الجولة التاسعة واستطاع أن يفرض التعادل على المتصدر العروبة ولعبنا بقوة وكنا الأقرب للفوز ، أما بوشر يعاني الأمرين ، وخسر مباراتين متتاليتين ، خسر من الخابورة بهدفين في الأسبوع التاسع ، و خسر من النصر بأربعة أهداف في الجولة الماضية ، فوزنا على بوشر يبعد المسافة بفارق 6 نقاط ، لذا سنبذل جهدنا للتغلب عليه والله الموفق .

غياب

يفتقد صحار اليوم لجهود المتميز والمجتهد معتصم الشبلي الذي سيغيب عن المباراة بداعي الإصابة التي تم تشخيصها بأنها شد عضلي في العضلة الخلفية وقرر على أثرها طبيب الفريق الراحة التامة وعدم المشاركة أمام بوشر ، وحول هذا الغياب قال معتصم : الحمد لله على كل حال وأنا بخير ، إصابتي بسبب الشد في العضلة وطبيب الفريق يبذل جهده وأنا متواجد معه باستمرار وأنفذ البرنامج العلاجي الذي وضعه لي ، مباراة اليوم تعني لنا الكثير والشباب لن يقصروا أبداً والبركة بمن حضر ، غيابي لن يؤثر على أداء المجموعة ،وسأتواجد في المدرجات لمساندة زملائي وقادرين على العودة من بوشر بالنقاط الثلاث .

ثـقــة

وضع مدرب صحار ابراهيم اسماعيل ثقته في داؤد الكحالي حارس الفريق الأولمبي ليكون في العرين الأخضر في مباراة العروبة في الجولة العاشرة ومن المتوقع أن يزج به اليوم أمام بوشر نظراً للمستويات العالية التي يقدمها الكحالي في مباريات الدوري الأولمبي ودوري عمانتل للمحترفين ، وهذا يعني أن الحارس السوري محمود اليوسف سيتواجد في دكة البدلاء.
عتاب

وجه محمد بن ظاعن الروشدي رئيس مجلس جماهير صحار رسالة عتاب إلى لجنة الانضباط حول قرار الإنذار الأخير لجماهير صحار حول قنابل الدخان كما استغرب من إحدى المقالات التي جاءت لمهاجمة جماهير صحار وكأن المقالات نفدت من الوسط الرياضي ولم يبق إلا جمهور صحار يصعد الكاتب على ظهرهم إلى سلم الشهرة ، وأضاف الروشدي : المقال الذي صدر في إحدى الصحف المحلية صدم الشارع الرياضي عندما قال كاتبه إن قصاصات الورق بعد رميها ظلت بعد المباراة في ملعب مجمع صحار وظل معها عمال المجمع حتى ساعات طويلة من الليل لكي يجمعوها وهذا الكلام عار من الصحة تماماً والحقيقة أنه بعد رمي قصاصات الورق قبل بداية الشوط الثاني انطلق عمال المجمع وجمعوا كل القصاصات ووضعوها في أكياس القمامة ، وسؤالي للكاتب : إذا كانت الأوراق موجودة لماذا لا يكون هناك دليل مع الصور يثبت صحة كلامك ، مجلس جماهير صحار يملك مقطع فيديو يظهر العمال وهم يقومون بعمليات التنظيف قبل بداية الشوط الثاني ، لا نريد تكبير الموضوع أكثر من اللازم ولنبتعد أكثر عن أهداف المصلحة الشخصية .
وحول تجهيزات المجلس لمباراة بوشر قال الروشدي : الحمد لله استعداداتنا جيدة وكالمعتاد ستتواجد رابطة التشجيع للمؤازرة وهناك نية لتوفير حافلات لنقل الجماهير إلى مجمع بوشر، وعملنا على تحفيز الشباب للتواجد اليوم عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي ومنتديات جماهير صحار . ووجه الروشدي شكره للجماهير الصحارية ولكافة المحبين والمتابعين للأخضر وقال : ما يهمنا هو أن يبقى صحار في دوري المحترفين وبعد الاطمئنان على البقاء سننطلق إلى الأمام للحاق بفرق الصدارة .

