الجمعة 26 مايو 2017 م - ٢٩ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / أميركا تتهم كوريا الشمالية بالقرصنة على (سوني بيكتشرز) .. وتدرس الخيارات
أميركا تتهم كوريا الشمالية بالقرصنة على (سوني بيكتشرز) .. وتدرس الخيارات

أميركا تتهم كوريا الشمالية بالقرصنة على (سوني بيكتشرز) .. وتدرس الخيارات

واشنطن ـ وكالات: اتهمت الولايات المتحدة كوريا الشمالية بالوقوف وراء عملية القرصنة التي تعرض لها موقع سوني بيكتشرز فيما يدرس البيت الأبيض خيارات الرد.
وصرح مكتب التحقيقات الفيدرالي أن النظام الكوري الشمالي هو المسؤول عن قرصنة واختراق موقع شركة “سوني بيكتشرز” للأفلام السينمائية والأعمال التليفزيونية
والتوزيع.
من جانبه يدرس البيت الأبيض خياراته للرد على القرصنة.
ووصف المتحدث باسم البيت الأبيض جوش ايرنست هذه المسألة “بالقضية الخطيرة المرتبطة بالأمن القومي”. وردا على سؤال عن الرد الذي تعتزم الحكومة الأميركية تقديمه قال إن الحكومة الأميركية تدرس “مجموعة من الخيارات” التي يجب أن تكون “ملائمة ومتناسبة”.
وكانت شركة “سوني بيكتشرز” قررت الأربعاء الغاء عرض فيلم “المقابلة” (ذي انترفيو) الساخر حول مؤامرة وهمية لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي ايه) لاغتيال الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج – اون بعدما هددت مجموعة قراصنة بمهاجمة صالات السينما والمتفرجين.
وطلبت هذه المجموعة التي تحمل اسم “جي او بي” وأعلنت مسؤوليتها عن الهجوم على سوني، منذ بدء تحركها في 24 نوفمبر من السينما والتليفزيون عدم عرض الفيلم عن بيونج يانج التي تصفه “بعمل الترهيب” وتعهدت بـ”رد لا رحمة فيه” في حال عدم الالتزام بذلك.
ونفت بيونج يانج أن تكون وراء القرصنة ولو أنها اعتبرتها “عملا شرعيا”.
وأشار مصدر لدى سوني إلى أن الهجوم تم على ما يبدو “عن بعد” باشراف نظام بيونج يانج.

إلى الأعلى