السبت 21 أكتوبر 2017 م - ١ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / ليبيا: مليشيات(المؤتمر) تتوعد حفتر وتدعو لتسليم (الموانئ) سلميا

ليبيا: مليشيات(المؤتمر) تتوعد حفتر وتدعو لتسليم (الموانئ) سلميا

طرابلس ـ وكالات: توعد رئيس العمليات المشتركة التابعة للمليشيات المدعومة من المؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته – محمد الأجطل اللواء المتقاعد خليفة حفتر مؤكدا أن نهايته (حفتر) ستكون كـنهاية القذافي، مستبعدا أن تؤدي الحرب الدائرة إلى تقسيم ليبيا. معربا عن رغبتهم في إنهاء الصراع الدائر في الحقول النفطية شرق ليبيا بتسليم الموانئ النفطية بشكل سلمي، مشيرا إلى أنهم سوف يضطرون اللجوء للقتال إذا لم يفض السلم إلى حل. ونفى الأجطل قيام قوات “عملية الشروق” بأي طلعات عسكرية جوية، أوقصفهم أي موقع للطرف الآخر، مؤكدا عدم امتلاكهم لطائرات حربية مقاتلة، مضيفا إن الطائرات تم قصفها في حرب التحرير بواسطة الناتو، وأن ليبيا لاتزال تحت الحظر الأمر الذي يعيق استجلاب أي طائرات أو قطع غيار جديدة في الوقت الحالي. وأوضح الأجطل لوكالة الأنباء الألمانية(د.ب.ا) إن قواته على مشارف ميناء السدرة النفطي بعد وصولها “سرت”، مضيفا إنها تراجعت حوالي ثلاثة كيلومترات خوفا من حدوث انفجار في الميناء. من جهته، قال المتحدث باسم قوات المؤتمر الوطني إن الهدف من العملية هو تحرير الموانئ النفطية وتسليمها للدولة على حد قوله . مشيرا إلى أن العملية هي قوة “برية فقط” ونفى قيامهم بأي استهداف جوي من انطلاقها، ومؤكدا رغبتهم في فض النزاع سلميا. وأوضح ” من الصعب تحديد سقف زمني لانتهاء العملية لأننا لا نريد مواجهات عسكرية داخل المؤسسات النفطية التي من شأنها إلحاق الضرر بها”، مؤكدا انطلاق العملية من مبادئ ثورة الـ17 من فبراير ولتصحيح مسار الثورة وصولا لبناء الدولة الليبية.

إلى الأعلى