السيب يتربص بالنصر

السيب والنصر وجها لوجه في مواجهة حامية الوطيس يحتضنها إستاد السيب عند الخامسة إلا الثلث مساء اليوم … السيب المنتشي بفوزه الكبير على ظفار في مسابقة الكأس الغالية بثلاثية نظيف بمجمع السعادة استعاد الكثير من كبريائه وثقته بنفسه وهو الأمر الذي سينعكس إيجابيا على مباراة اليوم خاصة وأن الفريق يدخلها وهو في المركز الثاني عشر برصيد (8) نقاط بعد أن خسر مباراته الماضية في الدوري أمام الخابورة 1/2 … فيما النصر القادم من محافظة ظفار بروح معنوية عالية بعد أن حقق هدفين كبيرين أولهما الفوز على بوشر برباعية نظيفة في دورينا مع أداء كبير لنجومه ، والتأهل لدور الثمانية في الكأس الغالية على حساب الاتحاد بركلات الترجيح مساء الثلاثاء الماضي ، وهما نتيجتان ستنعكسان إيجابيا كذلك على الفريق الأزرق الذي يمني النفس بأن يصل للنقطة (20) عبر مواجهة اليوم وهو العدد الذي سيدفع به للصدارة في حالة خدمته نتيجة مباراة العروبة وظفار بمجمع صور مساء اليوم كذلك .
السيب ينظر لمواجهة اليوم بأنها مفتاح الخروج من مراكز المؤخرة والدخول في مراكز الدفء حتى موعد العودة لمنافسات الدوري عقب نهائيات أمم آسيا القادمة ، حيث أن وصوله للنقطة (11) عبر بوابة أحد الفرق المجيدة (النصر) يعني تحقيق أهداف كثيرة ربما تساعده في تحقيقها نتائج الفرق التي تسبقه في الترتيب مثل صحار والنهضة والمصنعة ، لذلك فإن مدربه السوري عماد الدين دحبور يدرك تماما بأن خسارته لأي نقطة في لقاء اليوم يعني معاناة إضافية قد تحتاج إلى وقت أطول عن ذي قبل لإخراج الفريق من مأزق المؤخرة ، لذلك سيعمل على كيفية الحصول على النقاط الثلاث من خلال تألق مجموعة من لاعبيه أبرزهم مازن السعدي وخالد الحمداني وأسامة حديد وعبدالله الشين وعمار البوسعيدي ومهند ابراهيم والذين قدموا مجتمعين أداء استثنائيا أمام ظفار في مسابقة الكأس الغالية ، فيما يبقى على دحبور التيقن بأن المشكلة التي يعاني منها الفريق في الصفوف الخلفية باتت بحاجة إلى حل سريع خاصة وأنها كلفته (15) هدفا في شباكه بنهاية الجولة العاشرة ، ومتى ما وجد مجالا لإصلاح ذلك فإن السيب سيصل لمرحلة أبعد مما هو عليها الآن نظرا للإيجابية التي يتمتع بها الفريق باللعب الجماعي على وجه الخصوص .
النصر من جانبه ، يعلم تماما بأن النقطة (20) بنهاية الجولة الأخيرة قبل التوقف الاجباري للدوري يعد مكسبا كبيرا لنجومه ، ناهيك عن أنه مطمع كبير سيعيد الملك النصراوي للمنافسة على الدوري خاصة وأنه يمتلك عناصر مجيدة للغاية يستطيع من خلالها تخطي عقبة أي فريق منافس شريطة الظهور بإيجابية من قبل قاسم سعيد ومحمد افيلاي وجمعة درويش وعبدالله نوح وكوفي ميشيل واحمد مانع وفهد نصيب وأنور العلوي وبقية الكتيبة الزرقاء ، حيث بات مدربه الروماني ماركيو يعي تماما بأن الفريق الأزرق لديه من الإمكانيات الكثير للمنافسة على اللقب خاصة وأنه يدخل اللقاء بروح معنوية عالية بفوزين متتاليين في مسابقتي الدوري والكأس ، وهما نتيجتان لهما من الدوافع المعنوية الكثير على جماهير الملك النصراوي ولاعبيه في المقام الأول ، وباعتقادي بأنه آن الأوان للفريق الأزرق أن يعود لسابق عهده بعد أن جافى مراكز المقدمة لفترة طويلة من الزمن آخرها تتويجه بلقب الكأس الغالية في عام 2005 على حساب السيب في مجمع صحار بثلاثية لهدف في تلك المواجهة ، ومن خلال القراءة المتأنية لمسيرة نادي النصر بالدوري فإننا نجد الفريق يسير على خطى ثابتة خاصة في المرحلة الأخيرة والتي بدأ من خلالها الفريق لا يفكر سوى في حصد النقاط الكاملة دون نقصان وهي النتائج التي ساهمت في أن نجد النصر في المركز الثاني ، ومن يدري فلربما نراه في الصدارة بحال تعثر العروبة أمام ظفار .
هدفان مختلفان للطرفين ، السيب صاحب الأرض والجمهور يأمل في الخروج من مأزق مراكز المؤخرة ، والنصر الضيف الثقيل يهدف للنقطة (20) والبقاء في صراع الصدارة على اللقب … وبين هذا وذاك صراع مثير بعنوان التكافؤ … فمن يكسب الرهان بنهاية المطاف !!!

علي الخنبشي : السيب يقدم أفضل مستوياته أمام الكبار

وعن استعداد السيب قال علي الخنبشي مساعد مدرب السيب ان فريقه عادة ما يقدم أمام الفرق العريقة مباريات من الطراز العالي فرتم الأداء يرتفع كلما كان الفريق الذي يقابله معروف على مستوى الكرة العمانية فاللاعبون عادة ما يقدمون أفضل مستوياتهم في هذه المواجهات وعلل فوزنا على ظفار بثلاثية في مسابقة الكأس خير دليل على ذلك وهذا الفوز أعطى جرعة معنوية عالية لدى اللاعبين كما أن الفريق في أمس الحاجة إلى النقاط الثلاث بهدف تغير مركزنا ، وأضاف الخنبشي : نعول كثيرا على اللاعبين بالخروج بنتيجة ايجابية فمتى كان اللاعبون في يومهم وعملوا كمجموعة فإن النتيجة ستكون ايجابية وهذا ما ظهر لنا في المباراة التي تفوق بها الفريق أمام ظفار بالكأس الغالية .
الغيابات
سوف يفتقد السيب لخدمات بعض العناصر المؤثرة مثل أنس الفارسي وخالد البرجاوي والذي لم تتقرر بعد بمشاركته من عدمها وهذا ما سيتضح في الحصة التدريبية لهذا اليوم كما ان المحترف السوري احمد الحاج مازال في مرحلة التأهيل .

أبناء العمومة … مواجهة نارية

أبناء العمومة في مواجهة نارية بإستاد السيب بدءا من السابعة والربع … السويق صاحب المركز الثالث عشر برصيد (8) نقاط والعائد من فوز رائع للغاية على حساب صور في الجولة الماضية يلتقي مع نظيره الشباب الذي يحتل المركز السابع برصيد (16) نقطة والعائد من تعادل مثير مع المصنعه بهدف لمثله في الجولة الماضية … مباراة لا تقبل القسمة على اثنين ، فكلاهما يرغبان في حصد النقاط الكاملة بغية تحقيق الهدف المنشود قبل التوقف الاضطراري بطلب من لوجوين لمباريات دورينا حتى عودة الأحمر من أستراليا عقب مشاركته في نهائيات كأس الأمم الآسيوية هناك …
السويق صاحب الضيافة استعاد الكثير من هيبته في الفترة الأخيرة ، ففوزه الأخير على صور بعقر داره بهدف نظيف أعاد الثقة للاعبيه وجهازه الفني الجديد بقيادة عبدالرزاق خيري الذي بدأ يقرأ مكنونات لاعبيه الشباب الذين سيكون لهم شأن كبير مع قادم الوقت خاصة في ظل البحث الحثيث لمجلس ادارة الاصفر بإيجاد بدائل للفريق تساعده في القسم الثاني لدورينا ، وباعتقادي أن الاستعانة بمجموعة لاعبين مجيدين (محليا) ولاعبين أجانب في فترة التسجيلات الجديدة سيعطي الفريق هيبة أكبر وسيدفع به نحو مراكز الأمان رويدا رويدا وهو سيحقق الهدف المنشود بهذا الموسم وهو البقاء بين الكبار على أقل تقدير نظرا للظروفأ الكثيرة التي صاحبت تجهيزات أصفر الباطنة قبل إنطلاقة الموسم الكروي الحالي .
الشباب بعد أن تقدم خطوات كثيرة ووصل إلى مركز الوصافة في سلم الترتيب ، بدأ يتراجع بشكل غريب ، وبدأ نزيف النقاط يصاحب مبارياته تباعا ، وقبلها الخروج من مسابقة الكأس الغالية مبكرا مقارنة بالأسماء الموجودة في صفوفه والقيادة الفنية التي تشرف عليه ، ومن هنا فإن مواجهة اليوم أمام السويق يجب أن يعلمها الفريق الأبيض بأنها على المحك ، فهي طريقه للتقدم صوب مراكز المقدمة خاصة في حال خدمته نتائج الفرق التي تسبقه في جدول الترتيب ، وهي التي ستعيد ثقة اللاعبين بأنفسهم بعد تراجع نغمة الانتصارات عن ذي قبل ، وقبلها التأكيد على نجاح اختيارات مجلس ادارته للاعبين المحليين أو المحترفين على حد سواء ، فقد بات على محمد الغساني ومحمد السيابي ولوكاس وجابر العويسي ويوسف شعبان ومرشد خميس وبقية الرفاق تقديم الشكل الحقيقي للصقور ، وبإعتقادي متى ما عاد الفريق لواقعيته وعطاءاته المجيدة المعروفة عنه فإنه سيكون الرقم الصعب في الدوري ، وبإمكانه إعادة سيناريو المباراة الفاصلة التي دخلها أمام فنجاء قبل ثلاثة مواسم من الآن والتي من خلالها حصل على وصافة الدوري بعد أن خذلته الركلات الترجيحية في نهاية المطاف .
زكي عبيد ومحمد الغساني أبناء السويق الذين قدموا للاصفر الكثير في المواسم السابقة وكانوا أحد أسباب تألقه وتفوقه وإحرازه للألقاب يواجهون فريقهم اليوم وهم بشعار الشباب ، فهل ينجحون رفقة مبارك سلطان في فرملة السويق بقيادة عبدالرزاق خيري عن تحقيق انتصار ثان قبل التوقف !!!

الحارثي : نسعى للانتصار رغم صعوبة المنافس

قال عبدالله الحارثي مدير الفريق الكروي الأول بنادي السويق عن مواجهة فريقه اليوم أمام الشباب : الحمد لله الفريق حقق نتيجة إيجابية في المباراة الماضية أمام صور ، وانعكس ذلك إيجابيا على نفسيات اللاعبين بطبيعة الحال خاصة وأننا تخطينا المركز الأخير ، وقد بدأنا الاستعداد لمباراة اليوم أمام الشباب عقب نهاية مباراتنا مع صور ، فقد خلد الفريق لراحة يوم واحد فقط وبعدها بدأنا التدريبات بقيادة المدرب عبدالرزاق خيري بحضور جميع اللاعبين ، ونأمل اليوم أن نحقق نتيجة إيجابية ونحصد النقاط الثلاث كاملة برغم من صعوبة المنافس ، حيث يملك لاعبين مميزين وجهازا فنيا كبيرا .

إلى الأعلى